أخبار عاجلة

فيديو| الحديد يهبط 300 جنيه فى الطن.. تعرف على آخر الأسعار

[real_title]  

كشف أحمد الزينى رئيس شعبة مواد البناء بالغرفة التجارية بالقاهرة، انخفاض أسعار الحديد داخل السوق المصري بواقع 300 جنيه فى الطن، ليبدأ سعر الطن من 9500، وحتى 10000 جنيه من المصنع، مقابل 9800 وحتى 10500 جنيه من المصنع.

 

يوجد في مصر 20 مصنعا تنتج حوالي 10 ملايين طن، وخلال السنوات الماضية بلغ حجم استهلاك  المحلي من الحديد عام 2016،  8 ملايين و700 ألف طن، ونظرا لقيام بتحرير سعر صرف الجنية المصري مقابل العملات الأخرى بلغ عام 2017، 7 مليون و400 الف طن، انخفض فى العام التالي إلى 6.1 مليون طن، واستقر عند مستوي 6 ملايين طن فى العام الماضى.

ويتحكم فى أسعار الحديد عدد من العوامل، أبرزها العرض والطل، وتكلفة الانتاج والمنافسة داخل السوق، وسعر  صرف .

وساهم هبوط أمام الجنية المصري فى الفترة الأخيرة، فى انخفاض أسعار الخامات المستخدمة في صناعة الحديد أكثر من 70 دولار في الطن، كما ساهمت المنافسة بين المصانع في زيادة الإنتاج، ومن المتوقع أن يرتفع إجمالى المعروض خلال الفترة المقبلة ما ينعكس بدوره فى خفض الأسعار مرة أخرى.

 

وقال أحمد الزينى رئيس شعبة مواد البناء بالغرفة التجارية بالقاهرة، إن أسعار الحديد تتراوح بين  9500 جنيها وحتى 10000جنيها للطن كسعر، مبدأى من  داخل المصنع، وبعد تكليف التحميل والنقل، يتراوح سعرها فى السوق بالنسبة للمستهلك بين 9800 جنيها وحتى 10200 جنيها للطن.

 

وذكر فى تصريح له، أن الأسعار شهدت انخفاضا خلال الشهرين الماضيين، ما يزيد عن 1500 جنيها للطن، ويرجع السبب فى ذلك إلى زيادة الإنتاج المحلى بفضل الشركات الوطنية.

 

وكشف تقرير صادر عن بنك الاستثمار القومى، أن مصر تعتبر من أكثر دول شمال أفريقيا استهلاكا للحديد، حيث تستهلك 80% من حديد التسليح و20% من الحديد المسطح، وتنتج سنويا 5.5 مليون طن، كما تستورد ما يزيد عن 3 ملايين طن من البليت، ويعتبر عدم توافر الخردة من أهم المشاكل التى تواجه هذه الصناعة، بالإضافة إلى عدم وجود خام كاف.

 

والتقرير أشار إلى وجود معطيات تعزز من دفع التنمية وتزايد الطلب على الحديد، من خلال المشروعات العملاقة التى تتمثل فى مشروعات الاسكان الاجتماعى والتى زادت ميزانيتها بصورة كبيرة وتحتاج ما يزيد عن 800 ألف طن حديد سنويا، بالإضافة إلى استثمارات الخط الرابع لمترو الأنفاق ومحور تنمية قناة بمشروعاته الواعدة.

 

 بالإضافة إلى التوسع الذى تقوم به الدولة المصرية فى مشروعات مياه الشرب والصرف الصحى ومحطات الكهرباء العملاقة والبدء فى بناء المحطات النووية، وكذلك مشروع الملوين نصف مليون فدان والمثلث الذهبي وهذه المشروعات كفيل باستخدام كميات كبيرة من الحديد وتحتاج إلى كثافة عالية فى استخدام الصلب  ولذلك هناك معدل نمو فى الطلب على الحديد فى مصر من 4 إلى 5 % خلال عام 2017 واستهلاك حديد التسليح يزيد عن 7 ملايين طن.

 

للتعرف على ترتيب مصر فى صناعة الحديد..

 

أماكن تواحد الحديد الخام فى البلاد..

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى توابع زلزال كورونا.. النفط يُسجّل رابع خسارة أسبوعية