اخبار السياسه محي الدين: الدول الإفريقية تحملت فاتورة الثورة الصناعية ويجب أن تعوض بالمنح لا القروض

محي الدين: الدول الإفريقية تحملت فاتورة الثورة الصناعية ويجب أن تعوض بالمنح لا القروض

قال الدكتور محمود محي الدين، رائد المناخ للرئاسة المصرية بمؤتمر الدول الأطراف باتفاقية الأمم المتحدة لتغير المناخ، إن الدول الإفريقية دفعت ثمن فاتورة مخلفات منذ الثورة الصناعية الأولى من أواخر القرن الـ18، فبدأت الدول الأوروبية في إنتاج الانبعاثات، وتحملت إفريقيا فاتورة الثورة الصناعية، ويجب أن تعوض من خلال منح أو تعويض أو استثمارات مشتركة وليس بالاقتراض.

تحول انتقالي منضبط

وأوضح محي الدين، في مداخلة عبر الفيديوكونفرانس لبرنامج «من مصر» المذاع على فضائية «cbc» أن أمريكا اللاتينية انبعاثاتها قليلة ولكنها تواجه تحديات، لأنها تعتمد على الصناعات الاستخراجية، فلا بد من تحول انتقالي منضبط وهو ما سيتم مناقشته في لقاء ببيروت قريبا، لبحث سبل التعاون وإعادة تنظيم الأمور، لافتا إلى أنه لأول مرة قبل أي قمة تقوم الدولة المستضيفة بجهود ومبادرات مثل التي قامت بها مصر حتى الآن.

التكنولوجيا خفضت تكلفة توليد الطاقة المتجددة

وأشار الدكتور محمود محي الدين، إلى أن هناك تفاوتا إقليميا واختلافات بين الدول وبالرغم من ذلك هناك اتفاق ملزم لجميع الدول بأن تصدر كل دولة التزاماتها السنوية للحفاظ على درجة حرارة الأرض في إطار الالتزامات، لافتا إلى أن التكنولوجيا أصبحت معالجة للتعارض القديم في الصناعة وخفضت تكلفة توليد الطاقة المتجددة من الألواح الشمسية بشكل كبير جدا، وكذلك طاقة الرياح حيث اتفقت مصر مع 5 دول إفريقية ووضعت قواعد ومعايير للهيدروجين الأخضر من خلال تعاقدات ومعايير لتعميمه.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى