اخبار السياسه انهيار جومانا مراد فى عزاء ابنتها ديانا

اخبار السياسه انهيار جومانا مراد فى عزاء ابنتها ديانا
اخبار السياسه انهيار جومانا مراد فى عزاء ابنتها ديانا

انهيار جومانا مراد فى عزاء ابنتها ديانا

انهارت الفنانة جومانا مراد، أثناء تلقيها واجب العزاء في ابنتها ديانا، المقام حاليا في منطقة ، بجوار المعهد السويسري، ودخلت «جومانا» في نوبة بكاء مع بداية العزاء، الذي شهد حضور عدد من النجوم مثل درة التونسية، وفاء عامر، إنجي علاء، هاني شاكر وزوجته نهال، والفنانة لبلبة.

981243046f.jpg

جدير بالذكر، أن جومانا مراد، أعلنت في 29 مارس الماضي، وفاة طفلتها «ديانا» عبر حسابها الشخصي على تطبيق الصور والفيديوهات القصيرة «إنستجرام» قائلة: «الحمدلله على كل حال.. لله ما أعطى ولله ما أخذ وإنا لله وإنا لله راجعون، انتقلت إلى رحمة الله، اليوم، ابنتنا ديانا ربيع بسيسو، إن شاء الله تكوني شفيعتنا بالآخرة وللجنة يا روح قلب أمك وأبوكي».

وتابعت: «فراقك صعب ومؤلم بس أكيد إنتي بمكان أحسن بكتير.. يا رب الهمنا الصبر والسلوان وبرد على قلوبنا، لا اعتراض على حكمك يا رب والحمدلله على كل حال، وإنتي طير من طيور الجنة يا أمي».

10115823601617376890.jpg

عزاء ابنة جومانا مراد اليوم

وكانت «جومانا» أنجبت التوأم «ديانا وعلي»، حيث ذكرت في لقاء سابق بالتليفزيون، أنها كانت حالتها صعبة جدا: «أنا مكونتش قايلة إني حامل وكانت حالتي صعبة جدا مع إني كنت بحاول إني أخد بالي من نفسي وبعد ما خلصت تصوير خيانة عهد، تعبت وكان لازم أستريح ووضعي كان خطر وأنا دكتوري في أمريكا فكان لازم أسافر وكانوا خايفين عليا أولد في الطيارة وأنا ولدت بدري ولادة مبكرة، ولدت قبل السابع بيومين، والحمد لله ربنا ستر وكانوا الأولاد محتاجين يبقوا في الحضانة عدينا بظروف صعبة عشان كدة مكونتش حابة أتكلم غير لما كل حاجة تبقى بخير».

ومن المقرر أن يستمر سرادق العزاء حتى السابعة والنصف من مساء اليوم.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه أمريكا تحذر إيران من تمويل ميليشيات الحوثي.. وتؤكد دعمها السعودية
التالى اخبار السياسه الإنسانية قبل القانون.. النقيب «رمضان» يحمل حقائب سيدة مسنة: واجبي