اخبار السياسه الحالة الصحية لمصابي «حادث الإسماعيلية».. 3 أشخاص حالتهم غير مستقرة

الحالة الصحية لمصابي «حادث الإسماعيلية».. 3 أشخاص حالتهم غير مستقرة

قالت المصادر الطبية في مستشفي أبو خليفة للطوارئ ومجمع الإسماعيلية الطبي إن عدد كبير من المصابين في حادث أمس الأحد استقرت حالتهم عدا 3 حالات.

وأضافت المصادر في تصريحات خاصة لـ «الوطن» أن معظم الحالات وصلت مصابة بكسور مختلفة ونزيف داخلي في المخ والبطن وكسور في العمود الفقري وجروح في الجسم.

15655009861653295894.jpg

معظم الإصابات لسيدات

وقالت المصادر الطبية إن أغلب المصابين في الحادث من السيدات وفي أعمار سنية مختلفة ما بين 19 سنة و40 سنة وأنهم تعرضوا لحادث انقلاب سيارة ربع نقل، قرب قرية أبو ساطان التابعة لمركز ومدينة فايد.

وأشارت المصادر إلى أنه تم إجراء الطوارئ اللازمة لكل المصابين في الحادث، ونقل 10 إلى مستشفى أبو خليفة، و6 آخرين إلى مجمع الإسماعيلية فيما تم نقل جثمان المتوفى في الحادث إلى مشرحة مستشفي التل الكبير المركزي.

15843665271653295900.jpg

ارتفاع حالات الوفاة إلى شخصين 

وقالت المصادر الطبية إن أحد المصابين في الحادث توفى أثناء إجراء الطوارئ اللازمة له داخل المستشفى بسبب وصوله مصاب بتوقف في عضلة القلب واضطراب العلامات الحيوية في الجسم.

وأكدت المصادر على أن الحالات الحرجة تم عمل الجراحات اللازمة لها والطوارئ ودخولهم غرف العمليات، مشيرة إلى أن الحادث تسبب في نزيف داخلي لأغلب المصابين.

6632596111653295898.jpg

انقلاب سيارة ربع نقل قرب طريق الإسماعيلية-السويس

وتعرضت سيارة ربع نقل تقل عدد من العاملين الزراعيين في مركز ومدينة القنطرة غرب للإنقلاب علي الطريق مساء أمس الأحد مما تسبب في مصرع شخص في مكان الحادث وإصابة 16 آخرين. 

وأمرت جهات التحقيق بالتحفظ على الجثمان فى مستشفى فايد المركزي لحين انتداب مفتش الصحة وكلفت المباحث الجنائية إنهاء التحريات حول الحادث.

10003100731653295896.jpg

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه البيئة توقع بروتوكول تعاون مع الهيئة القبطية الإنجيلية اليوم
التالى اخبار السياسه حظك اليوم برج الجوزاء الأربعاء 1-6-2022 عاطفيا ومهنيا