أخبار عاجلة

بعد «إعلان الجيش».. تعهّد جديد من الجزائرية

بعد «إعلان الجيش».. تعهّد جديد من الجزائرية
بعد «إعلان الجيش».. تعهّد جديد من الحكومة الجزائرية
[real_title] تعهّد نائب رئيس الوزراء الجزائري رمطان لعمامرة - اليوم الأربعاء - بأنّ مستعدة للحوار مع المعارضة، وذلك بعد القرارات الأخيرة التي أعلنها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بتأجيل الانتخابات الرئاسية التي كانت مقررة في 18 أبريل المقبل، وعدم ترشحه لولاية خامسة.

 

وقال لعمامرة في تصريحات للإذاعة الرسمية، إنّ الأولوية القصوى للحكومة هي توحيد كل الجزائريين، مشيرًا إلى أنّ النظام الجديد سيستند إلى إرادة الشعب.

 

وأضاف أنّ المشاركين في مؤتمر لكتابة دستور جديد سيغلب عليهم الشبان والنساء.

 

وفي وقت سابق من اليوم، شدد رئيس أركان الجيش الجزائري ونائب وزير الدفاع أحمد قايد صالح في حديث مع تلفزيون النهار، على أن الجيش سيحافظ على أمن البلاد مهما كانت الظروف والأحوال.

 

وأشار صالح إلى أنّ أمن الجزائر وسيادتها أمانة غالية لدى أفراد الجيش.

 

ورغم إعلان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة تخليه عن السعي لولاية خامسة، لكنه لم يتنح مما يثير شكوكًا في الشارع في أنه يسعى لكسب الوقت.

 

لكنّ مبادرته التي جاءت بعد مظاهرات حاشدة بدأت قبل ثلاثة أسابيع ضد حكمه لم تنزع فتيل الغضب في الشوارع وبدأ المعلمون إضرابًا في عدة مدن اليوم الأربعاء لمواصلة الضغط على الرئيس البالغ من العمر 82 عامًا.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى فيديو| التصريحات الكاذبة تخيّم على فترة ترامب الرئاسية