أخبار عاجلة

فيديو| بعد 50 يوما من الاحتجاجات.. هكذا يخفت البشير أصوات النساء

[real_title] لم تتوقف احتجاجات السودان منذ أكثر من 50 يومًا، والتي خلفت عشرات القتلى والجرحى، وأجبرت الرئيس السوداني عمر البشير على تقديم تنازلات اقتصادية..

 

ويشهد السودان احتجاجات دامية منذ 19 ديسمبر الماضي عقب قرار زيادة سعر الخبز ثلاثة أضعاف.

 

والتظاهرات التي تحولت بسرعة إلى احتجاجات ضد حكم الرئيس عمر البشير المستمر منذ ثلاثة عقود، أدت إلى مقتل وإصابة العشرات.

 

 

وفي الساعات الأخيرة، قال شهود إن قوات الأمن السودانية استخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريق مئات الأشخاص، أغلبهم من النساء الشابات، يتظاهرون احتجاجا على احتجاز نساء في مسيرات سابقة.

 

ورددت المتظاهرات هتافات منها "عاش كفاح المرأة السودانية و"تسقط بس" وهو الشعار الرئيسي الذي ينادي بإسقاط الرئيس عمر البشير خلال الاحتجاجات.

 

وشوهدت قوات الأمن خلال الاحتجاج في أم درمان، ثاني كبرى المدن السودانية على ضفة نهر النيل المقابلة للعاصمة الخرطوم، وهم يلقون القبض على نساء شابات ويقتادونهن إلى ما لا يقل عن أربع شاحنات صغيرة.

 

 

واندلعت الاحتجاجات التي انتشرت في جميع أنحاء السودان بسبب المتفاقمة وتحولت إلى أطول فترة اضطراب منذ وصول البشير إلى السلطة.

 

وتبنى البشير وكبار المسئولين لغة تصالحية أكثر بشأن المظاهرات بما في ذلك التعهد بالإفراج عن المحتجين المسجونين، لكن قوات الأمن استمرت في تفريق المظاهرات واعتقال الأشخاص.

 

للمزيد من المعلومات.. شاهد الفيديو التالي:

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى تعرف على أول امرأة تتولى رئاسة سلوفاكيا .. مطلقة وأم لولدين