اخبار السياسه «الحاسبة البشرية».. بائع مناديل يجري عمليات حسابية خلال دقائق بالشرقية

«الحاسبة البشرية».. بائع مناديل يجري عمليات حسابية خلال دقائق بالشرقية

مصطفى محمود أحمد، مقيم بمدينة ، شاب يبلغ من العمر 19 عاما، تغلب البساطة على ملامحه مظهره ولكنه جذب انتباه الكثيرين إليه خلال الأيام الماضية بعدما أجرى عمليات حسابية معقدة خلال دقائق بشكل فوري بطريقة الحساب الذهني.

التقت «الوطن» الصبي وأجرى عمليات حسابية بتقنية «الحساب الذهني» حيث استخدم يديه وذهنه لإيجاد نتيجة العمليات الحسابية خلال ثوانٍ أو فترة لا تتجاوز دقيقتين أو ثلاث على الأكثر، ومع تكرار الأرقام حتى المعقدة منها استمر في إجراء الحساب بنفس السرعة.

«اكتشفت قدرتي على إجراء عمليات حسابية بشكل سريع منذ أكثر من 6 أشهر عندما أجريت عملية حسابية معقدة بالصدفة»، بتلك الكلمات بدأ الصبي طالب بالصف الثالث الثانوي الفني التجاري بمدرسة عبدالله فكري بالزقازيق حديثه معنا وتابع قائلا: «قبل عدة أيام كنت أجلس على أحد الأرصفة بمدينة لبيع عدد من علب المناديل للمارة وسائقي السيارات وأثناء ذلك حضر شاب وطلب مني شراء علبة مناديل ثم تحدث معي عن طبيعة عملي ودراستي».

وأردف: «وسط تجاذب أطراف الحديث أخبرته أنني أستطيع أن أجرى حساب عدد من الأرقام الكثيرة في ثوانٍ أو دقائق دون استخدام آلة حاسبة»، وأكمل: «طلب مني الشاب أن أجري حساب إحدى المسائل وتلى بعض الأرقام فقمت بحسابها عل الفور وفوجئت به يوثق لي مقطع فيديو وينشره على مواقع التواصل».

«لم أعلم بمدى انتشار المقطع فأنا لا أمتلك هاتفا حديثا ولا أستخدم الإنترنت عبر أي وسيلة وما يهمني هو مساعدة أسرتي على تدبير نفقات المعيشة ومواصلة دراستي في نفس الوقت»، مشيرا إلى أنه أخ لـ 3 شقيقات يصغرنه في العمر ووالده عامل محارة أصيب قبل عدة سنوات في حادث أفقده القدرة على الاستمرار في العمل إثر سقوطه من سقالة بالطابق الرابع.

ولفت إلى أنه قبل عام كان يعمل بالمحارة مع والده ثم توقف بعد الحادث الذي تعرض له والده ثم عمل بائع للمناديل ومنذ 3 أيام التحق بإحدى الشركات الخاصة بمدينة ، موضحا: «بعد انتشار الفيديو وجدت أحد الأشخاص يتواصل معي عن طريق الشاب الذي وثق لي مقطع الفيديو أثناء إجرائي عملية حسابية».

وأكمل: أخبرني هذا الشخص أنه يدعى حسام مصطفى وسيساعدني على توفير فرصة عمل لديه لتحقيق التوازن بين العمل والدراسة بدلا من بيعي المناديل، لافتا إلى أنه قرر مساعدته لتعلم استخدام الكمبيوتر وإجراء العمليات الحسابية الخاصة بالبيع والشراء عقب قدرته على اجتياز تعلم الأساليب اللازمة لذلك.

واختتم حديثه قائلا: «أتطلع لاستكمال دراستي والالتحاق بأي جامعة قد تساعدني على تنمية موهبتي في مجال الرياضيات وأستطيع أن أكون إنسان ناجح أفيد أسرتي والمجتمع ككل».

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه شيماء البرديني: تشريعاتنا تتضمن أن العمل الصحفي لا ينافي القانون