اخبار السياسه أحمد خالد توفيق.. ثلاث سنوات على رحيل «العراب»

أحمد خالد توفيق.. ثلاث سنوات على رحيل «العراب»

يمر اليوم ثلاث سنوات على رحيل الكاتب الدكتور أحمد خالد توفيق، حيث رحل صاحب لقب «العراب» في 2 أبريل 2018، وبدأ أحمد خالد توفيق المولود في 10 يونيو 1962، في بالغربية، تخرج في كلية الطب في جامعة  عام 1985 وحصل على الدكتوراه في طب المناطق الحارة عام 1997.

 يُعد أحمد خالد توفيق الكاتب الأشهر في مجال أدب الشباب، والفنتازيا، والخيال العلمي، والرعب، وبدأ مسيرته الأدبية مع كتابة سلسلة «ما وراء الطبيعة»، حققت نجاحًا كبيرًا، واستقبالًا جيدًا من الجمهور. ما شجعه على استكمالها، والتي تم تحويلها في العام الماضي لمسلسل عرض على المنصة الرقمية «نيتفليكس» وحقق نجاحا ضخما، وأصدر بعدها سلسلة «فانتازيا» عام 1995، وسلسلة «سفاري» عام 1996. وفي عام 2006، سلسلة «دبليو دبليو دبليو»، كما أصدر عددا كبيرا من الأعمال أشهرها رواية «يوتوبيا».

في حديثه عن اهتمام الكاتب بالجماهيرية، قال أحمد خالد توفيق: «جميعنا يرغب في أن يشعر أنه محبوب، ونحن فى المدرسة ننتظر رضا المُدرسة وتصفيق الفصل، والكاتب فى البداية يكتب لإرضاء نفسه وعلاج اضطراباته النفسية في البداية، ويكون في ذهنه قارئ واحد هو نفسه، وتزداد مع الوقت الرغبة لدى الكاتب في زيادة عدد جماهيره.

وتابع: «في رأيي أن الكاتب الناجح من يكتب لإرضاء نفسه فى الأساس، ولو كان يكتب من أجل القارىء أو الجماهيرية سيدخل في منطقة الافتعال والابتذال، وتحول فى النهاية إلى ما (ما يطلبه المستمعون)، مؤكدا أن الجماهيرية من الممكن أن تؤذى الكاتب جدا، إذا كتب وفي ذهنه القاريء فقط، لم أكن في بداياتى أتوقع الجماهيرية بتاتا، وكلمة (العراب) ترعبني».

وعن سبب الكتابة أضاف «العراب» في حديث سابق له ببرنامج «وصفوا لي الصبر» مع عمر طاهر على قناة «ten»: «كنت في البداية أكتب للعلاج النفسي، ولاستمتاعي الذاتي وتضييع الوقت ولكى أخرج غليان الكتب الكثيرة الموجود داخلى، لم أكتشف أن كتاباتي جماهيرية إلى بعد الكتاب العاشر، أى بعد نحو 6 سنوات من الكتابة، وحصلت على أقصى شهرة من الممكن أن ينالها كاتب وهذا بسبب أنى كنت أتوجه لجيل أصغر منى وهذا الجيل كبر معي، ولذلك من الصعب أن أدخل مقهى، أو ألقي محاضرة دون أن يطلب أحد التقاط صورة معي»، منوها لم أقدم في أى جائزة في حياتي بسبب خجلي، لكن دار الشروق قدمت لى وفازت روايتي (مثل إيكاروس) بجائزة أحسن رواية عربية في الشارقة للكتاب. 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه التعليم: امتحانات الصفين الأول والثاني الثانوي من منهجي مارس وأبريل
التالى اخبار السياسه الإنسانية قبل القانون.. النقيب «رمضان» يحمل حقائب سيدة مسنة: واجبي