اخبار السياسه صاحب شركة سياحة يقيم علاقة آثمة مع فتاة بأكتوبر: «جابت 4 يسرقوني»

صاحب شركة سياحة يقيم علاقة آثمة مع فتاة بأكتوبر: «جابت 4 يسرقوني»

شاب أربعيني ميسور الحال، يقضى وقته دائما في علاقات نسائية آثمة، اعتاد على استقطاب الفتيات من الأحياء الراقية لممارسة الرذيلة في شقة يملكها بأكتوبر، وفي مساء أمس الأربعاء استقل سيارته الفارهة، وبدأ يتجول في المنطقة المذكورة، حتى تمكن من التعرف على فتاة، واتفق معها على إقامة علاقة في شقته، بمقابل مادي طلبته منه، فوافق كلا منهما على عرض الآخر، وانطلقا إلى هناك.

عصابة 4 + 1

«فتاة الليل» لم تكن سوى فردا من تشكيل عصابي مؤلف من 4 شاب آخرين، تتولى هي مسؤولية إيقاع الزبائن، ثم إخبارهم بما توصلت إليه من اتفاق معهم، وتبلغهم عن وجهتها مع راغب المتعة المحرمة، لتمكينهم من الهجوم عليه في المكان المحدد، والاستيلاء على ما بحوزته.

في الطريق من مكان استقلال السيارة مع مالك شركة السياحة، أجرت فتاة الليل اتصالا بأحد شركائها تخبره أنها في طريقها إلى شقة بالحي الأول، برفقة المجني عليه، فطلب منها شريكها إقامة العلاقة معه، وإرسال موقع الشقة على تطبيق «واتس آب»، لضمان سرعة الوصول، وإنجاز مهمتهم سريعا.

بكلم أمي أطمنها

بتكلمي مين؟.. سؤال وجهه المجني عليه للمتهمة في أثناء استقلالهما في طريقهما لشقته، فأجابته أنها تتحدث لوالدتها؛ لتخبرها أنها ستتأخر بعض الوقت.

ووصل المجني عليه مع المتهمة إلى شقته، وأقاما علاقة غير شرعية لعدة مرات، ثم انتهى منها وطلبت منه أن يسبقها على دورة المياه لتلحق به هناك، لكن هذا الطلب كان تمهيدا لفتح باب الشقة للمتهمين الـ4، الذين وصلوا إلى هناك، في انتظار أن تفتح لهم.

خرج مالك شركة السياحة من دورة المياه، وفوجئ بالمتهمين الـ4 يقفون أمامه داخل الشقة، وقالوا إنهم أقارب الفتاة، مدعين أنهم حضروا لمعاتبتها على إقامة علاقات غير شرعية مع الرجال، ولما حاول المجني عليه الاستغاثة، هربوا ومعهم الفتاة، واستولوا على الهاتف المحمول الخاص به، ومبلغا ماليا كان في درج أحد المكاتب.

بلاغ للشرطة

وتلقى المقدم إسلام المهداوي، رئيس مباحث قسم شرطة أول أكتوبر، بلاغا من المجني عليه، قال فيه إنه اصطحب فتاة لمنزله لممارسة الرذيلة، وعقب خروجه من الحمام فوجئ بـ4 أشخاص ادعوا أنهم من أقاربها، واستولوا منه على هاتف محمول ومبلغ مالي، وأخطر اللواء رجب عبدالعال، مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة بالواقعة، فأمر بسرعة كشف غموضها وضبط المتهمين.

وأسفرت التحريات التى أشرف عليها اللواء محمد عبدالتواب، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، وأجراها العميد علاء فتحي، رئيس مباحث قطاع أكتوبر، أن المجني عليه اعتاد إقامة العلاقات الآثمة مع النسوة الساقطات، وأن المتهمة علمت أنه ميسور الحال واتفقت مع باقي المتهمين على سرقته، وسهّلت لهم دخول شقته.

وتمكنت قوة أمنية يقودها العقيد فوزى عامر، مفتش مباحث أكتوبر، من ضبط المتهمين، الذين اعترفوا بارتكاب الواقعة، وحرر محضرا بضبطهم، وأحالهم للنيابة العامة التي تولت التحقيق معهم.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه شيماء البرديني: تشريعاتنا تتضمن أن العمل الصحفي لا ينافي القانون