اخبار السياسه «» تمد فترة التقديم للجنة قيد تحت التمرين حتى 10 مايو المقبل

«» تمد فترة التقديم للجنة قيد تحت التمرين حتى 10 مايو المقبل

قال محمد شبانة، سكرتير عام نقابة ، إنه تم الاتفاق داخل المجلس على مد تلقى طلبات التقديم للجنة القيد تحت التمرين حتى العاشر من مايو المقبل، وذلك لأول مرة لمنح مزيدا من الوقت للصحف والزملاء الجدد للانضمام إلى النقابة بعد اكتمال كل الإجراءات، خاصة وأن هناك صحفا وفق تقرير المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام لا تزال تحتاج إلى وقت لتوفيق الأوضاع.

وأكد «شبانة»، بحسب بيان، أن مجلس النقابة برئاسة ضياء رشوان حريص على تكويد الصحف التى تنتهى من الإجراءات القانونية المطلوبة، وقامت بتوفيق أوضاعها، مشيرا إلى أن هناك بعض الخطوات التى يجب الانتهاء منها أولا لتكتمل قانونية انضمام الصحف الجديدة للنقابة.

وأضاف أنه شخصيا اتفق مع المجلس على الانضمام للجنة تقييم الصحف الجديدة ليواصل مع زملائه أعضاء اللجنة العمل للانتهاء من هذا الأمر بأقصى سرعة، مشيرا إلى أن اللجنة ستجتمع قريبا.

وأكد «شبانة»، أن التدقيق فى الخطوات القانونية الخاصة بالصحف الجديدة هو ضمان للزملاء الجدد قبل أن تكون إجراءات ملزمة، مشيرا إلى أن المجلس اتفق على إنهاء هذا الأمر بما يتماشى مع مصلحة الزملاء.

وأصدر مجلس نقابة بيانا منذ قليل، بخصوص اجتماعه أمس، قال فيه إنه كان حريصا على مصائر شباب العاملين في عدد من الصحف الجديدة التي تقدمت إلى نقابة للحصول على قرار باعتمادها في لجنة القيد.

وتابع المجلس في بيانه: «وفق هذا، قرر المجلس اتخاذ قرار غير مسبوق في تاريخ النقابة بمد فترة تقديم الأوراق للجنة القيد تحت التمرين حتى العاشر من شهر مايو المقبل لتصل مدة فتح الباب إلى نحو أربعة شهور، وذلك لإتاحة الفرصة لشباب للتقدم لها فور الانتهاء من الفحص النهائي والمنصف لتلك الصحف».

وأكد المجلس أنه بالرغم من أن لائحة القيد قد ألزمت مجلس النقابة باعتماد الصحف الجديدة الحاصلة على ترخيص من المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، بعد استيفاء الشروط التي حددتها مواد قانون النقابة وبنود لائحة القيد، فقد فضل مجلس النقابة عدم اتخاذ قرار نهائي بشأن اعتماد الصحف المشار إليها، لمنحها فرصة لتوفيق أوضاعها، في ظل أن المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام أفاد النقابة - بصفته جهة الترخيص - في خطاب رسمي أن بعض تلك الصحف لم يوفق أوضاعه، والبعض الأخر غير منتظم في الصدور، وهو ما دفع المجلس إلى منحها فرصة زمنية أخرى لتوفيق أوضاعها، بدلا من اتخاذ قرار نهائي برفضها استنادا إلى الأوراق الرسمية المتاحة.

وواصل المجلس: «ولم يكن من الحكمة في ظل هذا الخطاب الرسمي من المجلس الأعلى أن يتخذ مجلس النقابة أي قرار بالاعتماد، للإمكانية الكبيرة للطعن عليه قضائيا مما قد يعقد أوضاع تلك الصحف والزملاء الشباب بها وليس تسهيلها كما يهدف مجلس النقابة».

وأخيرا دعا المجلس الزملاء رؤساء تحرير الصحف المشار إليها إلى العمل على توفيق أوضاعهم سواء في المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، أو على صعيد بذل جهد أكبر في إصدار صحفهم بشكل دوري ومنتظم وإنهاء أزمات العمل القائمة بين مؤسسات منهم وبعض العاملين بها، حتى يتسنى لمجلس النقابة اتخاذ قرار قبل نهاية المهلة المحددة، مما ييسر للزملاء الجدد تقديم أوراقهم إلى لجنة القيد.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه الداخلية توضح حقيقية اعتداء سائق ومحصّل أتوبيس عى سيدة من ذوي الإعاقة
التالى اخبار السياسه شيماء البرديني: تشريعاتنا تتضمن أن العمل الصحفي لا ينافي القانون