أخبار عاجلة

«الرياض الأوروبية – لندن سابقًا».. دعاية بن سلمان تحتل شوارع بريطانيا

«الرياض الأوروبية – لندن سابقًا».. دعاية بن سلمان تحتل شوارع بريطانيا
«الرياض الأوروبية – لندن سابقًا».. دعاية بن سلمان تحتل شوارع بريطانيا

[real_title] لم تفرش بريطانيا السجادة الحمراء وحدها لولي العهد السعودي «محمد بن سلمان» خلال زيارته لعاصمة الضباب، بل اكتست شوارع لندن كلها بدعاية زيارة الأمير السعودي، حيث أنفقت السعودية (وفق تقارير إعلامية) ما يقارب مليون جنيه إسترليني على حملة الدعاية التي غصت بها شوارع المدينة.

 

«في الرياض.. وليس في لندن».. هكذا عبر بريطانيون غاضبون عن حجم الدعاية التي امتلأت بها الشوارع والصحف، فشن رواد مواقع التواصل الاجتماعي في المملكة المتحدة حملة انتقاد كبيرة للدعاية «غير العادية» التي صاحبت زيارة ولي العهد السعودي «محمد بن سلمان» إلى بريطانيا.

 

صور «بن سلمان» في لندن أكثر من صور ملكة لندن ورئيس وزرائها والعائلة المالكة والحكومة.. بتلك الكلمات تداول الشباب الغاضب صور شاحنات داعية بن سلمان، بل أطلقت حملة الانتقاد تسمية «شاحنات الدعاية» على مجموعة الإعلانات في الصحف وعلى الشاحنات التي تحمل لافتات تمدح ولي العهد السعودي.

 

وعبر رواد مواقع التواصل الاجتماعي عن استغرابهم الكبير من حملة الدعاية «غير المسبوقة» في البلاد والتي أثنت بشكل كبير على زيارة الأمير الشاب.

 

وامتلأت شوارع العاصمة لندن قبل وصول «محمد بن سلمان» الأربعاء حركة دعائية استثنائية عبر الصحف واللافتات الاشهارية، كما تم اللجوء إلى الشاحنات التي تحمل صور الأمير وعبارة #WelcomeSaudiCrownPrince التي جابت شوارع العاصمة.

 

كما شارك عدة متظاهرين في فعاليات ضد زيارة محمد بن سلمان أمام البرلمان البريطاني وعبروا عن غضبهم من الحرب التي تشنها السعودية في اليمن، وعبروا عن انتقادهم لسياسة المملكة المتحدة لتصديرها الأسلحة إلى السعودية.

 

«شاحنات الدعاية»

 

نشر أحد مترددي موقع تويتر نشر صورة للشاحنات ووصفها بأنها "شاحنات دعاية" وقال إن هدذه الشاحنات جابت هايد بارك كورنر بداية من يوم الإثنين.

«لافتات الطرق السريعة»

 

ناشط أخر على الموقع الأزرق قال إنه شاهد لافتات دعائية تحمل نفس العبارة على الطريق السريع رقم M4، وأضاف إن اللافتة كانت تحمل صورة لولي العهد وكتب عليها: "هو يجلب التغيير للمملكة العربية السعودية"

وأعرب العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي عن اعتراضهم على هذه الحملة الداعية باستخدام #SaudiPrinceNotWelcome.

 

إعلانات الصحف

 

إعلانات مماثلة نشرت في بعض الصحف البريطانية الأربعاء، ونزلت ثلاثة إعلانات نصف صفحة على صحيفة الغارديان ذات الميول اليسارية. وكتب على إثنين منها «هو يعطى الحرية للمرأة السعودية».

وعلى الموقع الإلكتروني للصحيفة اليومية كتب مقال رأي بعنوان "البساط الأحمر البريطاني للحاكم السعودي عار"، بجانب إعلان دعائي للزيارة.

 

وقال المتحدث باسم "الغارديان نيوز آند ميديا" لـ "يورونيوز" "إن قبول الإعلان والرعاية لا يؤثر بأي حال على خطنا التحريري. نحن أحرار في كثير من الأحيان، ونقوم في كثير من الأحيان بتحدي أنشطة الشركات والمؤسسات التي تمثل أيضًا معلنينا"

 

إعلانات مماثلة تشرت على صحف بريطانية أخرى كالتايمز والتليغراف والفينشيال تايمز وإيفنينغ ستاندار".

 

من جهته نشر موقع "نيو أراب" أن السعودية أنفقت ما يقارب مليون جنيه إسترليني 1.12 مليون يورو على الحملة الدعاية بأكملها".

 

ولي العهد السعودي بدأ زيارته الرسمية التي تستمر ثلاثة أيام الأربعاء، حيث التقى كل من الملكة إليزابيث الثانية ورئيسة الوزراء تيريزا ماي.

 

وعلى هامش هذه الزيارة المثيرة للجدل حدث تبادل ساخن في البرلمان بين ماي وزعيم حزب العمال المعارض جيريمي كوربين الذي اتهم "بتوجيه الحرب" التي تشنها السعودية في اليمن وهذا ما يتعارض مع تقرير الامم المتحدة على أن السعودية ترتكب جرائم حرب في اليمن.

 

وحث كوربين، ماي على استغلال هذه الزيارة «لوقف إمدادات الأسلحة للسعودية والمطالبة بوقف فوري لإطلاق النار في اليمن».

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى #فيتو - #اخبار العالم - وزير المالية الألماني: لا رجوع عن اليورو