اخبار السياسه وزير المالية لـ«الوطن»: ندرس طرح سندات دولية في الصين

وزير المالية لـ«الوطن»: ندرس طرح سندات دولية في الصين

كشف الدكتور محمد معيط وزير المالية، عن أن الحكومة تدرس طرح سندات باليوان الصيني في الأسواق المالية الصينية، خلال الفترة المقبلة، في إطار سياسة وزارة المالية في تنويع مصادر التمويل المختلفة.

وأضاف معيط في تصريحات لـ«الوطن»، أن الحكومة المصرية تبحث دائما عن توسيع نطاق مصادر التمويل المختلفة عبر الأسواق المتنوعة، على غرار طرح سندات مصرية في السوق اليابانية، في شهر مارس الماضي، بعد طرح سندات ساموراي بقيمة 60 مليار ين ياباني (493.26 مليون دولار) في السوق اليابانية، مشيرا إلى الحكومة تدرس حاليا، طرح مماثل في الأسواق الصينية، قائلاً: «ننتظر تحسن أحوال الأسواق في الفترة الحالية».

السندات الدولية أحد أدوات التمويل 

وتعد طروحات السندات المصرية في الأسواق الدولية، أحد أبرز مصادر التمويل إلى جانب المصادر الأخرى، مثل استثمارات الأجانب في أدوات الدين الحكومية أو القروض والتمويلات، سواء عبر الاتفاقيات الثنائية التي توقعها وزارة التعاون الدولي، أو اتفاقيات القاهرة من مؤسسات التمويل الدولية، مثل صندوق النقد والبنك الدوليين ومؤسسة التمويل الإسلامية والبنك الأفريقي والبنك الأوروبي، وغيرها من المؤسسات المالية الإقليمية.

مصر تنجح في طرح سندات خضراء وسندات الساموراي 

كانت الحكومة، طرحت في شهر سبتمبر 2020 سندات خضراء بقيمة بلغت 750 مليون دولار لأجل 5 سنوات بسعر عائد 5.250%، في أول طرح للسندات الخضراء الحكومية بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا ثم عادت لطرح سندات دولية مقومة بالدولار الأمريكي في سبتمبر 2021 بقيمة 3 مليارات دولار على ثلاث شرائح (6- 12- 30 سنة)، وبقيم مصدرة تبلغ 1.125 مليار دولار، و 1.125 مليار دولار، و750 مليون دولار على التوالي، وفي شهر مارس من العام الجاري، طرحت مصر سندات ساموراي بقيمة 60 مليار ين (493.26 مليون دولار) في السوق اليابانية.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه سفن صينية تحاول تجاوز الحدود البحرية في «مضيق تايوان»
التالى اخبار السياسه حظك اليوم برج القوس الاثنين 1-8-2022 عاطفيا ومهنيا