أخبار عاجلة

منفذ هجوم أنسباخ يهدد ألمانيا بمزيد من الهجمات في فيديو سابق للتفجير

منفذ هجوم أنسباخ يهدد ألمانيا بمزيد من الهجمات في فيديو سابق للتفجير
منفذ هجوم أنسباخ يهدد ألمانيا بمزيد من الهجمات في فيديو سابق للتفجير

هدد منفذ التفجير الذي وقع بمدينة أنسباخ الألمانية أول أمس الأحد، ألمانيا بمزيد من الهجمات الإرهابية خلا مقطع فيديو سجله قبل ارتكاب عمليته الانتحارية، ونشر خلال الساعات الأخيرة على شبكة الإنترنت.

ونشرت وكالة الأعماق ذات الصلة بتنظيم «الدولة الإسلامية» () التسجل المصور، الذي يعرف فيه صاحبه في البداية بـ«محمد دليل، جندي الدولة الإسلامية الذي نفذ هجوم مدينة أنسباخ»، ويؤكد مرتكب الاعتداء في بيعته «أجدد بيعتي لأمير المؤمين أبوبكر البغدادي» زعيم .

ويتابع دليل قائلا إنه نفذ الهجوم «ثأرا لله ورسوله وللمؤمنين، وردا على الجرائم التي قام بها التحالف بالاشتراك مع ألمانيا من قصف وقتل للرجال والنساء والأطفال» و«ردا على تشريد المسلمين ومحاربتهم لدين الله ورسوله».

وهدد ألمانيا قائلا: «هذه العملية بعبوة ناسفة، والمرة القامة لن تكون هناك عبوة ولا أحزمة ستكون هناك مفخخات»، وأضاف متوعدا: «والله لن تهنأوا بالعيش طالما تحاربون الدولة الإسلامية.. لن تهنأوا بالنوم في بيوتكم.. سننغص حياتكم»

ووجه دليل حديثه للألمان، قائلا: «يا أيها الشعب الالماني إن دولتكم هي التي تقتلكم. الدولة الإسلامية لم تبدأ حربها معكم. فطائرتكم تقصف ولا تفرق بين رجال ونساء واطفال».

وأكد منفذ الهجوم أن «جنود الدولة الاسلامية اصبحوا جاهزون ومستعدون لبعد هذه العملية المباركة، وسوف تتلوها عمليات» أخرى، وعثرت الشرطة الألمانية على مقطع الفيديو في الهاتف الجوال لدليل، وهو طالب لجوء سوري عمره 27 عاما.

وخلال تشريح جثة الانتحاري، المنحدر من مدينة حلب، تبين أن لديه «إصابات حرب» في ساقيه وقدميه، إلا أنه لم يثبت إلى الآن أنه شارك في معارك بسوريا.

وكان الشاب السوري قد وصل إلى ألمانيا قبل عامين، وقدم طلبا للحصول على اللجوء، إلا أن الطلب قوبل بالرفض منذ ما يقرب من عام وكان يجب ترحيله إلى بلغاريا، ولكنه أقام منذ ذلك الحين في نزل ببلدة أنسباخ.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر المصري اليوم وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى لبنان.. ورد وشموع واحتجاجات مستمرة عشية ـ«أحد الوضوح»