اخبار السياسه أوباما عن خطاب في جامعة : ضغطنا على "" لإلقائه

أوباما عن خطاب في جامعة : ضغطنا على "" لإلقائه

فجر الرئيس الأمريكي الأسبق باراك أوباما، مفاجأة بشأن زيارته الشهيرة إلى مصر عام 2009، وإلقائه خطابا في جامعة ، حيث قال إن الإدارة الأمريكية مارست ضغوطا على الرئيس الراحل محمد حسني لإلقاء ذلك الخطاب.

ووصف "أوباما" في كتابه "الأرض الموعودة" بعض أجواء زيارته إلى مصر، حيث تحدث عما وصفه بـ"الفارق المدهش" بين شوارع الخالية إلا من رجال الأمن وازدحام القاعة الرئيسية لجامعة بالحضور للاستماع له والذين جاوز عددهم 3 آلاف شخص، معتبرا أن ذلك يعكس قوة الرئيس الأمنية وأن "أوباما" هدفا ثمينا للتنظيمات الإرهابية.

وبشأن خطابه في "جامعة "، أكد الرئيس الأمريكي السابق أن إدارته ضغطت على السلطات المصرية ليُلقى هذا الخطاب، والمفارقة أن "أوباما" وصف خطابه بـ"الحدث الفريد" أمام شريحة واسعة من المجتمع المصري ضمت والعلماء ورموز جماعة الإخوان ونشطاء المجتمع المدني وعدد من رجال الدين.

وفي عام 2009 زار "أوباما" مصر في زيارة وصفت بالتاريخية أشاد فيها الرئيس الأمريكي السابق بمصر ووصفها بأنها "الدولة الأهم فى عملية السلام فى الشرق الأوسط وبأنها تمثل قلب العالم العربي والإسلامي".

وبدأت الزيارة  بلقاء الرئيس فى قصر القبة مدة لا تزيد على الأربعين دقيقة فقط، ذهب بعدها بصحبة وزيرة خارجيته هيلارى كلينتون إلى مسجد السلطان حسن، وهناك خلع أوباما حذاءه، سائرا على الأرض بجواربه، بينما غطت كلينتون شعرها، ثم اتجه بعد ذلك إلى جامعة ، لإلقاء خطابه التاريخي الموجه للعالم الإسلامي.

ولم يستقبل الرئيس الأمريكي الأسبق في مطار ، وكان من المفترض أن تتم إجراءات الاستقبال الرسمي في حرم قصر القبة، لكنها ألغيت بشكل مفاجيء، بناء على طلب من الجانب الأمريكي، واقتصرت على السلامين الوطنيين، دون استعراض لحرس الشرف وغيره من مراسم متبعة.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه حبس عصابة سرقة المواد البترولية بقليوب
التالى اخبار السياسه بعد ارتفاع كبير في وفيات كورونا.. بريطانيا تنتظر الأسوأ