اخبار السياسه «يسهّل تحديد النسل».. ما دور القطاع الخاص في الحد من الزيادة السكانية؟

«يسهّل تحديد النسل».. ما دور القطاع الخاص في الحد من الزيادة السكانية؟

على الرغم من الجهود المبذولة من الدولة في تحسين نظام الصحة العامة من خلال اعتماد الخطة القومية للتنمية الأسرة (2021-2023) التي يشكل تنمية الأسرة المصرية أهم محاورها، خاصة النساء والشباب من خلال التحكم في معدلات النمو والارتقاء بخصائص السكان، إلا أن هذه الجهود يجب أن تكون مصحوبة بتوعية الشباب المقبلين على الزواج بأهمية تنظيم الأسرة ونشر ثقافة تكوين أسرة صغيرة للحد من الزيادة السكانية، فتعتبر مشكلة الزيادة السكانية التحدي الأكبر الذي يواجه الدولة، فمعدلات الزيادة السكانية تعوق مسار التنمية وتسبب ضغطا كبيرا على الموارد الاقتصادية وتشكل عبئا على موارد الدولة.

وأصبحت زيادة الوعي بأهمية ممارسة تنظيم الأسرة وتوفير معلومات وخدمات الصحة الإنجابية للشباب، أمرا أساسيا مما له من تأثير إيجابي ومباشر على صحة الأم والطفل والأسرة بأكملها.

وتستهدف معظم حملات التوعية مجموعات مختلفة من الشباب، ومع ذلك لم تلق فئة عمال المصانع اهتماما كافيا من هذه الأنشطة، فطبقا لإحصائيات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء لعام 2018، بلغ عدد عمال المصانع نحو 2.6 مليون عاملة وعاملة معظمهم في سن الإنجاب، وتمثل نسبة النساء في بعض القطاعات مثل الملابس الجاهزة أكثر من 50%.

مجلس السكان الدولي يناقش أهمية دور القطاع الخاص في الحد من الزيادة السكانية

وبالوقوف أمام هذه النسب من الشباب العاملين بالمصانع، يتضح ضرورة الاهتمام بتلك الفئة وتقديم خدمات الصحة الإنجابية لهم من خلال رفع الوعي وتقديم الخدمات الطبية ونشر المعلومات الصحية عن طريق برامج صحة العمال لزيادة معرفتهم وثقافتهم ونشر السلوكيات الصحيحة فيما يتعلق بالحمل والإنجاب وتنظيم الأسرة.

ودعا مجلس السكان الدولي قطاع السكان وتنظيم الأسرة بوزارة الصحة والسكان، لعرض نتائج مشروع تعزيز دور القطاع الخاص في تقديم خدمات الصحة الإنجابية للشباب في مصر، الذي قام بتنفيذه مجلس السكان الدولي بالتعاون مع جمعية بور فؤاد لرعاية الأسرة والطفولة، وبدعم من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لتلبية احتياجات الصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة للشباب من عمال المصانع بالمنطقة الاستثمارية ببورسعيد، وذلك للمساهمة في دعمِ البرنامج القومي لتنظيم الأسرة في الوصول إلى هذه الشريحة السكانية المهمة والمؤثرة، في ممارسة تنظيم الأسرة في مصر.

نهلة عبدالتواب: إتاحة خدمات تنظيم الأسرة يساهم في يساعد في تنفيذ خطط الدولة بشأن الزيادة السكانية

ومن جانبها، أشارت الدكتورة نهلة عبد التواب ممثل مجلس السكان الدولي، إلى أهمية إتاحة خدمات تنظيم الأسرة والصحة الإنجابية للعاملين بالمنشآت الصناعية «عمال المصانع»، والتي تمثل تدخلا استراتيجيا للوصول إلى قطاع كبير من الشباب في بداية حياتهم الزوجية أو المقبلين على الزواج، لنشر الوعي وتقديم المشورة والترويج لاستخدام وسائل تنظيم الأسرة وتبنى ثقافة الأسرة الصغيرة، ومن ثم فهو يساعد على تنفيذ خطط الدولة في الحد من الزيادة السكانية والدفع بعجلة الإنتاج.

19824178111626025796.jpg

حسام عباس: الخطة القومية لتنمية الأسرة المصرية تتضمن تمكين المرأة

وبدوره، أوضح الدكتور حسام عباس رئيس قطاع السكان وتنظيم الآسرة بوزارة الصحة، أن الخطة القومية لتنمية الأسرة المصرية تتضمن تمكين المرأة كعنصر أساسي، وذلك إيمانا بدعم تنمية المرأة المصرية ورفع المستوى الاقتصادي للأسر المصرية.

20885831291626025775.jpg

وأكد «عباس» أن تضافر كل الجهود أمر مهم لرفع وعي أصحاب المصانع بأهمية تقديم الخدمات الطبية وخدمات الصحة الإنجابية وتنظيم الأسرة، ضمن برامج صحة العمال وحزمة خدمات الرعاية الصحية داخل المصانع، مع توضيح الفوائد التي يمكن أن تعود عليهم وعلى المصنع وكذلك مساعدة العاملين على تلبية احتياجاتهم من هذه الخدمات، وتقديم المشورة لوقايتهم من بعض الأمراض.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه التنمية المحلية: سنناقش مع لجنة كورونا طلب أصحاب المحال الخاص بالغلق
التالى اخبار السياسه سعر كيلو العجول قائم 2021 في الأسواق قبل عيد الأضحى المبارك