اخبار السياسه أطباء يردون على شعبة السجائر: «أي كلام.. والمدخن أكثر عرضة للإصابة بكورونا»

اخبار السياسه أطباء يردون على شعبة السجائر: «أي كلام.. والمدخن أكثر عرضة للإصابة بكورونا»
اخبار السياسه أطباء يردون على شعبة السجائر: «أي كلام.. والمدخن أكثر عرضة للإصابة بكورونا»

أطباء يردون على شعبة السجائر: «أي كلام.. والمدخن أكثر عرضة للإصابة بكورونا»

«تقضي على كورونا».. تصريح صادم جاء على لسان محمود لولو، رئيس شعبة الأدخنة بالغرفة التجارية، لـ«الوطن»، ضمن حديثه عن فوائد تدخين السجائر، معدّدًا 7 فوائد لها إلى جانب زعمه بأنها «حلال»، وهو ما رد عليه مجموعة من الأطباء، مشددين على أنَّ هذا الكلام عار تمامًا من الصحة.

وفي تصريحه الصادم، قال رئيس الشعبة، محمود لولو، إن كل ما يخرج من الأرض له فائدة، زاعمًا أن السجائر حلال لأنها في النهاية نبات يتم زرعه في الأرض، مشيراً إلى 7 فوائد لها تدخلها في علاج أمراض كثيرة ومختلفة، كما أنها تقضي على فيروس «كورونا» وكذلك مرض الزهايمر، وتشارك في علاج التوتر العصبي وتسوس الأسنان وتحسن المزاج العام، كما أنها سبب في الحصول على قوام ممشوق، مشيرًا إلى مساهمتها في إعطاء فرصة وصفها بـ«الكبيرة» للنجاة من أمراض القلب.

ونصح رئيس شعبة الأدخنة، الجميع بتدخين السجائر، مؤكداً أن تجارتها «حلال» كأي تجارة أخرى، وأنها تعد ثاني أكبر مصدر لإيرادات الخزانة العامة للدولة بعد قناة ، على حد قوله، مشيرًا  إلى أن السجائر هي الأكثر مبيعا إذا ما قورنت بسلع أخرى، وذلك رغم ارتفع أسعارها المستمر، مؤكداً على انتعاش سوق السجائر والتبغ، المستخدم في «السجائر اللف».

يذكر أنَّ المادة الخام «التبغ» أساس صناعة السجائر والمعسل، تستورد من الخارج.

طبيب: التدخين يسهل انتقال عدوى كورونا

وطبيًا، نفى الدكتور حسني سلامة، أستاذ الكبد والأمراض المعدية بكلية طب قصر العيني، وجود ما يثبت حماية التدخين من فيروس كورونا «كوفيد -19»، مؤكدًا ثبوت تسهيل النتدخين لانتقال عدوى الفيروس المستجد، وذلك عبر الشيشة والسجائر، نتيجة للكحة المستمرة للمدخنين، المستببة في نقل الفيروس للمحيطين إذا كان مصاب.

كما أن التدخين من المسببات الرئيسية للأمراض المزمنة كارتفاع الضغط، ومشكلات المعدة والجهاز الهضمي والعصبي والتوتر، وأصحاب الأمراض المزمنة الأكثر عرضة للإصابة بـ«كوفيد 19».

استشاري الأوبئة: مفهوم «شعبة السجائر» عن حماية التدخين من كورونا خاطئ

وفي هذا الصدد، قالت الدكتورة نهلة عبدالوهاب، استشاري المناعة والأوبئة، إن التدخين ليس له أي فوائد، والحديث عن قضاءه على فيروس «كورونا» غير سليم، لافتة إلى أن صاحب التصريحات معتمد على دراسة تشير إلى أن النيكوتين المتواجد بالسجائر يلتصق بالمستقبلات الداخلية في أغشية الجسم والتي يدخل لها فيروس كورونا، ما يجعلهم يتشاركون معًا فيها، وهو ما يقلل من نسبة الفيروس الداخل إلى جسم الإنسان، إلا إن تلك الدراسة منقوصة.

02d9ac2565.jpg

وأضافت عبدالوهاب في حديثها لـ«الوطن»، أن رئة المدخن تكون غير سليمة، وحتى في حالة دخول فيروس كورونا إلى جسمه بنسبة بسيطة سيكون تأثيره عليه أشد من غير المدخنين، والمضاعفات ستظهر بصورة أكبر، وذلك لعدم كفاءة الرئتين، لافتة إلى أن التدخين يؤثر على مناعة الإنسان بتأثيره على الرئتين، باعتبارهما المسؤولتين عن توزيع الأكسجين على خلايا الجسم، وفي حالة التدخين تكون كفاءة الجسم أقل من عدم التدخين بسبب مشكلات الرئة المتسبب فيها النيكوتين.

عبدالوهاب: مضاعفات كورونا على المدخن أشد من غيره

وأشارت استشارية المناعة والأوبئة، إلى أن الشخص المدخن عرضة للإصابة بالكثير من الأمراض الخطرة والتي من بينها يتسبب في ضعف المناعة، مثل الالتهابات وأمراض السرطانات، وهو ما جعل كل علبة سجائر مدون عليها عبارة «التدخين يدمر الصحة ويسبب الوفاة»، وهي حقيقة مؤكدة تظهر نتائجها على المدى الطويل.

14090398731613902436.jpg

أستاذ الأمراض المعدية: التدخين يسهل انتقال كورونا بين الأشخاص

ومن جانبه، أوضح الدكتور حسني سلامة، أستاذ الكبد والأمراض المعدية بكلية طب قصر العيني، أنه ليس هناك ما يثبت حماية التدخين من فيروس «كورونا»، قائلاً: «ده أي كلام»، وإنه ثبت أن التدخين يسهل انتقال عدوى الفيروس المستجد، وذلك عن طريق الشيشة والسجائر، بسبب الكحة المستمرة للمدخنين، والتي تسبب في نقل الفيروس لمن حوله في حالة إصابته به.

سلامة: المدخنون أكثر عرضة للإصابة بكورونا

وذكر «سلامة» أن التدخين يتسبب في الاتهاب المزمن للشعب الهوائية، فضلا عن أمراض مزمنة أخرى مثل ارتفاع الضغط، ومشكلات المعدة والجهاز الهضمي والعصبي والتوتر، كما أن النيكوتين مادة مسرطنة، لافتًا إلى أن أصحاب الأمراض المزمنة هم الأكثر عرضة للإصابة بعدوى فيروس كورونا.

دار الإفتاء تحرّم تدخين السجائر

وكانت دار الإفتاء قد أخرجت فتوى بتحريم السجائر، إذ أفتى الدكتور نصر فريد واصل مفتي الديار المصرية الأسبق، بحرمانية التدخين، بقوله إن التدخين حرام شرعا؛ لما يسببه من أمراض تضر بالنفس البشرية.

شركات السجائر تعترف بأضرار التدخين

وتعترف شركات السجائر فإنها بخطورة التدخين وتأثيره الضار على الصحة من خلال ملصقاتها المنتشرة على علب السجائر، كما أنها تنوه بعدم البيع للفئة العمرية دون 18 عامًا.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه إخلاء أشهر سوق شعبي من الباعة لحل الأزمة المرورية بشبين الكوم
التالى اخبار السياسه أستاذ طرق: خطة تطوير منطقة «السيدة عائشة» قديمة وضرورية