اخبار السياسه 2539 حالة كشف.. تفاصيل نشاط القافلة الطبية لـ«صيدلة عين شمس»

2539 حالة كشف.. تفاصيل نشاط القافلة الطبية لـ«صيدلة عين شمس»

تواصل القافلة الطبية التي تطلقها كلية الصيدلة جامعة عين شمس -كل عام- تحت رعاية الدكتور محمود المتيني، رئيس جامعة عين شمس، والدكتورة أماني أسامة، عميد كلية الصيدلة، والدكتورة رولا ميلاد لبيب، وكيل الكلية لشؤون خدمة المجمتع والبيئة، عملها الميداني في تقديم كل الخدمات الطبية من: كشف في جميع التخصصات، وتحاليل، وصرف الأدوية بالمجان لرفع الكفاءة العلاجية لأهالي المناطق التي تعاني من كفاءات علاجية ضعيفة، حيث كانت نقطة الارتكاز هذا العام في مدرسة السيدة خديجة الثانوية التجارية الفنية بحي الزاوية الحمراء.

القافلة حققت إحصائيات عالية

وحاول أعضاء القافلة الطبية السابعة عشر من طلاب كلية الصيدلة خلال أربع أيام بحي الزاوية الحمراء من يوم 13/8 إلى يوم 16/8 تحقيق إحصائيات عالية، وتقديم العديد من الخدمات، فكان الإجمالي (2539) كشف في التخصصات الآتية: أطفال- باطنى- نساء و توليد - رمد - أنف وأذن- نفسية وعصبية- جلدية- عظام- أسنان.

21023910581664231822.jpg

و(1979) صرف روشتات و(654) تحليل (بول- براز- دم)، كل ذلك مجانًا، وتم ذلك بالتعاون مع: محافظة القاهرة- كلية الطب - كلية طب الأسنان - مديرية الشئون الصحية - رئاسة حي الزاوية الحمراء -الإدارة التعليمية بحي الزاوية الحمراء، وذلك في إطار رؤية مصر 2030 التي يشارك فيها قطاع خدمة المجتمع بكلية صيدلة عين شمس، وضمن المبادرة الرئاسية 100 مليون صحة.

كما تدشن أيضًا القافلة الطبية حملات توعية خلال فترة التدريب النظري التي تبلغ شهر، حيث تم إطلاق حملات توعية في العديد من الحدائق والنوادي، كحديقة الأزهر، وحديقة الحيوان، ومركز شباب الجزيرة، ونادي الزهور، وتظل هذه الحملات متتالية في منطقة الارتكاز حيث تم تقديم (٣١٤٨) توعية في نطاق الزاوية الحمراء، ولم يكن ليحدث ذلك بسهولة إلا بالجهود المبذولة من لجنة "التنظيم والإدارة" بالقافلة، الذي ساهم في التخطيط للقافلة ولحملات التوعية بالحدائق والأندية السابق ذكرها، والتعاقد مع شركات أدوية؛ للتمويل بالأدوية المصروفة مجانًا، والمواد الكيميائية المطلوبة لإجراء التحاليل، كما نظم دخول وخروج الوافدين من المرضى على العيادات، ولقد تم إدارة هذا الفريق بإشراف نخبة من الطلبة الآتي ذكر أسمائهم "ريم عادل، هند أبو السعود، أحمد حمدي، محمد جمال"، وعند سؤال كل واحد منهم عن "ماذا تعني له القافلة وماذا يتمنى لها في المستقبل"، قالت الطالبة "هند أبو السعود" الطالبة بالمستوى الرابع بنظام الفارم-دي: إن هذه هي السنة الثانية لها على التوالي في القافلة، كما إنها ليست مجرد نشاط طلابي فحسب، هي أكثر من ذلك بكثير، فأن يكون هناك قافلة كاملة أنت الذي تتحمل مرحلة الإعداد لها كاملًا؛ يطور من سرعة اتخاذ القرارات لديك، ويزيد من قدرتك على تحمل المسؤولية، وتتمنى أن يشارك عدد أكبر من شركات الأدوية في دعم مثل هذه القوافل وبكمية لا بأس بها من الأدوية والتبرعات، فهناك آلاف الناس الذين يعانون ينتظرون هذه الحملات بفارغ الصبر.

5061443401664232397.jpg

وأكملت ريم عادل الطالبة بالفرقة الخامسة: أن القافلة تعد بيتًا ثانيًا لها، مجموعة من الشباب يجتمعون على هدف واحد هو خدمة الغير وتطوير الذات، تربطهم ببعض صلة ليست صلة قرابة؛ إنما هي صلة هدف وفكر واحد.

16234307731664232487.jpg

أما محمد جمال الطالب بالمستوى الرابع فارم-دي فقال: إن القافلة هي أكثر مكان تشعر فيه بدورك كصيدلي في توعية ومساعدة الآخرين، كما أنها تعيد تشكيل الشخصية، وتنمي العمل الجماعي، والقدرة على اتخاذ قرارات بهدف المصلحة العامة للقافلة وخدمة المحتاجين، وهذا ما أكسبه العديد من الصفات والعادات الجديدة في حياته، كما أظهر امتنانه لجميع أفراد القافلة الذين ساهموا في إنجاحها، وتمنى أن تنتشر فكرة القافلة في العديد من الجامعات بحيث يكون العدد المستهدف من المحتاجين أكثر.

16653436421664232552.jpg

وأضاف أحمد حمدي الطالب بالمستوى الثالث نظام فارم-دي الذي لم تمنعه ظروفه الصعبة ومشاغله من أن يكمل في القافلة مثله كمثل العديد من زملائه في مختلف السنوات، وأضاف قائلًا عن القافلة: إن من أجمل الأشياء بها أنك تدخل بشخصية وتخرج بأخرى أفضل وأقوى، يقدم بها الواحد منَّا كل ما لديه من وقت وطاقة وتفكير بلا أي مقابل؛ لمجرد إيمانه وحبه المكنون للقافلة. وأضاف أيضًا: أن شعاره كان "نحن المحتاجون إلى الناس ليس العكس؛ فالناس سيأتي لهم العون من أي طريق، فقط نحن من نحتاج إلى هذا الثواب"، كما تمنى أن يزداد معرفة الناس بالقافلة في أنحاء الجمهورية؛ فتعم الفائدة أكثر.

9918802111664232618.jpg

أضاف قادة القافلة الطبية المتمثلين في طلبة كلية الصيدلة (أسماء أحمد - أميرة مجدي - ريهام محمد) تعبيرًا عن امتنانهم في المشاركة في هذا العمل الخيري.

أسماء سعيدة للمشاركة في القافلة

حيث عبرت أسماء أحمد عن سعادتها بالمشاركة في القافلة هذا العام قائلة: كانت سنة فريدة مليئة بالصعاب ولكن تهون تلك الصعاب بمجرد دعوة شخص مُحتاج أما عن القافلة الطبية هي عمل يجمع طلاب من جميع الفئات العمرية لعمل خير فقط، كنت منبهرة بعمل المسئولين وبحبهم للمكان وسعيهم وقضائهم أغلب وقتهم لتقديم الخير بدون أي مقابل والحمد لله أن القافلة تمت على خير للسنة السابعة عشر وإن شاء الله تكمل لسنين كثيرة قادمة.

982261641664231818.jpg

وأكملت أميرة مجدي معبرة عن امتنانها لمشاركتها في القافلة الطبية حيث أضافت: ممتنة لتجربتي في القافلة الطبية لبذل الجهد في الخير و أكتسابي صداقات جديدة، ومحاولة أكتساب خبرات جديدة وتطوير مهارات ذاتية مختلفة، خُلقنا أسباب لغيرنا في الأرض نرجو أن نكون سببًا لتيسير الحياة على الغير، حاولت كلية الصيدلة بتعاون طلابها وإدارة الكلية جاهدين وبكل ما يُسر لهم من إمكانيات مساعدة المناطق ذات الكفاءات العلاجية الضعيفة في خلال آيام معدودة آملين بذلك محاولة توفير خدمات طبية مختلفة لمحتاجيها وأن تكون تلك الخدمات المجانية بمجهودها خالصة لوجه الله، جهود كبيرة بُذلت راجين من الله أن تُكلل بعظيم الجزاء

وختمت ريهام محمد: القافلة الطبية المكان الذي يجمع الطلاب علي فعل الخير و العطاء و تشعر دائمًا بالرغبة بالتطوع به كل عام ،صلة حب لخدمة الناس و تتملكك الفرحة لسماع دعوات أهالي المناطق التي تخدمها القافلة و تجعلك تنمي من مهاراتك فقد اكتسبت مهارة القيادة و كيفية تكوين فريق يجتمع علي حب الخير و اتخاذ القرارات و التعاون، حيث هناك فرق مختلفة الأعمار و مختلفة التخصصات تتعاون علي خدمة الناس فلم ينقص العطاء منا شي و لم يجلب العطاء فقرًا يومًا علي أحد فسيكون من أفضل الأشياء هو العمل أكثر علي نشر العمل التطوعي.

16524659921664231820.jpg

ونهايةً أظهر كل منهم الامتنان والشكر إلى إدارة الكلية التي كانت عونًا لهم في إتمام العديد من الإجراءات بسهولة ويسر، وكانت داعمًا لهم في كل قرار قاموا باتخاذه لصالح القافلة.

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى