أخبار عاجلة

رجل دين تركي «معروف» يُوجّه طلبًا للعاهل السعودي

رجل دين تركي «معروف» يُوجّه طلبًا للعاهل السعودي
رجل دين تركي «معروف» يُوجّه طلبًا للعاهل السعودي
[real_title] طلب رئيس الشؤون الدينية التركية السابق محمد جورماز، من الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز، أن "يعيد النظر بأوضاع العلماء المقيدة حريتهم في السعودية". 

 

جاء ذلك في كلمة غورماز خلال مؤتمر "الإصلاح والمصالحة" أمس الثلاثاء، على هامش أعمال الجمعية العمومية للاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، المنعقدة في إسطنبول.

 

وقال جورماز في كلمته: "نقول لأولياء الأمر في بلاد الحرمين، كل دولة لها حق السيادة على أرضها ومواطنيها، ولا ينكر هذا إلا مكابر، لكن الأمة بحاجة لعلمائها، فالعلماء وإن كانوا مواطنين في دولهم إلا أن آثارهم وخيرهم متعدي لكل العالم، وهم علماء الأمة وليسوا علماء دولة دون غيرها".

 

وأضاف: "نحن علماء الأمة نطلب من خادم الحرمين الشريفين، أن يعيد النظر في أوضاع العلماء في بلاد الحرمين، فهم لم يرتكبوا جرمًا، ولم يقترفوا ذنبًا، ونحن نشهد أنّهم يحبون أمتهم وأوطانهم أشد الحب وأنقاه، فهل تجد دعوتنا منزلة ما يأمله أصحاب الفضل والفضيلة؟ أملنا بالله كبير".

 

ووجّه جورماز تعازيه لأسرة الصحفي السعودي جمال خاشقجي، الذي قتل داخل قنصلية بلاده في إسطنبول في الثاني من الشهر الماضي.

 

وقال: "نعلن باسم الإسلام والمسلمين أن حزننا كبير على خاشقجي، ولو اختلط حزننا بماء بحر مرمرة لصار أسود كجاره البحر الأسود".

 

وطالب السلطات السعودية أن "تصرح بمكان جثة خاشقجي، وتأتي به لمكان استشهاده هنا ليصلي عليه علماء الأمة، كبارا وصغارا".

 

وأوضح أن خاشقجي "مات ولم يصل عليه أحد، ولا نريد أن نصلي عليه صلاة الغائب، فحقه علينا أن نصلي عليه قبل أن نواريه الثرى، وندعو الله أن ينزل عليه الرحمات، وعلى قاتلية الويلات".

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الشروق - ملك المغرب يبدي استعداده لفتح الحدود مع الجزائر الشرق الاوسط
التالى الشروق - تقرير: وفد إسرائيلي يزور تشاد لمناقشة استئناف العلاقات بين البلدين الشرق الاوسط