أخبار عاجلة

اخبار السياسه مدرسة المشاغبين تُهدّد الكرة المصرية.. وخسائر بالجملة فى موقعة «مونانا»

اخبار السياسه مدرسة المشاغبين تُهدّد الكرة المصرية.. وخسائر بالجملة فى موقعة «مونانا»
اخبار السياسه مدرسة المشاغبين تُهدّد الكرة المصرية.. وخسائر بالجملة فى موقعة «مونانا»

مدرسة المشاغبين تُهدّد الكرة المصرية.. وخسائر بالجملة فى موقعة «مونانا»

90c626e1c0.jpg

اليوم AM 09:52

مدرسة المشاغبين تُهدّد الكرة المصرية.. وخسائر بالجملة فى موقعة «مونانا»

بعض اعمال العنف التي اندلعت في مدرجات ستاد

 نقلا عن العدد الورقي

تفريغ كاميرات المراقبة.. والحبس والغرامة فى انتظارهم

اتفق اتحاد الكرة برئاسة هانى أبوريدة، مع وزارة الداخلية، على تفعيل عقوبات الشغب الموجودة فى قانون الرياضة الجديد، بعد الأحداث التى وقعت عقب مباراة ومونانا ليلة أمس الأول، مع تطبيق القانون على كل الجماهير التى ستخرج عن النص، فى أى مباراة مقبلة، سواء فى المسابقات المحلية، أو البطولات الأفريقية، سواء للأندية أو المنتخبات.

ويتضمّن قانون الرياضة الجديد، عدداً من المواد عن شغب الجماهير، أبرزها المادة 85، التى تنص على أن يُعاقَب بالحبس مدة لا تقل عن سنة وبغرامة لا تقل عن ألف جنيه ولا تزيد على ثلاثة آلاف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من سبّ أو قذف أو أهان بالقول أو الصياح أو الإشارة، شخصاً طبيعياً أو اعتبارياً أو حضّ على الكراهية أو التمييز العنصرى بأى وسيلة من وسائل الجهر والعلانية فى أثناء أو بمناسبة النشاط الرياضى.

كما تنص المادة 86، على أن يعاقَب بالحبس مدة لا تقل عن 6 أشهر، وبغرامة لا تقل عن خمسمائة جنيه ولا تزيد على 3 آلاف جنيه، أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من دخل أو حاول الدخول إلى مكان النشاط الرياضى، دون أن يكون له الحق فى ذلك، وتضاعف العقوبة إذا استخدم العنف أو التهديد، لتحقيق ذلك الغرض، ويعاقَب بالحبس مدة لا تقل عن سنة، وبغرامة لا تقل عن 5 آلاف جنيه ولا تزيد على 20 ألفاً، أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من دخل إلى مكان النشاط الرياضى، أو أى هيئة أو منشأة رياضية، وهو حائز أو محرز لألعاب نارية أو مادة حارقة أو قابلة للاشتعال.

وفى المادة 92، يعاقب بالحبس وبغرامة لا تقل عن عشرة آلاف جنيه ولا تزيد على مائة ألف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين كل من حرّض بأى طريقة على إحداث شغب بين الجماهير أو الاعتداء على المنشآت أو المنقولات أو تعطيل نشاط رياضى بأى طريقة، ولو لم تحقق النتيجة الإجرامية بناءً على هذا التحريض.

غضب فى «الداخلية» ودراسة حرمان من اللعب فى .. النادى يطالب بالقبض على مثيرى الشغب..

وفى ما يتعلق بمباريات المقبلة بدورى أبطال أفريقيا، توقع اللواء ثروت سويلم، المدير التنفيذى لاستاد ، نقل لقاءات الأحمر إلى استاد برج العرب، كاشفاً عن أن هناك حالة من الغضب الشديد، داخل وزارة الداخلية، نتيجة ما حدث من جانب الجماهير الحمراء، خلال لقاء مونانا الجابونى.

وعلى جانب ، سادت حالة من الاستياء الشديد داخل المجلس برئاسة محمود الخطيب، بسبب الشغب الجماهيرى، الذى حدث عقب نهاية المباراة. ويسعى المجلس لاحتواء الموقف، لمنع نقل مباريات الفريق إلى استاد برج العرب، وذلك عن طريق وفد من النادى، لبحث الأمر ومناقشة جميع الأمور.

وقال شريف فؤاد، المتحدث الرسمى للنادى : إن هناك عناصر، كان هدفها إثارة الشغب وتصدير صورة سيئة.

وشدّد «شريف» على أن هناك تحقيقات جارية من رجال الأمن والدولة من أجل التوصل إلى مثيرى الشغب، وسيتم اتخاذ عقوبات صارمة ضدهم.

وطالب «فؤاد»، رجال الدولة، بسرعة الوصول إلى مثيرى أعمال الشغب فى أقرب وقت، مؤكداً وجود تحريات وتحقيقات سارية فى الوقت الحالى من أجل التوصل إليهم. وتابع أن الأمن يقوم حالياً بتفريغ الكاميرات من أجل التوصّل إلى هذه العناصر.

600 ألف جنيه قيمة تلفيات استاد .. مجلس الأحمر يحاول تفادى نقل مباريات الفريق إلى برج العرب والأمن: لم نقبض على أحد

وعلى الفور، شكل اللواء على درويش، مدير استاد ، لجنة لحصر تلفيات الاستاد، عقب أحداث الجماهير. وتم كشف أن القيمة الإجمالية للحصر المبدئى للتلفيات، تقدر بنحو 600 ألف جنيه، موضحاً أن حصر التلفيات أكد تكسير 4 كاميرات، إلى جانب فقدان الكاميرا الخامسة، فضلاً عن تكسير 500 كرسى، مبدياً غضبه الشديد من هذه الوقائع وإصرار قلة على تعطيل عودة الجماهير بشكل كامل، خلال الفترة المقبلة، على حد تعبيره.

ولفت إلى أنه بمجرد الانتهاء من حصر التلفيات وتقدير قيمتها بشكل رسمى، سيتم مخاطبة ، قائلاً: «فى كل الأحوال التلفيات وقعت، ولا يهمنا من يتحمّلها لأنه فى النهاية مال عام يجب الحفاظ عليه، سواء فى استاد أو ، لكن ما يشغلنى تساؤلات: لماذا تصر هذه القلة على تعكير الصفو العام بارتكاب هذه الوقائع؟».

وشدد «درويش»، على أن استاد ، جاهز لاستضافة أى مباراة بحضور جماهيرى خلال الفترة المقبلة، مناشداً الأمن عدم نقل مباريات إلى برج العرب.

وأكمل: «لن نهرب من المواجهة، والقضاء على هذه المجموعة التى تسعى للتخريب وعدم إقامة المباريات بجماهير، والحمد لله الأمن يتعامل معهم بهدوء ونجاح، لذلك فأنا أطالب واتحاد الكرة والأمن بالتنسيق معنا لحضور الجماهير فى اللقاءات المقبلة، وليس لدينا أى أزمة».

وقال مصدر أمنى بمديرية أمن إن قوات الأمن لم تلقِ القبض على أحد من جماهير عقب المباراة، مشدداً على أن مجموعات ألتراس أهلاوى قاموا عقب اللقاء بالهتاف ضد الشرطة ومؤسسات الدولة دون سبب، وقاموا بتحطيم عدد من كراسى استاد ، وتحطيم كاميرات المراقبة وسرقة إحداها، وعقب خروجهم من الاستاد حاولوا التعدى على قوات الأمن ورشقوا الضباط والمجندين بالحجارة، وقاموا بتحطيم سيارتين للشرطة.

وأكد المصدر أنه تم تحرير محضر بالواقعة وبالتفاصيل، وإرسالها إلى النيابة العامة لاتخاذ الإجراءات القانونية بها.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه "إسكان الوادي الجديد" ينتهي من تركيب كاميرات لمراقبة منافذ المحافظة