أخبار عاجلة

اخبار السياسه تبدأ مطاردة «فيروس سى» فى أكباد 17 مليون مصرى

اخبار السياسه تبدأ مطاردة «فيروس سى» فى أكباد 17 مليون مصرى
اخبار السياسه الحكومة تبدأ مطاردة «فيروس سى» فى أكباد 17 مليون مصرى

تبدأ مطاردة «فيروس سى» فى أكباد 17 مليون مصرى

الأخبار المتعلقة

  • انطلاق مبادرة الرئيس للقضاء على "فيروس سي" بأسيوط ولمدة شهرين

  • "الصحة": انطلاق مبادرة الرئيس للقضاء على فيروس "سي" بـ9 محافظات غدا

  • جامعة الأزهر تشارك في المبادرة الرئاسية للقضاء على "فيروس سي"

  • "صحة " تستعد للمشاركة في حملة "فيروس سي"

فى رحلة تستغرق شهرين، بدأت مطاردة «فيروس سى»، فى أكباد 17 مليون مواطن، من خلال المرحلة الأولى لمبادرة الرئيس عبدالفتاح السيسى للقضاء على الفيروس والكشف عن الأمراض غير السارية، بمشاركة عدة جهات حكومية بدايةً من والسكان، الجهة المنفذة لـ«المبادرة»، والقوات المسلحة والشرطة المدنية، وصندوق تحيا مصر، وانتهاء بمنظمة الصحة العالمية، والبنك الدولى، وعدد من الجهات المعنية فى الدولة.

ميدانياً، انتشرت فرق المبادرة فى المنشآت التى تحتضنها «المبادرة الرئاسية» لفحص المواطنين، والتى تتنوع بين وحدات رعاية أساسية، ومستشفيات والسكان، وسيارات العيادات المتنقلة، ومنشآت أخرى مثل مراكز الشباب، وقصور الثقافة، وتضم الفرق المشاركة فى المبادرة 3 أفراد لكل فريق، بداية من فرد طبى يكون طبيباً بشرياً أو صيدلياً أو طبيب أسنان، وفرد تمريض، ومُدخل بيانات سواء إدارى أو فنى إحصاء، على فترتَى عمل، الأولى من التاسعة صباحاً حتى الثالثة عصراً، والثانية من الثالثة عصراً حتى التاسعة مساءً.

وانتظم العمل، صباح اليوم، بمبادرة الرئيس فى ألف و231 وحدة صحية، و49 مستشفى، و20 عيادة متنقلة، و51 مركز شباب، و61 منشأة أخرى، من ضمنها قصور الثقافة، فى المحافظات التسع المستهدفة، بحسب تقرير صادر عن والسكان، اطلعت «الوطن» على تفاصيله، وذلك بإجمالى ألف و412 نقطة فحص، وركزت المنشآت القائمة على «المبادرة» على إرسال عدة رسائل توعوية للمواطنين بشأن «فيروس سى»، مؤكدة أنه مرض معدٍ، ويمكن لكل أسرة حماية نفسها منه، لأنه ينتقل عن طريق الدم أو الأدوات الملوثة بدم شخص آخر مصاب بـ«الفيروس».

فى ، شهدت فعاليات انطلاق مبادرة الرئيس للقضاء على «فيروس سى»، أجواء احتفالية بمقر المركز الطبى بمدينة الذى استقبل عاملوه المحافظ الدكتور علاء عبدالحليم، بتورتة كبيرة قام بتقطيعها خلال انطلاق المبادرة ودعا مواطنى المحافظة للمشاركة فى الحملة حفاظاً على الصحة العامة ولمساعدة المسئولين للقضاء على ذلك المرض فى أسرع وقت، لتصبح مصر خالية من فيروس «سى»، مؤكداً أن هذا المرض دون متابعة أو علاج سيؤدى إلى مضاعفات خطيرة.

انطلاق «مبادرة الرئيس» فى 9 محافظات من خلال 1231 وحدة صحية و49 مستشفى و20 عيادة متنقلة و51 مركز شباب.. ومحافظا « ومطروح» يُجريان التحاليل مع انطلاق المبادرة.. ومحافظ يدشن أول أيامها بـ«التورتة».. وتوافد المواطنين على المراكز والوحدات الصحية بجنوب سيناء.. واجتماع موسَّع ببورسعيد لتذليل العقبات أمام المواطنين

وأشار المحافظ إلى أنه تم تجهيز 256 نقطة تمركز بمدن وقرى المحافظة لاستقبال المواطنين للفحص الفورى المبدئى لفيروس «سى»، بالإضافة إلى 18 مركزاً طبياً بالمستشفيات لاستكمال الفحوصات وتلقّى العلاج. وأضاف المحافظ أنه كلّف وكيل الدكتور حمدى الطباخ بتكثيف العمل على فترتين يومياً من الساعة 9 صباحاً وحتى الساعة 9 مساءً، موضحاً أن العدد المستهدف الكشف عليه خلال المبادرة هو 2.9 مليون مواطن طبقاً لقاعدة بيانات الناخبين، مشيراً إلى أنه تم التنسيق مع جامعة للمشاركة فى هذه المبادرة القومية من خلال كليات الطب والصيدلة وتكنولوجيا المعلومات.

وقال وحيد دوس، رئيس اللجنة القومية لمكافحة الفيروسات الكبدية، الذى شارك فى افتتاح الحملة، إن المبادرة انطلقت فى 9 محافظات على مستوى الجمهورية، مشيراً إلى أن اللجنة شكلت غرفة عمليات رئيسية لمتابعة تطبيق المبادرة فى المحافظات، معرباً عن تفاؤله بنجاح الحملة، حيث أكدت التقارير الإقبال المتزايد من قِبل المواطنين على الكشف والتحليل، وأضاف أنه تم دعم كافة وحدات الحملة فى المراكز والمدن بأجهزة الحاسب الآلى والتابلت لتيسير الإجراءات ومواجهة الزحام المتوقع على الحملات، مع التنسيق مع مراكز المعلومات بالمحافظات للتحرك مباشرة فى حالة وجود أية أخطاء تقنية.

من ناحية أخرى، شهدت الساعات الأولى لانطلاق المبادرة مشكله فنية فى «سيستم» الحملة أدت إلى تعطل العمل لمدة بسيطة حتى تم تدخل فرق الدعم الفنى لحل المشكلة وإعادة السيستم للعمل مرة أخرى، وشهدت الحملة فى يومها الأول إقبالاً كثيفاً من المواطنين، خاصة السيدات وكبار السن الذين حرصوا على الوقوف فى الصفوف الأولى لدعم الحملة وإجراء الفحوصات.

ودشن الدكتور عبدالعزيز قنصوه، محافظ الإسكندرية، المبادرة الرئاسية للكشف عن فيروس «سى» والأمراض غير السارية من مركز صحة طب أسرة سان ستيفانو، وقال «قنصوه» إن ما يحدث هو إنجاز يحسب لمصر أمام العالم للتغلب على مرض فيروس سى، الذى كان مرضاً فتاكاً أصاب عدداً كبيراً ولم يكن له علاج منذ عدة سنوات، إلا أن الدولة نجحت بإرادتها فى توفير العلاج للمرضى، وأضاف أن المبادرة تستهدف ٣,٦ مليون مواطن بالإسكندرية، وأن هناك ٤٠٠ نقطة ثابتة و١٣ عيادة متنقلة على مستوى المحافظة للأماكن النائية والبعيدة، للكشف والمسح الشامل للمرض، مؤكداً أن 120 ألف مواطن غير مستهدفين بسبب إجراء التحاليل لهم مسبقاً.

وأكد «قنصوه» أن جميع الجهات المشاركة بالمبادرة من أجهزة المحافظة التنفيذية والصحة وأعضاء والمجتمع المدنى وغيرها تعمل لنجاح المبادرة وتذليل جميع العقبات التى يمكن أن تواجهها، ويتعاون الجميع لتكون الإسكندرية المحافظة الأولى على مستوى الجمهورية فى هذه المبادرة. وفى ، أجرى المحافظ اللواء هشام آمنة، الفحوصات الطبية اللازمة له، مع بدء فعاليات مبادرة الرئيس بالوحدة الصحية بقرية «الحجناية»، بمركز ، وأجرى تحاليل فيروس سى، التى تستهدف جميع المواطنين من الجنسين من سن 18 سنة فأكثر، لنحو 3 ملايين و750 ألف مواطن بالمحافظة، من خلال 408 منشآت صحية موزعة على 16 إدارة صحية على مستوى المحافظة.

متحدث «الصحة»: المبادرة تتضمن 3 مراحل على مدار 7 أشهر لرسم خريطة صحية لمساعدة الوزارة على مكافحة الأمراض

وأشار المحافظ إلى أنه يتم خلال البرنامج الكشف المبكر عن مرض ارتفاع ضغط الدم، وزيادة نسبة السكر، والسمنة، واكتشاف الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بهذه الأمراض، للحد من مضاعفاتها وعمل الفحوصات الطبية والمعملية الخاصة بها فى أماكن الإحالة وصرف العلاج اللازم لها من خلال المراكز المعتمدة بالمحافظة من اللجنة القومية لفيروس C وسوف يستمر العمل فى أماكن الفحص من الساعة التاسعة صباحاً حتى الساعة التاسعة مساءً على فترتين من (9 إلى 3) فترة صباحية ومن (3 إلى 9) فترة مسائية وسوف يكون الفحص ببطاقة الرقم القومى وبالمجان.

وشدد محافظ على تذليل جميع العقبات أمام المواطنين وتوفير وسائل الانتقال اللازمة لهم، للوصول إلى الوحدات الصحية لإجراء الفحوص والتحاليل الطبية، مؤكداً ضرورة تأمين الوحدات الصحية خاصة خلال فترات عملها المسائية، ورفع كفاءة الطرق المؤدية إليها وإنارتها ورفع درجة الاستعداد القصوى لأجهزة الحماية المدنية والمرور ونقاط الإسعاف، مع تكثيف جهود التوعية من خلال وسائل الإعلام المختلفة ودور العبادة، لحث وتوعية المواطنين بضرورة إنجاح المبادرة وتحقيق المستهدف منها على أرض المحافظة، مشيراً إلى أن محافظة تشهد ملحمة رائعة داخل مراكزها ومدنها، سوف يحصد ثمارها أبناؤنا أجيال المستقبل.

وقبل ساعات من انطلاق المبادرة، عقد اللواء عادل الغضبان محافظ ، اجتماعاً مع عدد من المشاركين فى فعاليات المبادرة للاطمئنان على آخر الاستعدادات لبدء الكشف الطبى وإجراء التحاليل اللازمة للمواطنين، وناشد المحافظ المواطنين الاستفادة من الخدمة الطبية المجانية التى توفرها والتى تمتد للكشف على بعض الأمراض المزمنة الأخرى مثل السكر وضغط الدم.

وأجرى اللواء مجدى الغرابلى، محافظ مطروح تحليلاً طبياً شاملاً بوحدة الشهيدة «الدكتورة مروة فوزى»، بالكيلو 4 بحى الزهور، فى أول أيام مبادرة الرئيس، وتم تسجيل اسمه وبياناته على قاعدة المعلومات للمواطنين الذين يجرون التحاليل ضمن مبادرة الرئيس للمسح الطبى وأجرى الطبيب للمحافظ تحليل فيروس C وتحليل سكر وكشفاً للضغط، كما أجرى المحافظ قياساً للطول ووزناً للجسم، وارتدى المحافظ الزى الرسمى للحملة أمام الوحدة الصحية مع الأطباء وقيادات الصحة، التى شهدت إقبالاً كبيراً من المواطنين لإجراء التحاليل والكشوفات الطبية التى دعت إليها ، وحرصوا على المشاركة للاطمئنان على عدم إصابتهم بالفيروس وعلاج مَن تثبت إصابته منهم بمرض السكر أو الضغط. وتوافد العشرات من مواطنى مدينة الطور بجنوب سيناء على الوحدات الصحية والمراكز الحضرية للمسح الشامل لفيروس سى ومرض السكر والسمنة المفرطة، وأشادوا بالمبادرة، وقال الدكتور عامر عبدالرازق مدير مركز الرعاية والأمومة بمدينة الطور، إن الحملة تحسب للرئيس عبدالفتاح السيسى حيث إنها الحملة الأولى من نوعها فى تاريخ مصر، موضحاً أن هذه الحملة تقوم بإجراء تحليل فيروس سى للمستهدفين الذين لم يسبق لهم إجراء هذا التحليل، كما يتم إجراء الفحوصات الطبية لغير المستفيدين من قياس الضغط وتحليل السكر للذين سبق لهم إجراء تحليل فيروس سى، وأضاف أن المركز يستهدف يومياً إجراء التحاليل لعدد 60 حالة يومياً، مشيراً إلى أن إقبال المواطنين فى اليوم الأول للحملة غير مسبوق، وهذا دليل على وعى المواطنين وحرصهم على الاطمئنان على صحتهم.

وقال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمى باسم والسكان، إن المواطن المفحوص فى المبادرة حال إيجابية فحص الأجسام المضادة لفيروس سى الذى أُجرى له بنقاط المبادرة، فإنه يتم الحجز له فى مركز علاج الفيروسات الكبدية التابع للوحدة إلكترونياً، مع كتابة اسم الوحدة، وميعاد الفحص على كارت المواطن، وتسليمه له، لعمل التحليل التأكيدى، وتلقّى العلاج بالمجان تماماً حال ثبوت الإصابة بصفة نهائية، وأضاف «مجاهد»، فى تصريح لـ«الوطن»، أن المواطن الذى يثبت أن مستوى السكر لديه أكثر من 200 مللى جرام لكل ديسيليتر، أو قياس الضغط أكثر من 140 على 90 مللى متر زئبقى، سيتم تحويل المريض على أقرب مركز علاج له، مع تدوينه على الكارت الخاص به، وتوجيهه نحو عمل فحوصات تأكيدية، مع صرف علاجه بالمجان تماماً، ودعا متحدث «الصحة» المواطنين ممن هم أكبر من عمر 18 عاماً للذهاب لأماكن الفحص، مشيراً إلى أن من سبق علاجه من «فيروس سى» سيكشف على الأمراض غير المعدية فقط، فيما من لم يتم علاجه سيجرى كلا الفحصين.

ولفت متحدث «الصحة» إلى أن «المبادرة» ستخرج بعد انتهاء مراحلها الـ3 التى تضم كل محافظات الجمهورية فى 7 أشهر، بخريطة صحية واضحة تعين الوزارة على اتخاذ إجراءات لمواجهة انتشار الأمراض فيها بالتعاون مع الجهات المعنية بالدولة، فضلاً عن خفض معدلات الوفيات من أمراض الضغط والسكر، والسمنة، حيث تسبب تلك الأمراض قرابة 70% من وفيات المصريين سنوياً، ودعا «مجاهد» المواطنين الراغبين فى أى استفسار لهم إلى الاتصال على الخط الساخن للمبادرة، وهو «15335»، لتوجيههم لنقاط الفحص، والرد على أية استفسارات.

فى سياق متصل، قالت مصادر حكومية مسئولة، إن مسئولى «المبادرة» بوزارة الصحة والسكان سيرفعون تقريراً يومياً للدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، عن سير العمل فى كل نقطة فحص، وأنها بدورها ستعرضها على كل من الدكتور مصطفى مدبولى، رئيس مجلس الوزراء، والرئيس عبدالفتاح السيسى.

فيما أصدر اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، تكليفات إلى محافظى جنوب سيناء ومطروح وبورسعيد والإسكندرية والبحيرة ودمياط والقليوبية والفيوم وأسيوط، بتقديم كل أشكال الدعم للأطقم الطبية التى ستقوم بأعمال المسح ضمن حملة فيروس«سى» فى الأماكن المحددة وفقاً لخطة ، وأكد «شعراوى» ضرورة حشد المواطنين للمشاركة فى الحملة وقيام مديريات الأوقاف والشباب والرياضة والتضامن الاجتماعى والجمعيات الأهلية وجميع وسائل الإعلام المتاحة بالمحافظة بالتعاون لتحقيق نجاح الحملة.

وطالب الوزير المحافظين بتشكيل لجنة بكل محافظة للمتابعة اليومية وتذليل المشكلات وتسجيل كل أعمال الحملة وإتاحتها فى وسائل الإعلام المختلفة لخلق حالة من الزخم تدفع المواطنين للمشاركة فى الحملة، مشدداً على ضرورة التنسيق مع مديريات الأمن والقوات المسلحة لتقديم التأمين اللازم للمواطنين والقائمين على الحملة، وكذا أماكن الفحص، على أن يتم بدء الحملة فى أماكن التجمعات الكبيرة والمصالح الحكومية.

أخبار قد تعجبك

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه بالصور| افتتاح شوادر بيع خضروات ولحوم "كلنا واحد" بالمحلة
التالى اخبار السياسه بالصور| "فستان مقفول وشعر ذهبي".. إطلالة أنيقة للفنانة نورهان بحفل "miss talent"