أخبار عاجلة

ترامب يزج بالاتفاق النووي في حلبة التوتر الأمريكي الإيراني

ترامب يزج بالاتفاق النووي في حلبة التوتر الأمريكي الإيراني
ترامب يزج بالاتفاق النووي في حلبة التوتر الأمريكي الإيراني
[real_title] ضمن سلسلة التوتر الحاد بين طهران وواشنطن، تحدّث الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن أنّ الاتفاق النووي الموقع مع إيران سينتهي قريبًا.

 

وقال ترامب في تصريحات له، مساء اليوم الأربعاء، إنّه يتوجّب على إيران وقف دعم الإرهاب، معتبرًا أنّه يتوجّب العمل على صياغة اتفاق جديد مع إيران، وأوضح أنّه سيطلب من حلف شمال الأطلسي "الناتو" للانخراط أكثر في الشرق الأوسط

 

ووجّه الرئيس الأمريكي اتهامًا للنظام الإيراني بقتل 1500 شخص من شعبه خلال الاحتجاجات التي ضربت البلاد مؤخرًا.

 

وبلغ التوتر الأمريكي الإيراني حدًا غير مسبوق، بعدما اغتالت واشنطن في غارة شنّتها طائرة بدون طيّار فجر يوم الجمعة الماضي الجنرال الإيراني قاسم سليماني قائد فيلق القدس بالحرس الثوري، قرب مطار بغداد.

 

وردًا على ذلك، شنّت إيران فجر اليوم الأربعاء، هجومًا صاروخيًّا باليستيًّا، انطلق من طهران، على قاعدة عين الأسد الجوية التي تتمركز فيها قوات أمريكية بالإضافة إلى قاعدة عسكرية أخرى في أربيل.

 

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون"، في بيان، إنّ إيران أطلقت أكثر من 12 صاروخًا على القاعدتين، فيما نقلت شبكة "فوكس نيوز" عن مسؤول قوله إن عدد الصواريخ بلغ 15.

 

وقررت بغداد، استدعاء السفير الإيراني لدى العراق؛ على خلفية الهجوم الصاروخي الذي شنّته طهران على قاعدة عين الأسد الأمريكية، وقال بيانٌ صادرٌ عن وزارة الخارجية: "لن نسمح بأن يكون العراق ساحة صراعات أو ممراً لتنفيذ اعتداءات أو مقرًا لاستخدام أراضيه للإضرار بدول الجوار".

 

وأكّدت الوزارة، وفق البيان، رفض الاعتداءات الإيرانية على أراضي العراق. 

وفي وقتٍ سابق من اليوم، أصدرت السلطات العراقية، بيانًا بشأن الهجوم الصاروخي على القواعد الأمريكية.

 

وقال الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة اللواء عبد الكريم خلف: "بعد منتصف الليل بقليل من يوم الأربعاء، تلقينا رسالة شفوية رسمية من قبل الجمهورية الأسلامية في إيران بأن الرد على اغتيال الشهيد قاسم سليماني قد بدأ أو سيبدأ بعد قليل، وأن الضربة ستقتصر على أماكن وجود الجيش الأمريكي في العراق دون أن تحدد مواقعها".

 

وأضاف المتحدث العسكري: "في الوقت نفسه بالضبط اتصل بنا الجانب الأمريكي وكانت الصواريخ تتساقط على الجناح الخاص بالقوات الأمريكية في قاعدتي عين الأسد في الأنبار وحرير في أربيل وفي مواقع أخرى".

 

وتابع: "إنذار القيادات العسكرية العراقية فور تلقينا خبر الهجوم لاتخاذ الأحتياطات اللازمة..لم تردنا لحد اللحظة أي خسائر بشرية لدى الجانب العراقي ولم تردنا رسميًّا الخسائر في جانب قوات التحالف".

 

وشدد البيان: "العراق إذ يرفض أي انتهاك لسيادته والأعتداء على أراضيه فأن مستمرة بمحاولاتها الجاهدة لمنع التصعيد وإحترام الجميع لسيادة العراق وعدم التجاوز عليها وعدم تعريض أبنائه للخطر".

 

ودعا المسؤول العراقي، كافة الأطراف لضبط النفس وتغليب لغة العقل والتقيد بالمواثيق الدولية واحترام الدولة العراقية وقرارات حكومتها ومساعدتها على إحتواء وتجاوز هذه الأزمة الخطيرة التي تهددها والمنطقة والعالم بحرب مدمرة شاملة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق باكستان: لن نسمح باستخدام أراضينا في حرب ضد بلد آخر
التالى ترامب يطالب رئيس رئيس الوزراء العراقي بحماية الأمريكيين