أخبار عاجلة

الشروق - ترامب يدعو إلى حسن الظن بالسعودية في قضية اختفاء خاشقجي الشرق الاوسط

الشروق - ترامب يدعو إلى حسن الظن بالسعودية في قضية اختفاء خاشقجي الشرق الاوسط
الشروق - ترامب يدعو إلى حسن الظن بالسعودية في قضية اختفاء خاشقجي الشرق الاوسط

[real_title] دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مساء أمس الثلاثاء، إلى حسن الظن بالسعودية في قضية اختفاء الصحفي جمال خاشقجي.

وقال ترامب في مقابلة مع وكالة "أسوشييتد برس" الأمريكية: "أعتقد أن علينا أن نعرف ماذا حدث أولا. ها نحن مجددا أمام: أنت مدان إلى أن تثبت براءتك... لا أحب هذا".

وأشار ترامب عندئذ بشكل مباشر إلى بريت كافانو الذي كان مرشحه لعضوية المحكمة العليا وواجه مصاعب في مجلس الشيوخ بعدما تقدمت نساء لاتهامه بسوء السلوك الجنسي قبل أن يفوز كافانو بالمنصب.

كان ترامب قد قال في تغريدة على حسابه بموقع التدوينات القصيرة "تويتر" إن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان نفى علمه بما الذي حدث في القنصلية السعودية في اسطنبول التي دخلها خاشقجي قبل أسبوعين للحصول على أوراق مطلوبة لزواجه.

وأشار ترامب إلى أن ولي العهد السعودي أبلغه بأنه بدأ بالفعل تحقيقا كاملا في هذا الأمر وسيوسع نطاقه سريعا وأن الإجابات سترد قريبا.

ويعتزم وزير الخزانة الأمريكي ستيفن منوتشين حضور مؤتمر استثماري كبير ينطلق في الرياض يوم 23 أكتوبر الجارى في مؤشر على وقوف ترامب إلى جانب السعودية. وقال ترامب إن زيارة منوتشين قد تلغى بحلول يوم الجمعة وفقا لما يتوصل إليه التحقيق.

من جهته، قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو الذي التقى بالعاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده ونظيره السعودي عادل الجبير إن تقييمه للاجتماعات هو أن هناك "التزاما جديا بمعرفة كل الحقائق وضمان المحاسبة بما في ذلك محاسبة قادة أو مسؤولين سعوديين كبار".

ومن المقرر أن يسافر بومبيو إلى تركيا اليوم الأربعاء، وفقا لوكالة رويترز.

فى غضون ذلك، قال وزراء خارجية دول مجموعة السبع إنهم ما زالوا "منزعجين بشدة" لاختفاء خاشقجي ويتطلعون إلى إجراء الرياض "تحقيقا مستفيضا وشفافا وسريعا ويحظى بالمصداقية كما أُعلن".

وفى إسطنبول، ذكر مصدر أمني تركي أن تفتيش القنصلية السعودية وفر "أدلة قوية" ولكن ليس دليلا دامغا على أن خاشقجي قتل داخلها.

وأكد المصدر أن القنصل العام السعودي في اسطنبول محمد العتيبي غادر تركيا، يوم الثلاثاء عائدا إلى الرياض، مشيرا إلى أن السلطات التركية لم تطلب من العتيبي الرحيل.

كما ألغت الشرطة التركية تفتيش مقر القنصل السعودي في اسطنبول، أمس الثلاثاء، لعدم تمكن المسؤولين السعوديين من المشاركة.

وكان وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو قد صرح بأن المحققين الأتراك سيوسعون نطاق التفتيش ليشمل مقر القنصل السعودي وكذلك سيارات خاصة بالقنصلية.

وفي مؤشر على القلق بشأن قضية خاشقجي، انسحبت شركات إعلامية دولية ومدراء تنفيذيون من مؤتمر استثماري مزمع عقده في السعودية الأسبوع المقبل.

وانضمت مديرة صندوق النقد الدولي كريستين لاجارد والرئيس التنفيذي لبورصة لندن ديفيد شويمر للقائمة، الثلاثاء، وكذلك الرؤساء التنفيذيون لبنوك (إتش.إس.بي.سي) وستاندرد تشارترد وكريدي سويس وبي.إن.بي باريبا، فضلا عن الملياردير ديفيد بوندرمان رئيس شركة (تي.بي.جي) للاستثمار المباشر والمشارك في تأسيسها.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر بوابة الشروق وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 11:46 مساءً ولي عهد أبو ظبي والعاهل الأردني بحثا عملية السلام بين فلسطين و سرائيل - موجز نيوز
التالى الشروق - تقرير: وفد إسرائيلي يزور تشاد لمناقشة استئناف العلاقات بين البلدين الشرق الاوسط