اخبار السياسه نجمه فوازير عن عدم ظهورها كثيرا: «يابخت من زار وخفف»

نجمه فوازير عن عدم ظهورها كثيرا: «يابخت من زار وخفف»

قالت فنانة الفوازير نيللي، إنها لا تشاهد كافة أعمالها السابقة في مجال الفوازير، ولكنها قد تشاهد بعضا من تلك الأعمال بين الحين والأخر، كما أنها لا تظهر في وسائل الإعلام منذ فترة طويلة: «مبحبش أكون متواجده على طول، ويابخت من زار وخفف».

عام 2020 كان عادي بالنسبة لها

وأضافت خلال مداخلة هاتفية لها ببرنامج «مساء DMC» والذي تقدمه الإعلامية إيمان الحصري والمذاع على فضائية «DMC»، أنها عام 2020 كان بالنسبة لها عام عادي بامتياز، ولكن كل ما حدث بها من تفشي لفيروس كورونا هو أمر رباني: «بحاول مفكرش فيها، وكل اللي يجيبه ربنا كويس، ولما بشوف حد مبسوط بكون مبسوطة أوي».

لا تملك أصدقاء من الوسط الفني وتكن الحب لهم 

وأوضحت أنها لا تملك أصدقاء من الوسط الفني، ولكنها تكن لجميعهم الحب والتقدير.

لازم الواحد يبص دائما للحاجة الحلوة في حياته

وتابعت: «أنا أقل من أني أدي نصيحة للناس كلها، ولكن لازم الواحد يبص دائما للحاجة الحلوة الي في حياته، ويبص للي أقل منه ويفرح وميبصش للأحسن منه ويقول أنا عايز أبقي زي ده، ودايما الحاجة البسيطة هي اللي بتسعد الإنسان».

وفي اوائل الشهر الماضي، تصدرت الفنانة نيللي مؤشرات البحث على «جوجل» ومواقع التواصل لاجتماعي، بعد ظهورها المفاجئ مع الإعلامية بوسي شلبي، بعد غياب طويل عن الأعمال الفنية والأضواء ووسائل الإعلام.

وشاركت «شلبي» عبر حسابها الشخصي تطبيق الصور والفيديوهات «انستجرام»، مقطع فيديو وصورة مع نجمة الفوازير، وعلّقت : «أحلى نيللي ولسة زي القمر»، حتى تصدرت محركات البحث من قبل الكثير من معجبيها للأطمئنان عليها

وهي فنانة من أصول أرمينية من حلب السورية، وتحديدا حارة تسمي «حارة الجب»، و أخت الممثلة المصرية التي اشتهرت وهي الطفلة فيروز، و أحدى أقارب الممثلة لبلبة، وتعتبر في الوطن العربي ملكة الفوازير والاستعراض الأولى.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه «لو نقلت لشقة جديدة».. خطوات وشروط تركيب عداد غاز طبيعي
التالى اخبار السياسه الأرصاد: طقس دافئ نهارًا شديد البرودة ليلًا وانتشار الشبورة المائية