أخبار عاجلة
التعبئة والإحصاء: 36.7% انخفاضًا في صادرات القطن -
روبين يكتم غضبه من «هاينكس» -
سعر الدولار اليوم في البنوك الأربعاء 21- 2 - 2018 -
جدة: المرور والصحة يوقعان مذكرة «سلامتك.. غايتنا» -

 «الجارديان» عن زيارة بن سلمان لبريطانيا: لا نتاجر بالقيم مقابل مبيعات الأسلحة

[real_title]  

وقالت الصحيفة "إنه لا عجب من وجود حملة لمنع ولي العهد الشاب (32 عاما) من زيارة البلاد، إذ إنه الشخص المتحكم الآن في السعودية حيث يعتبر الجلد والتعذيب وعدم انتخاب حكومة مركزية "لبنات المجتمع" الذي تقوم عليه المملكة".

 

وتضيف الصحيفة "لقد سوّق ولي العهد نفسه كمصلح ليبرالي يسمح للنساء بقيادة السيارات ومشاهدة مباريات كرة القدم والغناء على خشبة المسرح… هذه خطوات مرحب بها ولكنها خطوات صغيرة للأمام في دولة لا تستطيع فيها المرأة الزواج أو الطلاق أو السفر أو الحصول على وظيفة أو إجراء عملية جراحية دون إذن من الذكور".

 

ومن المقرر أن يزور بن سلمان لندن نهاية الشهر الجاري، الأمر الذي أثار موجة من الاستنكار والرفض بين أوساط الحقوقيين والناشطين في مجال حقوق الإنسان في بريطانيا، والذين طالبوا رئيسة الوزراء البريطاية تيريزا ماي بإلغاء هذه الزيارة.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن حملة "مكافحة الفساد" التي يقوم بها محمد بن سلمان في السعودية ما هي إلا حملة لتطهير المنافسين الملكيين.

 

وتتابع الصحيفة "أن تعميق السلطة، الذي لا يرحم، يسلط الضوء على عدم تسامح النظام السعودي مع المعارضة. إذ إن التقرير الذي قدمه كين ماكدونالد، ومحام آخر بارز في مجال حقوق الإنسان عن موجة من حالات الاختفاء التعسفي للناشطين في مجال حقوق الإنسان والمنشقين السياسيين ورجال الدين في المملكة العربية السعودية، يجب أن يقرأ في داونينج ستريت".

 

وقالت الصحيفة :" يجب على تيريزا ماي وبصفتها زعيمة لبلادها، أن تستخدم قوة أمتها كقوة جيدة ".


وتشير  الصحيفة البريطانية في افتتاحية لها بعنوان "رأي الغارديان في زيارة ولي العهد السعودي: لا تبيعوا قيمنا" إلى الحرب في اليمن، التي "هي من بنات أفكار ولي العهد، وهي الآن أسوأ أزمة إنسانية من صنع الإنسان في العالم حيث تقدم الأسلحة البريطانية والعسكريون البريطانيون الدعم، لإطالة أمد الحرب، وزيادة معاناة المدنيين". 

 

وتضيف الصحيفة أن مبيعات الأسلحة البريطانية إلى المملكة العربية السعودية بلغت 200 مليون جنيه استرليني في  شهر، وهو "ما يبدو وكأنه يطغى على تفكير السيدة ماي أكثر من قضية وفيات الأطفال في أماكن بعيدة".

 

وتؤكد الصحيفة على أنه يجب على بريطانيا ألا تتخلى عن مبادئها وقيمها ، مطالبة ماي باستغلال قدرتها لأجل الخير، مضيفة أنها ستكون مطالبة عند استقبال الأمير بعدم الانسياق وراء إغراء المال إذ يتردد أن هناك تفكير في التحايل على القانون لضمان تدفق استثمارات بمبلغ 100 مليار دولار عبر شركة النفط السعودية. 

 

ويختم المقال بالإشارة إلى أنه وفي سياق أن بريطانيا والسعودية تجلسان في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، حيث يراجع المجلس هذا العام سجل حقوق الإنسان، فإن على تيريزا ماي أن تثير مسألة حرية التعبير مع ولي العهد، حتى لو كانت على شكل "محاضرات".

 

وكان نشطاء قد تداولوا على مواقع التواصل الاجتماعي صورا لسيارات تجوب العاصمة البريطانية لندن، وعليها ملصقات مناهضة لولي العهد السعودي .

 

وسلم الخميس الماضي ممثلون عن 8 منظمات حقوقية وناشطين في مجال مناهضة الحروب والتسلح،  ماي رسالة خطية في مكتبها بشارع "10 داونينج ستريت"، تدعوها لإلغاء  زيارة بن سلمان، في إطار حملة مستمرة مناهضة لزيارته.

 

وجاء في الرسالة المفتوحة أن ولي العهد السعودي مسئول عن أكبر كارثة إنسانية في العالم من خلال استمرار حربه على اليمن والتي راح ضحيتها الآلاف من القتلى والجرحى والملايين من الجوعى والمشردين إضافة إلى انتشار الأمراض الخطيرة.

 

وأكد الموقعون على الرسالة أن زيارة بن سلمان تلحق بالبلاد والمواطنين العار نظرا للجرائم الخطيرة التي ارتكبها في اليمن، وشدد الموقعون على  أن مصالح الشعب البريطاني وقيمه تتعارض مع هذه الزيارة ودعوا إلى ضرورة إلغائها .

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر مصر العربية وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق الاثنين 19 فبراير 2018 05:56 مساءً «الكرملين»: احتمال تعاون منفذ هجوم داغستان مع منظمات إرهابية - موجز نيوز
التالى الاثنين 19 فبراير 2018 08:57 مساءً ليبرمان يؤكد تدمير إسرائيل أحد أنفاق حماس جنوب غزة - موجز نيوز