اخبار السياسه ارتفاع إجمالي إصابات كورونا حول العالم إلى 134.5 مليون

ارتفاع إجمالي إصابات كورونا حول العالم إلى 134.5 مليون

يواصل فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، منذ ظهوره أواخر 2019، انتشاره حول العالم، وبلغ إجمالي المصابين 134528841 شخصا، فيما وصلت الوفيات إلى 2915013 حالة، بينما بلغت حالات الشفاء حول العالم 108330462 حالة.

وسجلت مقاطعة «يوننان» جنوب غربي الصين، 8 حالات إصابة جديدة محلية العدوى بـ«كورونا»، أمس الخميس، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء «شينخوا» الصينية.

وقالت لجنة الصحة بالمقاطعة، اليوم، إنه حتى أمس الخميس، كانت هناك 87 حالة إصابة مؤكدة و44 حالة بدون أعراض تتلقى العلاج أو تخضع للملاحظة الطبية في مستشفيات مخصصة لذلك في المقاطعة الصينية.

ارتفاع إجمالي الوفيات بـ«كورونا» إلى 345025 حالة

وأعلنت البرازيلية، أمس الخميس، تسجيل 4249 وفاة جديدة بفيروس كورونا، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 345025 حالة.

وأشارت الوزارة البرازيلية، إلى تسجيل 86652 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع إجمالي الإصابات إلى أكثر من 13 مليون إصابة بالفيروس.

وفي المكسيك، أعلنت ، أمس الخميس تسجيل 5140 إصابة، و548 وفاة جديدة بكورونا، ليصل إجمالي الإصابات بالفيروس إلى 2267019، فيما وصلت الحصيلة الإجمالية للوفيات إلى  206146 حالة.

 من جانبها، قالت صحيفة «لاخورنادا» المكسيكية، إن رجلين صبغا شعرهما وحواجبهما باللون الأبيض، وأبرزا بطاقتي هوية شخصين آخرين لتلقي لقاح كورونا، فيما تم القبض على الرجلين، وتوجيه تهمة انتحال شخصية إليهما.

من جانبها، أعلنت هولندا أنها ستحصر استخدام لقاح «أسترازينيكا» البريطاني، لمن هم فوق 60 عاما.

وفي بريطانيا، خلصت أرقام رسمية إلى أن أكثر من نصف الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بـ«كورونا»، لا يعانون من أي أعراض تذكر.

ووفقا لمكتب الإحصاءات الوطنية في بريطانيا، فإن 53% ممن جرى تشخيص إصابتهم بالفيروس قالوا إنهم لم يلحظوا أي تحذير، بما في ذلك الحمى والسعال.

وفي ، أعرب زعيم حزب «الرابطة» ماتيو سالفيني عن أمله بالبدء في فتح الأنشطة الاقتصادية في البلاد وتخفيف قيود «كورونا»، اعتبارا من النصف الثاني من أبريل الجاري.

ارتفاع إجمالي إصابات الفيروس في القارة الإفريقية إلى 4301000 حالة

وفي إفريقيا، أعلن المركز الأفريقي لمكافحة الأمراض، أمس الخميس، بلوغ عدد المصابين بـ«كورونا» في القارة الأفريقية 4301000 إصابة، فيما بلغ الوفيات بالفيروس 114600وفاة، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية «واس».

وفي المغرب، أعلنت ، أمس الخميس، تسجيل 635 إصابة جديدة بـ«كورونا» ليرتفع إجمالي الإصابات إلى 500323 حالة.

وسجلت السلطات الصحية المغربية، 6 حالات وفاة جديدة لتصل الحصيلة الإجمالية للوفيات جراء الإصابة بالفيروس إلى 8873 حالة، وفقا لما ذكرته شبكة «روسيا اليوم» الإخبارية الروسية.

ارتفاع إجمالي حالات التعافي من «كورونا» إلى 486913 شخصا

وأشارت الوزارة المغربية، إلى تسجيل 564 حالة شفاء جديدة من «كورونا»، ليبلغ مجموع حالات التعافي من الفيروس إلى 486913 حالة.

وأوضحت المغربية، أن البلاد تلقت الدفعة الأولى من اللقاحات المضادة لـ«كورونا»، بموجب آلية «كوفاكس».

و«كوفاكس» عبارة عن مبادرة لقاحات عالمية يديرها تحالف يضم تحالف اللقاحات  المعروف باسم «جافي» ومنظمة الصحة العالمية، وهي ممولة من تبرعات قادمة من الحكومات، والمنظمات، والمؤسسات متعددة الأطراف.

وتتمثل مهمة «كوفاكس» في شراء لقاحات «كورونا» بكميات كبيرة، وإرسالها إلى الدول الأكثر فقراً، وفقا لما ذكرته شبكة «سي إن إن» الإخبارية الأمريكية.

من جانبه، قرر مجلس الوزراء المغربي، تمديد مدة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية من 10 أبريل الجاري، إلى 10 مايو المقبل في إطار الجهود المبذولة لمكافحة تفشي كورونا، وفقا لما ذكرته وكالة «المغرب العربي» للأنباء.

الاستخبارات الأمريكية: كورونا أدى إلى تعميق التفاوت الاقتصادي

وفي سياق متصل، كتب مسؤولو الاستخبارات الأمريكية، في تقرير أمس الخميس، أن كورونا أدى إلى تعميق التفاوت الاقتصادي، وتسبب في إجهاد الموارد الحكومية وتأجيج المشاعر القومية.

ووصف مجلس الاستخبارات الوطني التابع للحكومة الأمريكية، في تقرير «الاتجاهات العالمية»، الفيروس بأنه الاضطراب العالمي الفردي الأكثر أهمية منذ الحرب العالمية الثانية، مع تداعيات صحية واقتصادية وسياسية وأمنية ستمتد لسنوات قادمة، وفقا لما ذكرته شبكة «سكاي نيوز» الإخبارية.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه 10 نصائح لصلاة تروايح آمنة من كوفيد 19
التالى اخبار السياسه الإنسانية قبل القانون.. النقيب «رمضان» يحمل حقائب سيدة مسنة: واجبي