أخبار عاجلة

فيديو| «نجم الشمال» و«عطاء نجد».. الملك سلمان والرئيس الروسي يتبادلان الهدايا

[real_title] لا تقتصر لقاءات الزعماء على المباحثات واللقاءات البروتوكولية فحسب، بل ويتبادلون الهدايا التي يحمل بعضها طابعا رمزيا وبعضها ينبع من القلب، وهو ما برز خلال زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين للسعودية.

 

 ويعد تقديم الهدايا الدبلوماسية فنا يعود إلى زمن بعيد ويؤخذ على محمل الجد من قبل عدد من القادة والدول، تأخذ الجهات المختصة في كل دولة على عاتقها الدراسات حول اهتمامات الجهة التي ستتلقى الهدية.

 

وتأتي الهدايا الرمزية بين زعماء الدول كعرف دبلوماسي، في لقاءاتهم، كما أنه من التقاليد أن تُجامل الشخصيات السياسية عموما رؤساء دولها بأشياء مميزة وذات طابع يمثل الدولة وتاريخها.

 

ففي مستهل زيارته إلى السعودية، أهدى بوتين للعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز ،أحد أندر صقور العالم، على الإطلاق، فيما قدم له ملك السعودية لوحة بعنوان "عطاء نجد".

ويحمل الصقر الذي أهداه بوتين للعاهل السعودي اسم «ألفا»، وهو من فصيلة الصقور الحمراء النادرة، الموجودة في «كاماتشاتكا»، وهو أحد أقاليم روسيا الاتحادية.

 

الطائر حمل سابقاً اسم «نجم الشمال»، ولا يوجد سوى بضعة آلاف من هذا الفصيل في العالم ، بحسب "سبوتنيك" الروسية.

وتُعد الصقور بأنواعها المختلفة والصيد بها، واحدة من عادات الملوك في ممارسة رياضة الصيد المقننة عبر الجوارح، ويعد العرب أول من طوعوا الصقر في الصيد، وهو إرث عربي قديم تتبعوا الصقور في هجراتها وتم أسرها واستخدامها في الصيد فأصبحت طيعة صيادة.

 

وانتشرت فكرة الصيد بالصقور عبر العرب في مواقع متعددة، وارتفعت أسعار الصقور بأنواعها المختلفة وألوانها وكذلك سماتها.

 

 ويمتاز الصقر الأبيض بلونه المميز وهو أحد الألوان النادرة في الصقور.

 

وتعد روسيا أحد موطن الصقور على مستوى العالم بجبالها الشاهقة، والتي تفضلها الصقور للعيش فيها والتنقل وهجرتها منها وإليها في فترات السنة.

 

والحر الأبيض الأكثر رغبة وقيمة عند الصقارين، ويتميز اللون كلما تحرر من الغتامة أو اللون المشوب بألوان أخرى.
 

وأشارت وسائل الاعلام السعودية إلى ان أن الملك سلمان أبدى اهتماماً بالصقر، وعبر عن إعجابه بتلك الهدية، حيث توقف لمشاهدة الصقر الأبيض النادر الذي أهداه له بوتين.

 

وقال بوتين لدى إعطائه الصقر إلى العاهل السعودي: "هذا صقر جيد جدًا. نحن أنشأنا مركزًا لتربية الصقور في شبه جزيرة كامشاتكا".

 

في المقابل، شكر الملك سلمان الرئيس الروسي، وأهداه في المقابل لوحة فنية، اسمها "عطاء نجد".

 

ونقلت وكالة تاس عن مصدر في الوفد الروسي المشارك في الزيارة، قوله إن الصقر تم تدريبه على اصطياد الطيور في مسابقات الصيد.

 

وقال المصدر إن الصقر أنثى شابة، اسمها ألفا، لكن "الجانب السعودي سيكون حرًا في اختيار اسم جديد للطائر"، فيما قالت وسائل إعلام روسية إن الصقر حمل أسماءً أخرى، من بينها "نجم الشمال".

 

ويشار إلى أنها ليست المرة الأولى التي يهدي فيها الرئيس الروسي صقرًا خلال لقائه قادة الدول، فسبق أن أهدى بوتين أمير دولة قطر تميم بن حمد صقرًا خلال زيارته روسيا في يناير 2016. 

 

وقالت وسائل الاعلام الروسية وقتها أن بوتين أهدى تيم صقرًا مدربًا، كعربون صداقة خلال محادثاتهما في موسكو.

 

وحمل أمير قطر الصقر على يده قبل أن يأخذه منه أحد مساعديه، في الكرملين، خلال زيارته إلى موسكو.

 

ووصل الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، الإثنين، إلى السعودية في أول زيارة من نوعها منذ أكثر من عشر سنوات، فيما يسلط الضوء على نفوذ موسكو المتنامي في الشرق الأوسط، بالاستفادة من المكاسب العسكرية الروسية بسوريا والعلاقات القوية مع إيران، خصم الرياض الرئيسي بالمنطقة، والتعاون في سياسات الطاقة.

 

والتقى الرئيس الروسي الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان، الذي يتولى إدارة شؤون المملكة والذي يقول بوتين إن علاقات ودية تربطه به.

 

ومن مظاهر اكتساب العلاقات بين البلدين قوة انضمام روسيا غير العضوة في منظمة أوبك، والتي كانت في وقت من الأوقات تعتبر منافساً للمنظمة بأسواق النفط، إلى السعودية في تشكيل تحالف يعرف باسم «أوبك+»، لدعم أسعار النفط الخام العالمية من خلال تقييد الإنتاج.

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى «بشار» يهدد تركيا بالحرب ويغازل «ترامب» ويتحدث عن «البغدادي»