اخبار السياسه الاحتلال يواصل انتهاكاته: مداهمات في القدس ومنع الشيخ عكرمة صبري من السفر

الاحتلال يواصل انتهاكاته: مداهمات في القدس ومنع الشيخ عكرمة صبري من السفر

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، انتهاكاتها في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وشنت حملة مداهمات واعتقالات في بلدة جبل المكبر بالقدس المحتلة، فيما أصيب عشرات الفلسطينيين، أمس الأحد، خلال مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي، على المدخل الشمالي لمدينة البيرة.

الهلال الأحمر الفلسطيني: التعامل مع 45 إصابة شمال البيرة

وقالت جمعية «الهلال الأحمر» الفلسطيني، في بيان، إنها تعاملت مع 45 إصابة بينها 7 إصابات بالرصاص الحي، و13 إصابة بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط، وإصابة بحروق، وأخرى جراء السقوط، و20 إصابة اختناق بالغاز.

وشارك المئات من الفلسطينيين، مساء أمس الأحد، في بيت عزاء الشهيد «داود الزبيدي»، وردد المشاركون هتافات منددة باغتيال قوات الاحتلال الإسرائيلي الزبيدي.

واستشهد الزبيدي، متأثرا بإصابته برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي، الجمعة الماضية، خلال اقتحام جنين، شمال الضفة الغربية. وجاء استشهاد الزبيدي بعد ساعات من تحويله للاعتقال من قبل سلطات الاحتلال رغم خطورة إصابته.

كما سلمت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، مساء أمس الأحد، خطيب «المسجد الأقصى المبارك»، الشيخ عكرمة صبري، قرارًا يقضي بمنعه من السفر مدة 4 أشهر بتهمة نشاطه الإرهابي، على حد زعمها.

من جانبه، قال صبري، إن قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي، جائر، مؤكدا أنه سيواصل دفاعه عن «الأقصى المبارك» ما دام على قيد الحياة.

الاحصاء الفلسطيني: سلطات الاحتلال هدمت أكثر من 300 مبنى في القدس

من جانبه، رصد جهاز «الاحصاء الفلسطيني»، بمناسبة الذكرى 74 لنكبة فلسطين، ما قامت به إسرائيل من إجراءات لتهويد القدس المحتلة وطمس المعالم الإسلامية وتشريد الفلسطينيين، وأوضحت رئيسة الجهاز المركزي الفلسطيني علا عوض، أن الاحتلال صادق خلال العام الماضي 2021 على بناء أكثر من 12 ألف وحدة استيطانية غالبيتها في القدس المحتلة.

وأشارت عوض، إلى هدم أكثر من 300 مبنى وأصدرت سلطالت الاحتلال الإسرائيلي، قرارات هدم لأكثر من 200 مبنى، والمصادقة على مشروع للاستيلاء على 2050 عقارا فلسطينيا على مساحة تقدر بحوالي 2500 دونم خلال العام الماضي، وفقا لما ذكرتاته شبكة «روسيا اليوم» الإخبارية الروسية.

طفلتين توأم يحملان اسم جنين وشيرين في غزة

بدوره، أطلق فلسطيني، يدعى «محمد أبو ثابت» من قطاع غزة، رزق بطفلتين توأم اسم جنين وشيرين، تيمنا بالصحفية الفلسطينية الراحلة شيرين أبو عاقلة ومدينة جنين.

والأربعاء الماضي، قتلت شيرين أبو عاقلة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، في جنين، علما بأنها كانت ترتدي سترة واقية من الرصاص عليها شعار «صحافة» وخوذة واقية.

وأوضح أبو ثابت، أنه في يوم استشهاد «شيرين أبو عاقلة» رزق بتوأم، فقرر تسميته شيرين وجنين، تيمنا بها وبمكان ارتقائها ووفاء لمسيرتها.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

التالى اخبار السياسه 30 يونيو نقطة الانطلاق.. 9 سنوات من مسيرة الإصلاح الثقافي