اخبار السياسه «من أحوال المحروسة» كتاب ينتقد «أغاني البيزنس».. حكاية المطرب «ترلم لم»

«من أحوال المحروسة» كتاب ينتقد «أغاني البيزنس».. حكاية المطرب «ترلم لم»

سخر الكاتب حازم هاشم، مؤلف كتاب «من أحوال المحروسة»، من «أغاني البيزنس»، التي ظهرت، على حد وصفه، في مطلع الألفية، وعبر هاشم عن رأيه في الأغاني التجارية، من خلال أحد فصول الكتاب، الذي جاء بعنوان «حاجة المطرب ترلم لم».

حكاية المطرب «ترلم لم»

وذكر حازم هاشم، في كتابه، أن المطرب «أحمد ترلم لم»، أعلن عن حاجته إلى 4 من البلطجية الأشداء، لإخراج المستمعين في حفلاته إلى خارج الصالات والقاعات التي یغني فيها، إذا لم يصبروا على «تر لم لم» وشدتهم أغانيه.

وقال هاشم: «لما كان (تر لم لم) يرى أن الصحافة سخافة في سخافة، وصورها رجسا من عمل الشيطان، فإن من واجب البلطجية ضرب كل من يحمل كاميرا ومصادرتها لحساب (تر لم لم) إن أمكن، ويؤكد الفنان (أحمد تر لم لم) أن البلطجية الـ4 مجرد نواة لتشكيل ميليشيا يجرى تجهيز (اليونيفورم) لأفرادها، والإعداد لتسليحها بباقة ممتازة من المطاوي والسنج والبونيات الحديدية والسيوف وبخاخات الغاز لهد الحيل وتكويم أعادي (تر لم لم)!، الذي اكتشف أننا في عصـر التكتلات، فـصوت المطرب لوحده ما يسقفش والكمنجة محتاجة طبنجة، والعود مـحتاج بارود، والساكسفون، محتاج سيفون، والطبلة تدقها شرشوحة هبلة!، فالفرقة الموسيقية في الواقع هي الجناح السري الذي يتحرك عند اللزوم! وأمـا الميليشيا المزمع تشكيلها فهي الجناح العسكري المعلن لأحمد ترلم لم».

الكتاب يتذكر أيام أم كلثوم وعبد الوهاب

وأضاف الكاتب حازم هاشم: «قد ولى الزمان الذي كانت فيه أم كلثوم تغني وربنا وحده حارسها وصاينها من عين الحسود فقط، فلم تكن في حاجة إلى بلطجية والجمهور سمع هس، لأنها كانت فعلا تغني، وفات الوقت الذي كان فيه عبد الوهاب وفريد الأطرش وحليم يغنون والبر أمان، ونحن أولاد الآن، والمطرب محتاج الحرس الخاص لأنه قلقان، مش ضامن السميعة وخايف على (الأبيج) الرنان، ولا يميز بين الطوب والريحان، وكيف يأمن على حياته والدار لم تعد أمان، إنه في أمس الحاجة إلى رجال شجعان، يحمونه من غضب السميعة الرجال والنسوان، وما دام يغني لهم بصوت كأنه نقر على برطمان، فلماذا نندهش إذا طلب البلطجية والجدعان، يلازمونه في كل وقت ومكان، لأنه ليس مطربا فقط وإنما (بيزنس مان)، ومؤسسة للغناء وزراعة الباذنجان، فليس يأمن على نفسه إلا ببلطجية وقومندان!!».

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه جار ضحية المعصرة يفجر مفاجأة: «المتهم تعدى عليا قبل كده وكان هيقتلني»
التالى اخبار السياسه نيل بهات وإيشواريا شارما يحتفلان بعقد قرانهما «صور»