اخبار السياسه تفاصيل وفاة راقصة التجمع الخامس.. وشائعة مقتل لورديانا

تفاصيل وفاة راقصة التجمع الخامس.. وشائعة مقتل لورديانا

تواصل النيابة العامة تحقيقاتها في وفاة راقصة التجمع الخامس بجانب الأسانسير داخل عقار في كمبوند بالتجمع الخامس، ولم تظهر على جثمان الراقصة أي آثار لتعرضها للضرب أو القتل، وبينت مناظرة جثمان الراقصة المتوفاة أنها ترتدي ملابسها كاملة ولا يوجد بها أي إصابات، ورجحت التحريات أن الوفاة طبيعية وأنها أصيبت بأزمة قلبية وسقطت على الأرض بجوار الأسانسير ولفظت أنفاسها الأخيرة في الحال، واكتشف حارس العقار الجثة بعد الوفاة بما يقرب 120 دقيقة، وبعدها سرت شائعات عن أن الراقصة المتوفاة هي الراقصة البرازيلية لورديانا التي نفت الخبر على حسابها عبر إنستجرام.

تقرير الطب الشرعي

وقالت مصادر أمنية وقضائية إن الطب الشرعي سوف يكشف عن سبب الوفاة بشكل نهائي بعد أن انتدبت النيابة العامة الأطباء الشرعيين لتشريح جثمان الراقصة المتوفاة لبيان أسباب وفاتها رسمية، وأن القوة الأمنية التي انتقلت إلى مكان البلاغ عثرت على المتعلقات الشخصية وهاتف وأموال الراقصة المتوفاة بجوار الجثة، مما يشير إلى عدم وجود أي دوافع للجريمة وأن الوفاة قد تكون طبيعية، إثر تعرض المتوفاة لأزمة قلبية أدت للوفاة، أن المباحث عاينت شقة المتوفاة وتبين عدم وجود بعثرة في محتويات الشقة ولا آثار عنف في الشقة.

مناظرة جثمان الراقصة

وأضافت المصادر أن الراقصة عمرها 26 عاما، وتحمل جنسية إحدى دول شرق آسيا، وتعمل بالفنادق العائمة بمناطق قصر النيل والعجوزة، ولا توجد إصابات ظاهرية بالجثة، وتبين خلو جثة الراقصة من وجود طعنات أو كدمات أو جروح تشير إلى وجود شبهة جنائية في الواقعة، وانتقل فريق من النيابة العامة ورجال المعمل الجنائي وتم رفع البصمات والتحفظ على الكاميرات وتم نقل الجثة إلى الطب الشرعي لتشريحها لبيان أسباب الوفاة، وطلبت تحريات المباحث حول الواقعة، تمهيدًا لكشف أسباب وفاتها بشكل نهائي.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه «قومي البحوث»: لدينا كل متحورات كورونا.. وقريبا سنعلن عن اللقاح المصري
التالى اخبار السياسه أخبار الكويت.. إصابات كورونا تصل إلى أدنى مستوياتها في البلاد