اخبار السياسه المنتدى المصري بإيطاليا: الدول الأوروبية مهددة بالعيش في الصقيع بسبب أزمة الوقود

المنتدى المصري بإيطاليا: الدول الأوروبية مهددة بالعيش في الصقيع بسبب أزمة الوقود

قال الدكتور وائل عبدالقادر، عضو المجلس الرئاسي للمنتدى المصري بإيطاليا، إنه ومنذ اندلاع الحرب الروسية الأوكرانية باتت الأوضاع المعيشية في الدول الأوروبية صعبة من كل شيء، حيث إنه وبالنسبة للسلع البترولية أو الغذائية فزاد سعر لتر البنزين لـ35% عن ذي قبل، وأتوقع أنه لن تعود بالأسعار القديمة، «التجارب عودتنا أن الأسعار لما بتطلع مش بتكون زي ما كانت عليها قبل كده».

عبدالقادر: الحرب اللي قايمة دلوقتي مخوفانا

وأضاف «عبدالقادر»، خلال مداخلة هاتفية له ببرنامج «مساء DMC»، وتقدمه الإعلامية إنجي القاضي، والمذاع على فضائية «DMC»، أن الغاز الطبيعي في المنازل قد زاد سعره وشح مورده، وباتت كل الدول الأوروبية مهددة أن تعيش في الصقيع الشتاء المقبل، «الحرب اللي قايمة دلوقتي مخوفانا من ذلك».

عبدالقادر: ارتفاع أسعار تلك السلع 40% هو شيء ثقيل على كاهل المواطن

وتابع قائلا: «الإرشادات والإجراءات التي ينص عليها الاتحاد الأوروبي متفق عليها، وتم ترشيد استهلاك المكيفات الهوائية والكهرباء في الشوارع والمولات التجارية، كما وساعدت الحكومة المواطنين غير القادرين على دفع فواتير الكهرباء أو الغاز الطبيعي، وذلك لأن ارتفاع أسعار تلك السلع 40% هو شيء ثقيل على كاهل المواطنين هناك».

وأوضح أنه وبالنسبة للعاملين فقد تم صرف 200 يورو لكل موظف بسبب غلاء سعر البنزين، كما وأن هناك ارتفاعا في أسعار السلع الغذائية، ومن أهمها الدقيق والمكرونة والبيتزا والمعجنات بشكل عام، «بقوا بيشددوا على أن الشخص لا يحصل إلا على 2 زجاجة زيت فقط».

وتابع: «نأمل مع حدوث انفراجة بسيطة بفضل المسؤولين عن الفاو حتى بدأ تصدير القمح من روسيا وأوكرانيا، ونأمل أن تنعكس تلك الأسعار على المواطنين في أوروبا، الحياة بقت صعبة جدا جدا جدا».

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى