أخبار عاجلة

فيديو| هكذا حذر ترامب دمشق وموسكو وطهران من مهاجمة إدلب

فيديو| هكذا حذر ترامب دمشق وموسكو وطهران من مهاجمة إدلب
فيديو| هكذا حذر ترامب دمشق وموسكو وطهران من مهاجمة إدلب

[real_title] تهديد جديد أطلقه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، ضد روسيا وإيران ونظام بشار الأسد، من شن هجوم عسكري على محافظة إدلب شمال غربي البلاد..

 

وغرد "ترامب" على "تويتر": "يجب على الرئيس السوري بشار الأسد ألا يهاجم بشكل متهوّر محافظة إدلب، سيرتكب الروس والإيرانيون خطأ إنسانياً جسيماً إذا ما شاركوا في هذه المأساة الإنسانية المحتملة".

 

وأضاف الرئيس الأمريكي: "يمكن لمئات الآلاف من الناس أن يُقتلوا، لا تدعوا هذا الأمر يحدث".

 

وتتأهب قوات الأسد المدعومة من إيران وسوريا لشنّ هجوم على معاقل مسلحين في إدلب، المحافظة التي يقطنها نحو 3 ملايين شخص، نصفهم من النازحين.

 

وكان قد تم نقل آلاف المسلحين إلى إدلب من مناطق أخرى استعادتها السلطات السورية.

 

وفي موسكو قال وزير الخارجية سيرغي لافروف إنه لا يمكن تقبل الوضع في محافظة إدلب السورية لأجل غير مسمى.

 

وفي الجانب الإيراني، قال وزير الخارجية محمد جواد ظريف، الذي قام بزيارة مفاجئة لدمشق، إنه يجب "تطهير" إدلب من المسلحين.

 

وتقع إدلب ضمن مناطق "خفض التوتر"، في إطار اتفاق تم التوصل إليه العام الماضي خلال مباحثات أستانة، بضمانة من روسيا وإيران وتركيا.

 

وبعد شهرين عقدت روسيا والولايات المتحدة والأردن اتفاقاً، قطعت الولايات المتحدة بموجبه المساعدات عن المعارضة، التي دعمتها في المنطقة.

 

وتعد إدلب (شمال) من أوائل المحافظات السورية التي انتفضت ضد نظام بشار الأسد عام 2011، وقد خضعت  لسيطرة المعارضة منذ عام 2015، وتلقب بالمدينة الخضراء، وعرفت التهجير والنزوح والقصف، ووضعت ضمن المنطقة الرابعة من خفض التصعيد بحسب اتفاق أستانا6.

 

ومنتصف سبتمبر الماضي، توصلت الدول الضامنة لمسار أستانة، وهي تركيا وروسيا وإيران، إلى اتفاق لإنشاء "منطقة خفض توتر" في إدلب، استناداً إلى اتفاق موقَّع في مايو 2017.

 

وفي إطار هذا الاتفاق، تم إدراج إدلب ومحيطها ضمن مناطق خفض التوتر، إلى جانب أجزاء من محافظات حلب (شمال) وحماة (وسط) واللاذقية (غرب).

 

ووفقاً لتقديرات السلطات التركية، فإن نحو 2 مليون و400 ألف سوري يعيشون في مدينة إدلب حالياً، وصل منهم مليون و300 ألف مواطن من مدن وقرى مجاورة خلال السنوات الأخيرة.

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الشروق - الإفساد في الأرض والدعوة لتغيير الحكومة.. 37 تهمة موجهة لـ«سلمان العودة» بالسعودية الشرق الاوسط
التالى عضو بـ«العفو الدولية»: التحالف العربي يتحمل جزءًا من مسؤولية مأساة اليمن