أخبار عاجلة

فيديو.. ما حقيقة نزاع الحدود البحرية بين إسبانيا والجزائر؟

[real_title] على وقع الجدل المثار مؤخرًا بشأن وجود خلافات بين إسبانبا والجزائر حول ترسيم الحدود البحرية، نفت الجزائر،  اليوم الأربعاء، وجود  نزاع بين الطرفين حول الحدود البحرية، مؤكدة اتفاقهما على التفاوض لحل أي إشكال محتمل.


وقال بوقادم : "أؤكد وأكرر، لا يوجد نزاع بيننا"، مضيفًا  أن الجزائر دولة مسالمة وليس لدينا أي نية أو سياسة عدوانية تجاه أي دولة في العالم وخاصة دولة جارة واستراتيجية مثل إسبانيا".


أكد أن "البلدين متفقين تمامًا أن لهما الحق في ترسيم حدودهما البحرية، وفق قانون الأمم المتحدة (قانون البحار)، "وفي حالة وقوع مشكل يُحل بالتفاوض والحوار". نافيا ما تردد عبر وسائل إعلام دولية بشأن وجود خلافات بين البلدين حول ترسيم الحدود البحرية.

 

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده وزير الخارجية الجزائري، صبري بوقادوم مع نظيرته الإسبانية أرنشا غونساليس، في إطار زيارة تجريها الأخيرة للجزائر وتستغرق يومًا واحدًا.

وكانت، تقارير صحفية إسبانية قد زعمت أن الجزائر ضمت جزيرة "كابريرا" المتواجدة غرب المتوسط، بشكل رفضته مدريد، كونه تصرف أحادي الجانب من الجزائر بعد ترسيم حدودها البحرية.



من جانبها، قالت وزيرة خارجية إسبانيا، أرنشا غونساليس، إن مسألة ترسيم الحدود البحرية لم تطرح على المستوى الرسمي بين البلدين.

وأضافت: "نحن متفقون مائة بالمائة على أننا سنجلس ونتفاوض عندما تُطرح أمامنا مشكلة تتعلق بترسيم الحدود".

ووفق قانون الأمم المتحدة، لا تملك أي دولة الحق في ترسيم حدودها البحربة بشكل أحادي الجانب، ويجب أن يتم بالتفاوض مع الدولة أو الدول المجاورة لها.

 

وتعد هذه المرة الأولى التي ترد فيها الجزائر على الأخبار المتداولة في الإعلام الأوروبي عن الخلافات الحدودية مع مدريد.

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تبعات كورونا.. أول ولاية أمريكية تعلن نفاد مخزونها الطبي