اخبار السياسه برلمانيون: التغييرات الأخيرة تستهدف تحقيق إصلاحات مالية قوية

برلمانيون: التغييرات الأخيرة تستهدف تحقيق إصلاحات مالية قوية

رحّب أعضاء مجلس النواب والشيوخ بالقرارات التي أصدرها الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤخرا بشأن التغييرات الوزارية التي طالت 13 حقيبة وزارية، وكذلك قرار تعيين حسن عبد الله قائما بأعمال محافظ البنك.

وأكد النواب أن الاختيارات الجديدة بمثابة تجديد دماء الحياة داخل هيكل الدولة المصرية، لاسيما وأن كل الأسماء التي تولت المسئولية لديها سجل إنجازات.

وأوضح النواب أن تعيين حسن عبد الله قائما بأعمال محافظ البنك المركزي خطوة هامة، لدعم السياسات المالية والمصرفية خلال المرحلة الحالية، لاسيما في ظل الأزمات الاقتصادية التي يشهدها العالم.

تجديد الدماء في شرايين الدولة

وقال النائب ياسر عمر وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب لـ «الوطن»، إن الإجراءات التي اتخذتها القيادة السياسية سواء فيما يخص الحقائب الوزارية أو البنك المركزي كلها تصب في مصلحة الوطن والمواطن.

وأشار إلى أن تعيين حسن عبد الله قائمًا بأعمال محافظ البنك المركزي، خطوة هامة ومصيرية في مستقبل السياسات النقدية المصرية خلال المرحلة المقبلة في ظل أزمة التضخم، مبينا أن ضخ دماء جديدة في مفاصل الدولة المصرية سواء بالتعديلات الوزارية التي طالت عددا من الحقائب الوزارية الهامة، أو بتعيين حسن عبد الله قائمًا بأعمال محافظ البنك المركزي سيتبعها إجراءات هامة ومصيرية في مستقبل بناء هذا الوطن.

حزمة من الإصلاحات المالية والمصرفية

وأكد النائب أكمل نجاتي أمين سر لجنة الشئون الاقتصادية بمجلس الشيوخ عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، أن مصر تشهد خلال هذه الأيام حزمة من الإجراءات الإصلاحية والهيكلية التي تستهدف الاستمرار في تحقيق مستهدفات الدولة المصرية وخطة الدولة 2030.

ولفت «نجاتي»، في تصريح لـ «الوطن»، إلى أن اختيار حسن عبد الله قائمًا بأعمال محافظ البنك المركزي يعد من الأمور الهامة، لاسيما وأنه يعد من الشخصيات صاحبة الكفاءة في المجال المصرفي.

وتابع: «التاريخ المصرفي لـ حسن عبد الله يبشر بسياسات مالية ونقدية مختلفة خلال الفترة المقبلة بهدف جذب الاستثمارات وتحقيق التنمية».

واستطرد: «هناك أمور أخري سيتم معالجتها في ضوء تكليف القائم بأعمال محافظ البنك المركزي من بينها السيطرة على سعر الفائدة ومواجهة التضخم، ما يشير إلى وجود تغيير جذري في سياسات البنك المركزي».

ووجه «نجاتي»، الشكر لمحافظ البنك المركزي السابق طارق عامر على جهده: «هذا الرجل أدار الملف في ظروف وتحديات صعبة ونأمل تحقيق تكامل بين صناع السياسات المالية والنقدية»، مشددا على أن التغيير هو سنة الحياة والتغييرات التي شهدتها مصر جاءت في توقيت مهم: «القيادة السياسية تجيد دائما اختيار الوقت الأنسب للإصلاح».

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه أمينة خليل ضيفة شرف الموسم الثاني من مسلسل «الوضع مستقر»
التالى اخبار السياسه أمينة خليل ضيفة شرف الموسم الثاني من مسلسل «الوضع مستقر»