أخبار عاجلة

«سقطرى اليمنية».. تعرف على جزيرة النعيم

«سقطرى اليمنية».. تعرف على جزيرة النعيم
«سقطرى اليمنية».. تعرف على جزيرة النعيم

[real_title] تتصاعد الأزمة بين اليمن والإمارات بعد تدخل الأخيرة في جزيرة سقطرى، وإرسال قوات عسكرية في الجزيرة دون التنسيق مع اليمنية المعترف بها دولياً .

 

واعتبرت اليمنية المعترف بها دوليا إرسال الإمارات قوات عسكرية إلى جزيرة سقطرى اليمنية الإستراتيجية الواقعة في المحيط الهندي على بعد 300 كم من سواحل محافظة المكلا الجنوبية عملا عدائيا يستهدف سيادتها على ترابها الوطني.

 

وقالت وزارة الخارجية الإماراتية إن الوجود العسكري الإماراتي في كافة المحافظات اليمنية المحررة، بما فيها سقطرى، يأتي ضمن مساعي التحالف العربي لدعم الشرعية في هذه المرحلة الحرجة في تاريخ اليمن.

 

وعلى إثر نشوب الخلاف الإماراتي اليمني، أرسلت السعودية وفدا عسكريا برئاسة اللواء أحمد الشهري للجزيرة لاحتواء الخلاف المتفاقم بين المتحالفين لكن جهوده لم تكلل بالنجاح بحسب مواقع إخبارية عديدة.

 

وتقود السعودية تحالفا عسكريا عربيا تدخل في اليمن عام 2015 لدعم حكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بعد سيطرة الحوثيين المدعومين من إيران على زمام السلطة في صنعاء حيث أجبروه على الفرار.

 

ما هي جزيرة سقطرى؟

 

جزيرة سقطرى هى أكثر مناطق العالم غرابةً، وأجمل جزيرة في العالم، و"الأرخبيل البكر" الذي يبحث عمن يستغل ما يحتويه من تاريخ ومعادن وجمال.

 

وسقطرى، أرخبيل مؤلف من أربع جزر، تقع في المحيط الهندي قبالة سواحل القرن الأفريقي، وعلى مقربة من خليج عدن. تفصلها مسافة 300 كم عن الساحل اليمني، في حين تبعد مسافة 350 كم عن شبه الجزيرة العربية جنوباً.

 

ويضم الأرخبيل: جزيرة سقطرى، ودرسة، وسمحة، وعبد الكوري، وجزيرتين صخريتين صغيرتين.

 

صُنفت بأكثر مناطق العالم غرابة، وكأجمل جزيرة في العالم، فقد لُقِّبت بـ"عذراء اليمن الفاتنة" و"جزيرة البخور" و"جزيرة النعيم" و"جزيرة البركة" و"جزيرة اللؤلؤ" و"جزيرة اللبان" و"جزيرة دم الأخوين".

 

وتُعدّ الجزيرة من كبرى الجزر العربية؛ حيثُ يبلغ طولها 125 كم، في حين يصل عرضها إلى 42 كم، ويصل طول شواطئها إلى 300 كم، وقد بلغ عدد سكان الجزيرة نحو 135 ألف نسمة، وذلك بحسب الإحصائية المتوافرة لعام 2004.

 

أهم جزر العالم

 

عُرفت جزيرة سقطرى منذ بداية الألف الأول قبل الميلاد بكونها أحد المراكز الهامة لإنتاج السلع المقدسة، ولذلك اكتسبت شهرتها وأهميتها كمصدر لإنتاج تلك السلع، التي كانت تُستخدم في الطقوس التعبدية لديانات العالم القديم، حيث ساد الاعتقاد بأن الأرض التي تنتج السلع المقدسة آنذاك أرض مباركة من الآلهة.

 

ونظراً لأهمية الدور الذي أدته الجزيرة في إنتاج السلع المقدسة والنفائس من مختلف الطيوب واللؤلؤ، فقد كان لها حضور في كتب الرحالة والجغرافيين القدماء، واستمرت أخبارها تتواتر على مر العصور التاريخية المختلفة.

 

تُعتبر سقطرى من أهم الجزر في العالم، وهي مُسجلة عالمياً في اليونسكو؛ لكثرة التنوع الحيوي والبيولوجي فيها.

 

وتلقب سقطرى بـ"الجزيرة العذراء"؛ فهي تضم 680 نوعاً من النباتات النادرة والمشهورة والعطرية والدوائية، وتعدّ أكبر مستوطَن لـ270 نوعاً من النباتات تنفرد به عن بقية مناطق العالم.

 

وتحتوي على أشجار ونباتات قديمة جداً ومعمرة تبلغ أعمار بعضها أكثر من 20 مليون سنة، بحسب الباحثين والعلماء.

 

طبيعة ساحرة 

 

ويعد الأرخبيل أيضاً موطناً للطبيعة السحرية، وتلقب بكنز الطيور والنباتات؛ فسقطرى موطنٌ للعديد من أنواع الطيور المستوطنة والمهاجرة والنادرة، وأيضاً تشتهر بموطن أشجار اللبان، وتوجد بها تسعة أنواع منه.

 

في الجزيرة 73% من 528 نوعاً من النباتات عالمياً، و09% من الزواحف، و59% من الحلزونيات النادرة وغير الموجودة في باقي جزر العالم.

 

وفيها أيضاً أنواع من العصافير تُقدر بـ44 نوعاً مستوطنة فيها، و58 نوعاً مهاجراً، ومن بين هذه الأنواع ما هو مهددٌ بالانقراض، وفيها 352 نوعاً من المرجان، و730 نوعاً من الأسماك الساحلية، وقرابة 300 نوع من الروبيان، والكركند، والسراطين.

 

وفيها أيضاً الدلافين التي تؤدي استعراضات بديعة على سواحل الأرخبيل، وأنواع متعددة من أسماك الزينة، وفيها نحو 60 نوعاً من الإسفنجيات، إضافة إلى أنواع أخرى من الصدفيات والأحياء البحرية المائية.

 

ووفقاً لعلماء، فإن أرخبيل سقطرى يتميز بوجود حشرات لا توجد في مكان آخر من العالم، منها الفراشات مثل فراشات النهار التي يوجد منها نحو 15 نوعاً مستوطناً، إضافة إلى 60 نوعاً من فراشات الليل، ويوجد 100 نوع من الحشرات الطائرة، 80 نوعاً منها لا توجد إلا في سقطرى.

 

مركز حضاري هام

 

وتؤدي الجزيرة دوراً مهماً؛ لكونها مركزاً مهماً حضارياً وسياسياً وتجارياً في العالم؛ فهي تتوسط الممر البحري الدولي الذي يربط بين دول المحيط الهندي وبقاع العالم الأخرى في آسيا وأفريقيا وأوروبا، فمن سقطرى تنطلق البخور والأعشاب الطبية.

 

ورغم بعد سقطرى عن الأراضي اليمنية فإنها لم تكن بمعزل عن آثار الحرب التي تدور رحاها في اليمن وقد حذرت صحيفة إندبندنت البريطانية مؤخرا بأن جوهرة شبه الجزيرة العربية معرضة للخطر بسبب الحرب اليمنية، وذلك في الإشارة إلى سقطرى.

 

وتصنف الأمم المتحدة الوضع في اليمن على أنه أكبر أزمة إنسانية في العالم، حيث بات سبعة ملايين يمني على حافة المجاعة فيما تسبب انتشار وباء الكوليرا بوفاة أكثر من ألفي شخص.

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى عضو بـ«العفو الدولية»: التحالف العربي يتحمل جزءًا من مسؤولية مأساة اليمن