أخبار عاجلة
حبس عاطل بحلوان لاتجاره في الهيروين -

اخبار السياسه محل بوسط يحمل شعار "بلاي بوي" منذ 1970: "ماركة مصرية مسجلة"

اخبار السياسه محل بوسط يحمل شعار "بلاي بوي" منذ 1970: "ماركة مصرية مسجلة"
اخبار السياسه محل بوسط القاهرة يحمل شعار "بلاي بوي" منذ 1970: "ماركة مصرية مسجلة"

 

قبل أيام غادر عالمنا هيو هيفنر مؤسس المجلة الإباحية الأشهر في العالم "بلاي بوي"، ومر الحدث على المصريين كأي متابعة لشخصية عالمية، لكن الغريب في الأمر أن هناك رابطا بين مصر و"بلاي بول" يسكن وسط .

والبلاى بوى Playboy تعني "الفتى اللعوب" واختارت رمز "رأس الأرنب بأذنيه" علامة لها، وهي من أكبر شركات الدعارة في العالم، ولها مجلة إباحية أمريكية صدر عددها الأول فى عام 1953، وتضم أيضا قنوات تليفزيونية إباحية، وتوزع فى 30 دولة، وتخصص النسبة الأكبر لمبيعاتها للترويج عن نواديها والأفلام الجنسية بشكل رسمى.

26 شارع شريف بوسط ، بجوار عمارة "الإيموبيليا" تلفت نظر المارة لافتة للماركة الشهيرة "Playboy" بنفس شعار الأرنب، لكنها مرفوعة على محل مأكولات، الأمر الغريب الذي دفع إلى سؤال صاحب المحل.

"ده محل خالي، فتحه سنة 70، أول محل ملابس كاجوال في مصر، واختار له العلامة دي، وسجلها باسمه" يفتتح شريف وليم غطاس الحديث عن تاريخ المحل.

يضيف شريف: "المحل كان الوجهة المفضلة لمشاهير مصر من الفنانين والسياسيين ورجال الأعمال طوال 37 عاما، كلهم كانوا بيجوا يلبسوا أحدث موضات الكاجوال في العالم، خالي "جورج غطاس" كان بيصمم الملابس بنفسه، من أول الشارلستون لحد القمصان والتيشيرتات، وكلها كان عليها علامة "بلاي بوي" الشهيرة، والناس كانت بتمشي بيها في الشارع عادي".

وعن سبب تحويل نشاط المحل، قال شريف: "كت شغال في مجال السياحة في ، وبعد ما فتحت المولات وتقدم خالي في العمر وتراجع السياحة في طلب مني خالي إني أرجع وأعمل مشروع في المحل، وتفرغ هو للتأمل والراحة في منزله الخاص بالزمالك".

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه أحمد مكي عن مرضه: "مكنتش عارف أحضن ابني ولا أكل حاجة بسببه"
التالى اخبار السياسه برلماني: طلب إحاطة بسبب فستان "رانيا يوسف".. "شكلها نسيت تلبس"