اخبار السياسه السكة الحديد: حركة القطارات منتظمة.. وإجراءات مشددة لمواجهة كورونا

السكة الحديد: حركة القطارات منتظمة.. وإجراءات مشددة لمواجهة كورونا

رفعت هيئة السكة الحديد، حالة الطوارئ لمواجهة التقلبات الجوية وموجة الطقس السيئ التي تشهدها البلاد خلال الوقت الحالي، للحفاظ على حركة سير القطارات على جميع خطوط السكك الحديدية بالوجهين القبلي والبحري، وعدم تأثرها حال تساقط الأمطار، من خلال تقليل السرعات، وإصدار تعليمات لجميع السائقين بالسير دون سرعات زائدة؛ للحفاظ على أرواح الركاب، موضحة أن هناك إجراءات وقائية تنفذ لمواجهة ذلك، وكذلك وفيروس كورونا.

وقال المهندس أشرف رسلان، رئيس هيئة السكة الحديد، إن الهيئة لديها خطط متبعة تنفذ حال حدوث أي تقلبات جوية وتساقط الأمطار، منها تقليل السرعات وشفط المياه من على القضبان أولا بأول؛ لعدم تأثر حركة القطارات على جميع خطوط السكك الحديدية على الوجهين القبلي والبحري، مشيرا إلى أن غرفة العمليات المركزية تتابع سير حركة القطارات لحظة بلحظة؛ للتأكد من انتظامها، وعدم وجود أي معوقات تؤثر على حركة التشغيل.

وأوضح «رسلان» أن جميع القطارات العاملة تخضع لصيانات دورية قبل انطلاق الرحلات، لتوفير الحماية والأمن والسلامة للركاب، مؤكدا في تصريحات لـ«الوطن»، أن الحركة منتظمة منذ صباح اليوم، لافتا إلى أن الهيئة تواصل عملها الجاد من أجل تنفيذ الإجراءات الاحترازية اللازمة كافة، للوقاية من تفشي فيروس كورونا، من خلال تعقيم القطارات ومكاتب الإداريين، وصرافين التذاكر، وتطهير المحطات، وإلزام جميع العاملين المتعاملين مع الجمهور بارتداء الكمامات والقفازات الطبية، للحد من انتشار الفيروس.

رئيس هيئة السكة الحديد: حملات ضبط مخالفي ارتداء الكمامة مستمرة

وشدد رئيس الهيئة، على أن حملات ضبط المخالفين لتعليمات ارتداء الكمامات الطبية داخل المحطات والقطارات مستمرة، منوها إلى أن أي راكب يخالف تعليمات ارتداء الكمامة الطبية داخل المحطات وعربات القطارات، يجرى له محضر فوري، ويغرم 50 جنيها في الحال.

وأضاف المهندس أشرف رسلان، أن الهدف من حملات ضبط المخالفين لتعليمات ارتداء الكمامات الطبية داخل المحطات، محاصرة الفيروس وعدم انتشاره، وحفاظا على الركاب بعدم إصابتهم بعدوى كورونا، منوها إلى أن هناك نحو 95% من الركاب ملتزمون تماما بارتداءها.

وأكد «رسلان» أن الهيئة لم ترصد وجود أي حالات يشتبه في إصابتها بفيروس كورونا بين الركاب، منذ ظهور الجائحة، موضحا أن هناك وحدات إسعافية متنقلة بالمحطات لتقديم الدعم لأي راكب يشعر بأعراض الفيروس، لحين التواصل مع أقرب مستشفى عزل لنقله لتلقي العلاج اللازم للتعافي من الفيروس؛ إذ إن الوحدات الإسعافية تحتوي على جميع المستلزمات الطبية؛ لأنها تعالج الحالات المرضية المفاجئة أيضا بالمحطات.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه والد أحمد مالك: القضاء أنصفني.. وابنى خذلني علشان أمه
التالى اخبار السياسه الأرصاد: أمطار متوسطة على الأنحاء كافة ورياح مثيرة للأتربة لمدة 6 أيام