اخبار السياسه المسلماني: الديمقراطيون أنتجوا فيلما في «هوليود» لإثبات إدانة ترامب

المسلماني: الديمقراطيون أنتجوا فيلما في «هوليود» لإثبات إدانة ترامب

قال أحمد المسلماني، الكاتب والمحلل، إن محاكمة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في مجلس الشيوخ هي محاولة لعزله، والديمقراطيون يحتاجون إلى 7 أصوات لتنفيذ هذا الأمر، ولكن الأهم هو الإدانة الأخلاقية، حيث لجأوا إلى شركة في هوليود، لعرض مقاطع عن اقتحام الكونجرس، وبعدها عرض مشاهد من حديث ترامب عن التظاهر أمام الكونجرس، وبعدها تم عرض شهادات بعض الناس بأنهم تأثروا بحديث ترامب وهاجموا الكونجرس.

إدانة ترامب بتصريحاته

وأضاف «المسلماني» في لقاء مع برنامج «مساء dmc» المذاع على قناة «dmc» الفضائية، الثلاثاء، ويقدمه الإعلامي رامي رضوان، أن هذا الفيلم الـ«هوليودي» المقرر أن تكون مدته دقائق، استخدم فيه ترامب كلمة «قاتلوا» مرتين، وهذا يُظهر أن هناك تحريض حقيقي، وبالتالي فإن الإدانة الأخلاقية هي الأهم.

تهمة الضغط على ولاية جورجيا

وتابع الكاتب والمحلل السياسي، أن هناك قضية أخرى وهي أنه ضغط على ولاية جورجيا من أجل تغيير النتائج في الانتخابات الأمريكية، وهذه القضية سوف تسير في مسار آخر، وهناك مخالفة أخرى له أنه أقام في منطقة يُمنع الإقامة فيها في منتجعه «بالم بيتش» في فلوريدا.

وأوضح أن الديمقراطيين سيطرحون الفيلم على هامش المحاكمة، ولكن في كل الأحوال بدأ خريف ترامب، ولن يعود كما كان من قبل.

محاكمة تاريخية

وتشهد الولايات المتحدة الأمريكية سابقة هي الأولى، ومحاكمة تاريخية، حيث يحاكم رئيس الدولة لمرتين، كما أنها سابقة تاريخية في الولايات المتحدة أن يحاكم رئيس سابق، حيث يتخذ مجلس الشيوخ الأمريكي، قرارًا بشأن عزل ترامب، الرئيس الذي لم يعد في منصبه، لتحديد إن كان حرّض بالفعل على التمرد والهجوم على مقرّ الكابيتول من عدمه.

ويسعى الديمقراطيون إلى محاولة عزل ترامب سياسيا، ومنعه من تولي أي منصب سياسي في المستقبل.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه شيماء البرديني: تشريعاتنا تتضمن أن العمل الصحفي لا ينافي القانون