اخبار السياسه من قطار المناشى إلى 16 مصدق

من قطار المناشى إلى 16 مصدق

(1)

الجو بارد، محطة القطار صامتة، لا يقطع صمتها سوى سعال أحد المتراصين على رصيف المحطة منتظراً قطار المناشى المتجه للقاهرة، صقيع الفجر يحيط الجميع، أقف على المحطة بجسدى النحيل ونظارة طبية أرهقتها مرافقتى.. يهزنى البرد فأحاول التدثر بأحلامى علها تدفئنى.. يد أبى تُخرجنى من متاهة مراقبة الناس.

- إياك أن تبهرك أضواء المدينة، ستسافر ولن تعود كما كنت بعد اليوم.

- لن تبهرنى.

جاء القطار زاعقاً مفرقاً أشباح الليل. تدافع المحيطون به رغبة منهم فى إيجاد كرسى يرحمهم من الوقوف ساعات. أركبنى أبى القطارَ كما يُركِب طفلاً ووقف بجلبابه ملوِّحاً وفى عينيه رجاء تحقيق الأحلام وإسكات كل لسان خبيث. أبحث عن مكان أجلس فيه فلا أجد، ولا مكان فى الممر الضيق لأحد.

تبتعد المحطة بضوئها الخافت، أدير وجهى جهة الطريق فلا أرى إلا الظلام!

(2)

إعلان بأحد جروبات الصحفيين ورقم هاتف، فموعد فى الـ1 ظهراً بـ16 شارع مصدق بالدقى، وقفت أمام المبنى فى شىء من الرهبة، أسأل نفسى: ربما كذب علىّ الرجل؟! ربما يقصد مكاناً آخر؟! هل هذه اللافتة الضخمة حقيقية؟!

دخلت المبنى فوجدت «الوطن» فى زملائى كلمة ومعنى، وأصبحت صحفياً بالجريدة، تعلمت من زملاء «الترابيزة» ما لم أتعلمه من أحد، ولهم علىّ فضل لا أنكره وإن اختلفنا أحياناً.

«الوطن» تجربتى التى وضعت فيها وبها أساس بنائى المهنى والشخصى، وعن طريقها عرفت زوجتى!

حالة من الزهو تزورنى من وقت لآخر عندما يسألنى أحدهم: «أنت صحفى فى الوطن؟»، فأجيبه: «نعم».

فتحت «الوطن» لى باباً لمعرفة نفسى واختيار اتجاه شخصيتى، ومعرفة ما يمكن أن أطوره وما يجب أن أتجنبه.

(3)

خمس سنوات مرت على دخولى الجريدة، وأحد عشر عاماً على تلويح أبى بيده فى محطة القطار وصوته يتردد فى داخلى كالأذان: «أسكت الألسنة»!

ترحال بين الأوراق والأخبار والكتب، رحلة بدأتها بجلباب أبى ودموع أمى ومحطات فاقت محطات القطارات؛ وما زال سفرى بأحلامى مستمراً، لا يخلو من المنغصات أحياناً، لكن الهدف الأسمى وتحقيق الآمال هو الغاية.

مدين لهذا المكان بالتعلم، فكل موقف درس، وكل يوم شهادة ميلاد جديدة بكل كلمة أكتبها أو أشارك فيها أو فيديو أظهر فيه، وكل كلمة سمعتها من زميل ما زلت أذكرها طيلة خمس سنوات كاملة، فذاكرتى الحديدية لا تنسى شيئاً.

10 سنوات من عمر «الوطن» لى فيها النصف.. وما زلنا مستمرين.

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه الزراعة تكشف أسباب تساقط الثمار من أشجار الفاكهة في شهر مايو
التالى اخبار السياسه موعد صلاة عيد الفطر المبارك 2022 في القطيف