أخبار عاجلة

ترامب يصدر أمرًا تنفيذيًا بفرض عقوبات جديدة على إيران ‎

ترامب يصدر أمرًا تنفيذيًا بفرض عقوبات جديدة على إيران ‎
ترامب يصدر أمرًا تنفيذيًا بفرض عقوبات جديدة على إيران ‎
[real_title] وقع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأربعاء، أمرًا تنفيذيًا بفرض عقوبات على إيران، تشمل قطاعات الحديد والصلب والألومنيوم والنحاس.

 

وجاء في بيان للبيت الأبيض أن العقوبات الجديدة "تهدف إلى حرمان إيران من عوائد الصادرات المعدنية"، وأضاف: "الإجراء يستهدف عوائد طهران من المعادن، التي تمثل 10% من صادراتها".

 

وتابع: "هذا الإجراء يوجه انتباه الدول الأخرى إلى أن السماح بإدخال الصلب وغيره من المعادن الإيرانية في موانئكم لم يعد مقبولا"، وهدد بمزيد من الإجراءات "ما لم تغير طهران سلوكها بشكل جذري".

 

وقال إن إيران "كانت حرة، بموجب الاتفاق النووي، بالانخراط في شبكات إرهابية ورعايتها، وتطوير قوتها الصاروخية، وإثارة النزاعات الإقليمية، واحتجاز مواطني الولايات المتحدة ظلما ومعاملة شعبها بوحشية، مع الحفاظ على بنية تحتية نووية قوية".

 

وأضاف: "يمكن أن يتغير الكثير خلال عام عبر اتخاذ قرارات جريئة للدفاع عن الأمن القومي الأمريكي".

 

وتابع: "بسبب إجراءاتنا، يكافح النظام الإيراني لتمويل حملته الخاصة بالإرهاب العنيف، حيث يتجه اقتصاده إلى كساد غير مسبوق، وتجف عائدات ، ويخرج التضخم عن السيطرة".

 

ووصف البيان إجراءات وإدارة ترامب ضد طهران بأنها "أقوى حملة ضغط على الإطلاق"، مؤكدًا نجاحها واستمرارها.

 

واكتمل اليوم مرور عام كامل على إعلان ترامب الانسحاب من الاتفاق النووي، الموقع عام 2015 بين إيران والدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن (الولايات المتحدة، روسيا، الصين، فرنسا وبريطانيا) وألمانيا.

 

وينص الاتفاق على التزام طهران بالتخلي، لمدة لا تقل عن 10 سنوات، عن أجزاء حيوية من برنامجها النووي، وتقييده بشكل كبير، بهدف منعها من امتلاك القدرة على تطوير أسلحة نووية، مقابل رفع العقوبات عنها.

 

ومنذ الانسحاب الأمريكي، ترفض طهران التفاوض على اتفاق جديد، خاصة في ظل إعلان بقية الأطراف مرارا التزامها بالاتفاق.

 

وأعلنت إيران، الأربعاء، تعليق بعض تعهداتها بموجب الاتفاق النووي، وهددت بإجراءات إضافية، خلال 60 يومًا، في حال لم تطبق الدول الأخرى التزاماتها.

 

وتأتي العقوبات الجديدة غداة قيام وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، بزيارة مفاجئة إلى بغداد، الثلاثاء، قال إنها تستهدف التصدي لـ"التصعيد" الإيراني.

 

وأعلنت القيادة المركزية الأمريكية (سنتكوم)، الثلاثاء، أن إيران وميليشيات تابعة لها، تستعد لمهاجمة القوات الأمريكية في الشرق الأوسط.

 

وقالت واشنطن، إنها تعتزم نشر حاملة الطائرات "يو إس إس أبراهام لينكولن"، ومجموعة سفن قاذفة؛ تحسبا لاحتمال شن هجمات من جانب طهران.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى في ذكرى تأسيسها.. الصين تستعرض قوتها العسكرية