اخبار السياسه استشاري علم اجتماع: موكب المومياوات حمل رسالة حب وسلام للعالم

استشاري علم اجتماع: موكب المومياوات حمل رسالة حب وسلام للعالم

قالت الدكتورة عزة زيان، استشاري علم اجتماع، إنّ تنظيم حفل موكب نقل المومياوات الملكية كان عظيما للغاية، وجاء معبرا عن الدولة والحضارة، متابعة: «أعظم إنجازاته هي الحالة التي كان المصريون عليها، الذين شعروا بالفخر والسعادة والعزة والوطنية والانتماء».

وأضافت زيان في مداخلة هاتفية للقناة الأولى، والفضائية المصرية: «تابعنا الحدث على اختلاف أعمارنا وثقافاتنا وطوائفنا ومعتقداتنا ومستوياتنا الاجتماعية واتجاهاتنا السياسية، كان مشهدا مهيبا مزج بين كل شيء رائع يمكن أن نعلمه للأجيال الجديدة».

وتابعت استشاري علم اجتماع، أنّ الموكب تميز بالتنظيم الرائع والموسيقى الراقية والأصوات الجميلة والملابس الزاهية المحتشمة: «فرصة كي نعلم أبنائنا الكثير من الأشياء الرائعة، مثل حضارة الماضي وإنجازات الحاضر، والتركيز على الجوانب المضيئة لتطويرها بدلا من التركيز على الجوانب السلبية التي تجعل شبابنا محبطين».

وأردفت الدكتورة عزة زيان: «يحق لنا أن نفخر ونتباهى بحضارة أجدادنا ونسعى لإحيائها واستعادة دور مصر العالمي في ظل قيادة سياسية حكيمة لا تؤمن بالمستحيل، أتمنى أن يكون لهذا الحدث مردود إيجابي على مستوى السياحة والآثار، لأننا تابعنا موكبا ذهبيا يرسل رسالة حب وخير وسلام للعالم، وأنّ مصر بلد الأمن والأمان وبلد العراقة والحضارة الفريدة، بلدنا جميلة وشبابنا رائع ولدينا الإرداة والتصميم مثل أجدادنا وسنكون فخورين بأجدادنا على مرّ السنوات».

ونُقل 22 ملكًا وملكة مساء أمس، مقسمين إلى 18 ملكًا و4 ملكات من أسر فرعونية مختلفة، فضلًا عن 17 تابوتًا آخر، وذلك على عربات صُممت لهذا الحدث في شكل فرعوني.

ووُضع كل ملك في صندوق زجاجي أعلى العربة، التي يظهر اسمه عليها بـ3 لغات مختلفة هي العربية، والإنجليزية، والهيروغليفية، وبدأ موكب نقل المومياوات الملكية، مع غروب الشمس، أي بين الساعة الـ5 و6 مساءً، من ميدان التحرير ليدور الموكب حول صينية الميدان ومنه لميدان سيمون بوليفار، ثم لمنطقة جاردن سيتي بمحاذاة شاطئ النيل حتى اللمنيل، ومنه للمتحف القومي للحضارة المصرية في الفسطاط. 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه مجلس الأمة الأردني: الملك رمز الحكمة والقوة والثبات لهذا البلد
التالى اخبار السياسه الإنسانية قبل القانون.. النقيب «رمضان» يحمل حقائب سيدة مسنة: واجبي