اخبار السياسه وزير الآثار يفتتح مشروع ترميم 29 تمثالا من كباش معبد الكرنك

وزير الآثار يفتتح مشروع ترميم 29 تمثالا من كباش معبد الكرنك

افتتح الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار، والدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، والمستشار مصطفي ألهم، محافظ الأقصر، أضخم مشروع قومي لإنقاذ 29 تمثالا للكباش داخل معابد الكرنك، عقب ترميمهم.

حضر افتتاح المشروع، محمد عبدالقادر، نائب محافظ الأقصر، والنائب حمادة العماري، والنائبة أماني الشعولي، ومحمد عثمان، رئيس لجنة تسويق السياحة الثقافية، وعدد كبير من الأثريين والسائحين.

ووجه وزير السياحة والآثار، الشكر لكل القائمين على هذا المشروع، الذي أنجز بشكل يليق بعظمة وتاريخ المكان.

وقال الدكتور مصطفي وزيري، إنه بعد نقل 4 من التماثيل المتواجدة خلف الصرح الأول بالمعبد لتزيين ميدان التحرير، تبين أن باقي التماثيل تعاني من ضرر ودمار كبير، نتيجة سوء نقلها وتخزينها في تلك المنطقة من السبعينات، وقت افتتاح عروض الصوت والضوء في عهد الرئيس الراحل محمد أنور السادات، وتقرر ترميمها وحمايتها من الدمار، وهو المشروع الذي يظهر اليوم جمال جزء مهم من معبد الكرنك.

في السياق ذاته، قال صلاح الماسخ، مدير بمعابد الكرنك، إنه تم العمل في هذا المشروع القومي داخل معابد الكرنك لأول مرة منذ عدة شهور؛ إذ تمت أعمال ترميم وصيانة لمجموعة تماثيل للكباش الموجودة في الفناء الأول بمعبد الكرنك، وهي الكباش الموجودة في الجهة الجنوبية من الفناء، والتي كان عددها 33 كبشا، قبل نقل 4 كباش وتوجيهها لتزيين ميدان التحرير، وسط العاصمة ، مع مسلة من منطقة تانيس في محافظة الشرقية، والتي تعود لعصر الملك رمسيس الثاني، تحت إشراف الدكتور مصطفى وزيري، الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار.

وأشار «الماسخ» إلى أنه يبلغ وزن كل كبش حوالي 5 أطنان ونصف، ويمثل الإله آمون رع ورمزه الكبش في مصر القديمة، وكان رمز القوة والإخصاب عند المصريين القدماء؛ إذ تعتمد فكرة الترميم على محورين، الأول نقل الكباش من مكانها، وحفر خندق بعرض مترين تقريبا، وعمق متر ونصف، وردم أرضية هذا الخندق بالزلط والرمال الحديثة؛ لمنع المياه الجوفية من التأثير السلبي على التماثيل، لأنها منحوتة من الحجر الرملي، الذي يتأثر بسرعة بالماء والرطوبة الموجودة في التربة، وكذلك وعمل قاعدة خرسانية حديثة لوضع التماثيل عليها بعد انتهاء أعمال الترميم والصيانة.

ونوه المدير، إلى أن الأعمال تتم بواسطة فريق متخصص من الآثريين والمصورين والمرممين والفنيين التابعين لوزارة الآثار، تحت إشراف الوزارة مباشرة، وبالتنسيق مع منطقة آثار الكرنك.

ومن المقرر أن يزور وزير السياحة والآثار، اليوم، منطقة البر الغربي لافتتاح أحد المقابر الأثرية.

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه رفضه الخطيب.. قصة تحويل وحيد حامد فيلم «غريب في بيتي» من الأهلي للزمالك
التالى اخبار السياسه إيران توجه رسالة لترامب في رأس السنة: لا تجعل العام الجديد عزاء للأمريكيين