اخبار السياسه شقيقة كيم جونج أون تتهم كوريا الجنوبية بإدخال فيروس كورونا إلى بلادها

شقيقة كيم جونج أون تتهم كوريا الجنوبية بإدخال فيروس كورونا إلى بلادها

اتهمت كيم يو جونج، الشقيقة الصغرى للزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، كوريا الجنوبية بأنها التي أدخلت فيروس كورونا المستجد، لبلادها، مهددة برد انتقامي.

وشددت شقيقة الزعيم الكوري الشمالي، التي تعمل نائبة لمدير إدارة اللجنة المركزية لحزب العمال الكوري، على أن بلادها تنظر في رد انتقامي قوي ضد كوريا الجنوبية، حسبما ذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية الجنوبية «يونهاب».

شقيقة زعيم كوريا الشمالية تتهم الجارة الجنوبية بمحاولة سحق بلادها

وأوضحت كيم يو جونج، في كلمتها التي ألقتها خلال اجتماع وطني حول إجراءات مكافحة الوباء، أن الأزمة الوطنية التي واجهتها البلاد هذه المرة، ترجع إلى الجنون المناهض للشمال في كوريا الجنوبية، متهمة جارتها أنها تحاول سحق بلادها من خلال تحويل الأزمة الصحية العالمية إلى فرصة.

وأشارت كيم إلى أن تفشي فيروس كورونا نشأ في منطقة بالقرب من الحدود بين الكوريتين، ما جعل بيونج يانج تشك في إدخال الجنوب الفيروس إلى الشمال، مؤكدة أنه «من الطبيعي أن ننظر إلى أشياء غريبة على أنها وسيلة لإدخال الفيروسات الخبيثة».

رد انتقامي قوي

وأضافت شقيقة زعيم كوريا الشمالية: «إننا ننظر في العديد من إجراءات الاستجابة، وينبغي اتخاذ رد انتقامي قوي»، مؤكدة: «إذا استمر العدو في القيام بأعمال خطيرة يمكن أن تدخل الفيروس إلى جمهوريتنا، فسنرد بالقضاء ليس فقط على الفيروس، ولكن أيضا على السلطات الكورية الجنوبية».

ووصفت شقيقة زعيم كوريا الشمالية، في أول كلمة تلقيها، خلال ظهور علني، جارتها الجنوبية بأنها «العدو الذي لا يتغير».

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه حظك اليوم برج الجوزاء الخميس 1-9-2022 عاطفيا ومهنيا