أخبار عاجلة

فيديو| «شرعية اليمن» تتقدم في نقاط عسكرية مهمة.. هذه أهمها

فيديو| «شرعية اليمن» تتقدم في نقاط عسكرية مهمة.. هذه أهمها
فيديو| «شرعية اليمن» تتقدم في نقاط عسكرية مهمة.. هذه أهمها

[real_title] رغم الحديث عن قرب وقف لإطلاق النار في اليمن بين جماعة الحوثي، والجيش اليمني، إلا أن القتال من قبل التحالف العربي لم يتوقف، خصوصا في الحديدة التي تشتعل أراضيها منذ قرابة الشهرين.

 

وفي الساعات الأخيرة، أكد مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، أن قوات الجيش الوطني استكملت تحرير "مثلث عاهم" ودخلت مديرية حرض بعد أن حررت قرى مورية والتنابكة، والمشايبة، والقوابعة، والسوالمة وعدد من المواقع الاستراتيجية.

 

وكانت قوات الجيش قد حررت في الساعات الأخيرة، منطقتي مورية والقفل، والتباب السود وعدد من المواقع الاستراتيجية المحيطة بمثلث عاهم التابع لمديرية حرض، كما تمكنت من السيطرة على الخط الإسفلتي العام الرابط بين مثلث عاهم ومدينة حرض.

 

قتلى وجرحى

 

وأكد المصدر أن المعارك أسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى في صفوف الميليشيات، إلى جانب خسائر أخرى في المعدات القتالية، فيما وقع عدد من عناصرها أسرى لدى قوات الجيش الوطني.

 

أكد المتحدث الرسمي باسم قوات الجيش الوطني العميد عبده مجلي، فرار نحو 15 خبيراً إيرانياً عبر طريق (الحديدة – حجة) باتجاه الشمال خلال الساعات الماضية، وذلك مع التقدم العسكري صوب المدينة.

 

جبهة الحديدة

 

وقال العميد مجلي في تصريحات لصحيفة" الشرق الأوسط اللندنية، إن الجيش دفع بالقوات الخاصة في معارك جبهة الحديدة لقدرتها على تنفيذ عمليات عسكرية دقيقة والتعامل مع الميليشيات الانقلابية في حرب شوارع، ما يسرّع تحرير المدينة ويحافظ على المدنيين وممتلكات الدولة من أي عبث قد تنفذه الميليشيات.

 

وتتفاقم الأوضاع المعيشية والإنسانية في مدنية  الحديدة  بشكل متسارع يسابق إيقاع الحرب التي تضرب البلاد منذُ أكثر من عامين، ومع انهيار الدولة اليمنية في الحادي والعشرين من سبتمبر من العام 2014 اتسعت رقعة الفقر والجوع بشكل كبير ينذر بكارثة إنسانية في المدينة "السمراء".

 

ويشهد اليمن، منذ أربعة أعوام، حرباً عنيفة بين القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، المسنودة بقوات التحالف بقيادة السعودية، من جهة، ومسلحي جماعة الحوثي من جهة أخرى.

 

وفشلت كل المفاوضات ومحاولات التوصل إلى وقف لإطلاق النار منذ سيطرة مليشيات الحوثيين على العاصمة صنعاء في سبتمبر 2014، وتدخُّل تحالف عسكري بقيادة السعودية بالنزاع في مارس 2015، بحجة دعم حكومة هادي.

 

وتسببت الحرب في مقتل أكثر من عشرة آلاف شخص، وشردت أكثر من مليونين، ودفعت البلاد إلى حافة المجاعة والانهيار.

 

تجدر الإشارة إلى أن محافظة الحديدة تقع على ساحل البحر الأحمر، وتبعد عن العاصمة صنعاء بمسافة تصل إلى حوالي 226 كيلو مترًا يشكل سكانها (11%) بتعداد "2،621،000" من إجمالي سكان اليمن تقريبًا، وتحتل المرتبة الثانية من حيث عدد السكان بعد محافظة تعز ، وعدد مديريات المحافظة (26) مديرية، ومدينة الحديدة مركز المحافظة.

 

وينفّذ التحالف العربي، بقيادة السعودية، منذ 26 مارس 2015، عمليات عسكرية في اليمن وغارات جوية على مناطق مدنية في أحيان كثيرة وإن كان ينفي تعمُّد ذلك، دعماً للقوات الحكومية بمواجهة الحوثيين، وخلّفت هذه الحرب جيشاً من الفقراء والأرامل والمفقودين، وتشهد معظم المحافظات انتشاراً واسعاً للأمراض الوبائية مثل الملاريا والكوليرا وغيرها.

 

للمزيد من المعلومات.. شاهد الفيديو التالي:

 

 

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق في سنوات الحرب| سلاح روسي «جهنمي» دمر سوريا.. تعرف عليه
التالى دراسة: الليبيون يريدون حكومة وطنية حقيقية وتوزيع الثروة