أخبار عاجلة

السودان.. معتصمون أمام قيادة الجيش: لن نتراجع إلا بسقوط البشير

السودان.. معتصمون أمام قيادة الجيش: لن نتراجع إلا بسقوط البشير
السودان.. معتصمون أمام قيادة الجيش: لن نتراجع إلا بسقوط البشير
[real_title] واصل مئات السودانيين، اليوم الأربعاء، اعتصامهم لليوم الخامس على التوالي، أمام مقر قيادة الجيش بالعاصمة الخرطوم، للمطالبة بتنحي الرئيس عمر البشير وإسقاط النظام.

 

وأفادت "الأناضول" بأنّ مئات المواطنين انضموا إلى المحتجين، فيما عزَّزت قوات الجيش تواجدها في محيط مكان الاعتصام وعلى بوابة مقارها.

 

وقال الخريج الجامعي ناصر جاد الله، أحد المحتجين: إنه معتصم منذ السبت، ويخرج يوميًا من المكان لساعتين فقط لقضاء شؤونه وتبديل ملابسه.

 

وأضاف في حديثه على هامش الفعالية: "لا خيار أمامنا ولن نتراجع إلا عندما يسقط النظام".

 

ويعتصم محتجون منذ خمسة أيام، أمام مقر القيادة العامة للجيش السوداني، رغم محاولات الأمن تفريقهم باستخدام الرصاص والغاز المسيل للدموع.

 

ووصل عدد الضحايا منذ بدء الاعتصام السبت الماضي 22 قتيلاً، حتى أمس الثلاثاء، بحسب لجنة أطباء السودان المعارضة، دون وجود إحصائية رسمية بهذا الخصوص حتى عصر الأربعاء.

 

وفي وقت سابق من اليوم، دعا تجمع المهنيين (معارض) في بيان، لأن تكون ليلة "الأربعاء والخميس لشهداء الاعتصام".

 

وأوضح التجمع أن "بدء ليلة شهداء الاعتصام، سيكون بالصلاة على أرواح الشهداء الذين سقطوا منذ بدء الاعتصام".

 

في المقابل، أعلن "حزب المؤتمر الوطني" الحاكم، دعمه لمسيرة جماهيرية تنظمها أحزاب وقوى الحوار الوطني المشاركة في والبرلمان، الخميس، دعمًا للبشير.

 

وناشد رئيس الحزب المفوض أحمد هارون، أعضاء الحزب في الخرطوم للمشاركة بالمسيرة، وفق إعلام محلي.

 

ودخلت احتجاجات السودان شهرها الرابع، وبدأت منددة بالغلاء، وتطورت لاحقًا لتتحول إلى المطالبة بتنحي البشير. 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى جردت الريال من 4 أصفار.. لماذا غيرت إيران عملتها إلى «التومان»؟