اخبار السياسه «الهرابات» تستقبل مياه الأمطار بسيناء.. والأهالي: «نستخدمها طوال العام»

اخبار السياسه «الهرابات» تستقبل مياه الأمطار بسيناء.. والأهالي: «نستخدمها طوال العام»
اخبار السياسه «الهرابات» تستقبل مياه الأمطار بسيناء.. والأهالي: «نستخدمها طوال العام»

«الهرابات» تستقبل مياه الأمطار بسيناء.. والأهالي: «نستخدمها طوال العام»

عكف أهالى البادية بصحراء سيناء على تنظيف «الهرابات»، قبل هطول الأمطار، لتخزين العذبة التى ينتظرونها من العام للعام، لاستخدامها في الطهي وصناعة القهوة والشاي.

يقول «سليمان أبورياش»، من أهالي المحافظ، إن «الهرابات»، غرفة أسمنتية مساحتها 4 مترات وتكون على شكل دائرى أو مربع تحت سطح الأرض، يجري تشييدها بمناطق منخفضة، وشق مجرى للمياه لتستقر في الهرابات، ويتم تخزينها .

ويضيف يحيى أبو سالم، من سكان الشيخ زويد، أن الأهالي اعتادوا على إنشاء «بلاطة أسمنتية» حول الهرابة بمسافة تقدر بـ20 مترا بشكل دائرى، وفائدتها تكمن فى حفظ الهرابة من دخول الرمال التي تختلط بمياه الأمطار، إلى جانب تجميع قدر كافى من المياه على البلاطة الأسمنية لتصب بشكل مباشر فى الهرابة.

عيد سلمي، من أهالي المحافظة لفت إلى إنشاء شبكة حديدية تشبه المصفاة على باب الهرابة الرئيسى لتمنع دخول الشوائب التى تحملها المياه، والمصفاة  يتم وضعها على باب الهرابة الصغير ويكون عبارة عن ماسورة مياه قطرها 25 سنتيمتر بشكل دائرى.

«الهرابة لها فتحتين، واحدة تستقبل المياه، والأخرى تكون كبيرة ولها باب حديدى يغلق جيدا لعدم عبث الأطفال فيه، وهو الباب الذى يتم سحب المياه منه عن طريق الدلو عند الحاجة»، قالها «أبوسلمي».

ووفقا لـ«فايز أبو عكر»، تستخدم المياه المخزنة في طهي الطعام أو عمل الشاى والقهوة لعذوبتها، وأيضا يشرب منها مرضى الضغط والكلى والمشاكل الصدرية على الريق، فأن أهالى البادية يعتقدون أن فيها شفاء لأنها تنزل من السماء خالصة لم تخالط أى أضافات أخرى.

ومن العام للعام ينتظر أهالى البادية فى سيناء أمطار السماء لتخزين مياهها طوال العام فى ما يسمى «الهرابات»، التى لا تخلو منها منطقة في قرى المحافظة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه كل ما تريد معرفته عن الإعلان العاشر للإسكان الاجتماعي
التالى اخبار السياسه «فاكرينا لسه بنركب جمل».. «الخشت»: مسؤولو التنصيفات انبهروا بالجامعة