اخبار السياسه سقطات تامر أمين.. كل ما تغلط إرجع واعتذر (فيديو)

سقطات تامر أمين.. كل ما تغلط إرجع واعتذر (فيديو)

تسبب المذيع تامر أمين مقدم برنامج «آخر النهار» على قناة النهار، في موجة غضب متصاعدة وصلت إلى ، والمجلس الأعلى للإعلام، بسبب تصريحاته المسيئة لأهالي الصعيد، في سياق حديثه عن قضية تنظيم النسل، فيما لم تكن تصريحاته التي اعتذر عنها أولى سقطاته الإعلامية، فلديه سجل حافل من تلك السقطات التي كلما وقع فيها عاود واعتذر.

ترك البلد

في يونيو 2018، تداول البعض فيديو لتامر أمين يقول فيها: «اللي مش عاجبه البلد ياخد بسبورة ويمشي»، وعلى إثر ذلك قامت لجنة الشكاوى بتوصية المجلس الأعلى للإعلام بإلزام المذيع بالاعتذار العلني عما بدر منه، ليعتذر المذيع في 27 يونيو 2018، وقال: «احترامًا مني للمواطن والمشاهد المصري، الذي أقدره وأعمل دائما في خدمته ولإرضائه، واحترامًا مني للمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام وأعضائه وقراراته، فإنني أتقدم باعتذار علني لكل من أساءه المقطع المتداول لي حديثا على مواقع التواصل الاجتماعي والخاص بقولي اللي مش عاجبه البلد ياخد الباسبور ويمشي. بدأت بالاعتذار حتى لا يظن أحد أنني أتحايل أو أجادل بل أنا مقتنع إن الاعتذار فضيلة و قيمة. وهذا الفيديو قديم جدا، من 4 سنوات، تحديدًا عندما كنت أعمل في قناة روتانا مصرية، اللوجو والديكور يوضحان ذلك، كما أن كلامي وقتها كان موجها لشباب الإخوان، في أعقاب ثورة ٣٠ يونيو، والذين كانوا يحاولون إشعال الأوضاع وإثارة المصريين وخلق الفتنة رفضًا منهم للثورة الشعبية العظيمة، لذلك كنت أدعوهم للسفر وترك البلد بدلاً من أن يشعلوها ويقتلوا أبناءنا في سيناء كما يحدث الآن" .

 

رانيا علواني

في 24 أغسطس 2019، تقدّم المجلس القومي للمرأة بشكوى إلى لجنة الشكاوى بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، ضد برنامج «آخر النهار» الذي يقدمه تامر أمين على قناة النهار، بسبب تحدثه مع الضيفة الدكتورة رانيا علواني بأسلوب يفتقر إلى آداب اللياقة، وأصول المهنية الإعلامية من خلال حواره الذي اتسم بالسخرية من الضيفة لقيامها بالعديد من الأعمال خلال حياتها المهنية، إلى جانب الإساءة التي وجهها إلى زوج الضيفة والسخرية من دعمه ومساندته القوية لها، ما يعد إساءة إلى رجال مصر الداعمين لعمل المرأة.

وقررت نقابة الإعلاميين إيقافه عن العمل لعدم حصوله على تصريح مزاولة مهنة، قبل أن يقدم أوراقه للنقابة ويعود للعمل ويعتذر على الهواء مباشرة في حلقة 26 أغسطس 2019، قائلاً: «أنا أكثر الإعلاميين الذي لا يستحيي من الاعتذار، الذي هو فضيلة وشيمة الكبار، وإذا كان المجلس القومي للمرأة زعلان مني فأنا آسف، وأحترم المرأة بشدة، وأحترم النائبة رانيا علواني وزوجها».

إجراءات كورونا

في 3 يونيو 2020، انتقد تامر أمين الإجراءات الاحترازية لمواجهة كورونا لدى بعض فئات المجمتمع المصري قائلا: «لو نزلنا بكاميرا في الأحياء الشعبية وعند الناس الغلابة والحلوين البلاطة اللي خدوا قدر معين من التعليم، ونسألهم.. ماذا تعرف عن التباعد الاجتماعي؟، هيقولك حاجة جديدة على الموبايل، أو شركة مفروشات في مصر الجديدة، أو تمويل عقاري، هتسمع كل حاجة غير الإجابة الصحيحة».

ليعود تامر في 7 يونيو 2020، ليوجه رسالة اعتذار إلى الشعب المصري؛ وبخاصة الطبقات البسيطة، نقلتها صفحة قناة «النهار» على «فيسبوك»، قال فيها: «أنا لا أجرؤ على إهانة المصريين ولا الطبقات البسيطة منهم؛ لأنهم أهلي وناسي وأنا منهم. أنا أعتذر لكل من أساء فهم كلماتي أو جرحت شعوره، وأنا عمري ما تكبرت على الاعتذار أبدًا؛ لأن الاعتذار فضيلة. ما كنت أقصده بكلامي هو الخوف الشديد على الشعب المصري؛ خصوصًا الفئات التي ما زال ينقصها الوعي بموضوع الكورونا وإجراءات الوقاية وحرصي على المصلحة العامة وصحة الناس دون أية إهانة لأحد، والله من وراء القصد».

عارضة أزياء

في 28 ديسمبر 2020، اعتذر أمين، لعارضة أزياء مصرية تدعى مريهان هشام، عقب صدور حكم بحبسه عامين وكفالة 50 ألف جنيه بسبب الإساءة لها فى برنامجه التلفزيوني، وقال أمين معتذرا: «ما بدر منه تجاه عارضة الأزياء ميرهان هشام كان وسط حالة من الزخم الإعلامي خلال بطولة كأس الأمم الأفريقية التي كان يشارك فيها ، ولا يوجد خلاف بيني وبين ميرهان هشام، ولا يوجد سابقة معرفة بيننا، وما قلته عنها يمكن أن يسىء لها، وأن سخونة الهواء والانفعال هو ما دفعني لقول ذلك، وأنا لم أقصد أي إهانة أو تحقير لها وأحمل كل احترام وتقدير. حقك عليا ومتزعليش مني، وعفا الله عما سلف، والصلح خير وإن شاء تكون بداية علاقة في المستقبل».

كانت محكمة جنح مدينة نصر أصدرت حكما، الخميس 10 ديسمبر 2020، حكما بمعاقبة تامر أمين، بالحبس سنتين، وكفالة 50 ألف جنيه لإيقاف التنفيذ، وتغريمه 40 ألف جنيه للادعاء المدني، لاتهامه بسب وقذف وانتهاك حرمة الحياة الخاصة لعارضة الأزياء ميرهان هشام عبد القادر.

الصعايدة

في فبراير 2021، تحدث تامر أمين عن قضية تنظيم النسل ليسيء إلى الصعايدة، معلنا أنهم ينجبون الأبناء والبنات من أجل شحنهم للعمل في والإسكندرية الواد يبقى «بلية» والبنات «خدمات» من أجل ان يضعوا أجورهم في حجر أهليهم.

وقرر المجلس الأعلى للإعلام وقف البرنامج وأحالة تامر أمين للتحقيق، قبل أن يخرج الأخير معتذرا بقوله: «أنا بعتذر وكانت نيتي خير، والهدف من حديثي هو المصلحة العامة، وأكثر ما يؤذيني هو أن يغضب شخص واحد من أهالي الصعيد»، مضيفاً أنه من أكثر المؤمنين بالصعيد وعزة نفس الصعيد وكرامة الصعيد، وأن صعيد مصر هو أصل مصر وهو من أخرج معظم القامات والمفكرين والأدباء.

وتابع «لكل صعيدي وصعيدية جزمكم على راسي من فوق، وأنا ابن صعيد مصر ونسايبي من الصعيد وأتشرف بهذا النسب حتى لو قصدي خير، ولو واحد بس زعلان أقوله حقك عليا».

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه 113.5 مليون إصابة بكورونا حول العالم
التالى اخبار السياسه شاب يقتل زوجة أبيه بـ6 طعنات في الدقهلية: أخذت أبويا وحرمت أمي منه