اخبار السياسه «بركان قلق» في إسبانيا بسبب تهديدات الظواهري.. كلمة السر «الأندلس»

«بركان قلق» في إسبانيا بسبب تهديدات الظواهري.. كلمة السر «الأندلس»

وجَّه زعيم تنظيم القاعدة الإرهابي، أيمن الظواهري، التهديد مرة أخرى إلى إسبانيا، في خطاب طويل أطلق عليه «احتلال سبتة ومليلة»، موضحا اعتزامه شن الهجمات الإرهابية على إسبانيا، حسبما قالت صحيفة «إيرالدو» الإسبانية.

وأفادت الصحيفة بأن التنظيم الإرهابي نشر فيديو يحتوي على تهديدات ضد إسبانيا، وذلك في يوم 24 نوفمبر من الشهر الماضي، في خطاب مدته 38 دقيقة بعنوان «تحذير للأمة الإسلامية من التهديد التي تمثله الأمم المتحدة».

هجوم «الظواهري» على الأمم المتحدة

وقالت أجهزة مكافحة الإرهاب في الداخلية والأجهزة الأمنية الإسبانية «AICS»، إن الظواهري يهاجم بشكل رئيسي الأمم المتحدة، بزعمه: «إنه تم إنشاء الأمم المتحدة من قبل الدول المنتصرة بالحرب العالمية الثانية، بغرض فرض سيطرتها وهيمنتها السياسية والعقائدية على مختلف جموع العالم، بهدف ترسيخ قوتها وسيطرتها على باقية البشر»، مستنكرًا قبول عضوية الأمم المتحدة، زاعما بأنها «تعني ضمان قبول الحكم بموجب قوانين تختلف عن الشريعة الإسلامية، وبالتالي التخلي التام عن الشريعة»، على حد تعبيره. 21458194251568282740.jpg

وأضاف «الظواهري»، «إن الأمم المتحدة منظمة قام على إنشائها أعتى المجرمين لتغيير المعتقدات، لبقية البشر والمسلمين خصيصًا»، موجهًا بهذا الشأن اتهامه لإسبانيا مع دول أخرى باحتلال الأراضي الإسلامية «سبتة ومليلة»، بتأييد من الأمم المتحدة، على الرغم أن ميثاق الأمم المتحدة يضمن حرية مختلف الشعوب، زاعما أنه يريد تحرير سبته ومليلة من الاحتلال الإسباني، حسبما قال.

2021 أكثر الأعوام قلقًا على إسبانيا

ونقلًا عن صحيفة «لاراثون» الإسبانية، فإن هذا العام يعد من أكثر الأعوام قلقًا في إسبانيا من الناحية الأمنية، لكثرة رسائل التهديد الإرهابية الموجهة للبلاد، لاستعادة «الأندلس»، فهذا أكثر ما يثير مخاوف جهات الأمن، حيث أكد الخبراء أن إسبانيا تراقب السجون التي يتواجد بها إرهابيون بشكل فائق الدقة، آخرها كانت منذ أيام قليلة في سجن «لاس بالماس».

موقع سبتة ومليلة

تقع سبتة ومليلة مقابل مضيق جبل طارق، وتبلغ مساحتها نحو 18.5 كيلو متر مربع، حيث يتواجد بها العديد من الديانات منها الإسلامية والمسيحية وأقلية يهودية وأخرى هندوسية، وأصبحت منذ عام 1995 تحت الحكم الذاتي داخل إسبانيا بقرار من البرلمان الإسباني، وفي أقصى أطرافها تمتد شبه جزيرة ألمينة، وتضم أراضيها جزيرة سانتاكا، حيث يتمتع أغلبية السكان الموجودين بسبتة ومليلة بحقوق كاملة داخل دولة المغرب كباقي المغاربة.

6899326571638846713.jpg

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه «البلامبيصا» أبرز عادات عيد الغطاس في الإسكندرية (صور وفيديو)
التالى اخبار السياسه خبير اقتصادي: القطاع العقاري قاطرة التنمية في مصر