اخبار السياسه «التحالف العربي» يدمر طائرتين مسيرتين أطلقها الحوثيون تجاه السعودية

«التحالف العربي» يدمر طائرتين مسيرتين أطلقها الحوثيون تجاه السعودية

أعلن تحالف دعم الشرعية في اليمن بقيادة السعودية، أمس الخميس، اعتراض وتدمير طائرتين مسيرتين مفخختين أطلقهما الحوثيين تجاه خميس مشيط جنوب غربي السعودية.

 وقال التحالف العربي، إنه يتخذ الإجراءات اللازمة لحماية المدنيين وفقا للقانون الدولي الإنساني، موضحا أن الحوثيين يستمرون في محاولاتهم العدائية لاستهداف المدنيين والأعيان المدنية، وتعد جرائم حرب.

وأكد التحالف العربي، أن محاولات الحوثيين العدائية تم رصدها وإحباطها، وفقا لما ذكرته قناة «العربية» الإخبارية.

وأعلن الجيش الوطني اليمني، إفشال محاولة تقدم حوثية إلى مواقعه الأمامية في مديرية باقم بـ«صعدة» شمال غربي العاصمة اليمنية «صنعاء»، معقل الحوثيين المدعومين من إيران،  ما أسفر عن سقوط قتلى ومصابين بين العناصر الحوثية.

وقال وزير الخارجية اليمني أحمد عوض بن ، إن الأعمال الإرهابية التي يمارسها الحوثيين بشكل ممنهج ضد ممرات الملاحة الدولية والمنشآت الحيوية للطاقة في السعودية يعد تهديداً خطيراً ومزعزعاً لأمن واستقرار المنطقة والعالم.وحذرت اليمنية، من التوجه الخطير الذي يتبناه الحوثيين الإرهابيين تجاه النازحين في محافظة مأرب شرقي البلاد.

من جانبه، أوضح المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون»، جون كيربي، أمس الخميس، أن واشنطن تأخذ بجدية التزاماتها للدفاع عن السعودية ومساعدة الشعب السعودي، للدفاع عن نفسه ضد هجمات ما زالت مستمرة.

وقال كيربي، في مؤتمر صحفي، إن بلاده تتابع النظر في توزيع القوات الأمريكية حول العالم،كما تتابع واشنطن دعم الدفاع عن المملكة بما فيه قدراتها على صد الهجمات.

وكانت واشنطن، رحبت في وقت سابق، بإعلان السعودية، تقديم أكثر من 422 مليون دولار لدعم منتجات الوقود في اليمن. ودعا كيربي، الحوثيين، إلى وقف هجماتها والعمل على تحقيق حل سياسي.

«البنتاجون»: برنامج إيران الصاروخي موجود ويتطور

وأوضحت وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون»، أن إيران تشكل خطراً على جيرانها والمنطقة والأمن القومي الأمريكي، مشيرة إلى أن برنامج إيران الصاروخي موجود ويتطور. وأضافت الوزارة الأمريكية، أن طهران تواصل دعم الجماعات الإرهابية في المنطقة.

وشددت واشنطن، على أن مسألة رفع كافة العقوبات على إيران غير واردة، وأوضح مساعد وزير الخارجية بالوكالة جوي هود، في مقابلة مساء أمس الخميس مع قناة  «العربية» الإخبارية، ، أن الولايات المتحدة سترفع بعض العقوبات، إذا التزمت طهران بشروط الاتفاق النووي، لكن هناك عقوبات لن ترفع لأنها وضعت بسبب انتهاكات إيرانية لحقوق الإنسان.

من جانبه، أعلن دانج دين قوي، مندوب فيتنام لدى الأمم المتحدة، رئيس مجلس الأمن الدولي هذا الشهر، أن المجلس سيعقد جلسات حول التسوية في الشرق الأوسط خلال الشهر الجاري، ستجري مناقشة النزاع في اليمن يوم 15 أبريل.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه برودة ورياح وسقوط أمطار.. تعرف على حالة الطقس اليوم
التالى اخبار السياسه الإنسانية قبل القانون.. النقيب «رمضان» يحمل حقائب سيدة مسنة: واجبي