اخبار السياسه «24 قيراط».. مشروع تخرج طلاب «آداب كفر الشيخ» عن الرضا بالنصيب

«24 قيراط».. مشروع تخرج طلاب «آداب كفر الشيخ» عن الرضا بالنصيب

«كل البشر في قسمة الأرزاق نصيبهم قد بعضه لكنه بيكون مختلف، يعني اللي عنده عيال حاله يا دوب ع القد، واللي فى جيبه المال لوحده ماعاهوش حد، واللي يتيم ناجح، واللي معاه أهله حيلهم معاه اتهد، في البير كتير م الأمثلة، القسمة نفس الكم ومختلفة في العطيات.. كل واحد خد نصيبه بالتمام أربعة وعشرين قيراط»، رسالة حملها مشروع تخرج بعنوان «24 قيراط»، والذي نفّذه 7 من طلاب شعبة الإذاعة والتليفزيون بقسم الإعلام بكلية الآداب بجامعة كفر الشيخ.

«مريم»: حبينا نوصل رسالة إنّ كل واحد فينا يرضى بحياته

تحكي مريم شرف، إحدى طالبات المشروع، عن فكرتهم: «جت لنا لما لاحظنا إنّه في ناس كتير مش راضية بقدرها ودايماً باصين لغيرهم، علشان كده حبينا يكون فيه رسالة، وهي إنّ كل واحد فينا يرضى بحياته، وإنّ كلنا عندنا 24 قيراط زى بعض، لكن باختلاف النعم والمشكلات، وعرضت الفكرة على زمايلي مروة على، وهبة عبدالله، وأشرقت يونس، وأيمن محمد، ومصطفى عكاشة، وعبدالرحمن أبوالنجا، وعجبتهم وبدأنا التنفيذ».

9 دقائق هي مدة فيلم «24 قيراط»، الذي يشرح تنفيذه أيمن محمد، أحد طلاب المشروع: «نفذناه في يومين، ووضحنا إنه ممكن شخص شغله كويس وحالته المادية كويسة بيشتغل في مكان كويس عكس شخص متعلم بس شغله مش نفس تعليمه، الأول مريض بالكلى والتاني صحته كويسة، واحد لبسه كويس لكن عنده إعاقة غيره شايفه كويس من لبسه والمكانه اللي هو فيها، شخص ربنا كرمه بالعائلة لكن شايف اللي معاه عربية أحسن منه، ودي مشاهد من الفيلم».

«إيمان»: الفيلم من مشروعات التخرّج الرائعة اللي نفّذها الطلاب هذا العام

نال فيلم «24 قيراط» إعجاب أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة، وأشادت به الدكتورة إيمان حلمي سلامة، مدرس الإذاعة والتليفزيون بقسم الإعلام والمشرف على المشروع: «من مشروعات التخرّج الرائعة اللي نفّذها الطلاب هذا العام».

6978271341716140804.jpg

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه الصحة العالمية لـ«الوطن»: هجمات غير مسبوقة على القطاع الطبي في غزة والسودان