اخبار السياسه واشنطن: إسرائيل لم تبلغنا بشأن قرار تصنيف 6 منظمات فلسطينية كـ إرهابية

واشنطن: إسرائيل لم تبلغنا بشأن قرار تصنيف 6 منظمات فلسطينية كـ إرهابية

قالت وزارة الخارجية الأمريكية، مساء أمس الجمعة، إن واشنطن ستطلب توضيحات من إسرائيل حول قرارها تصنيف 6 منظمات فلسطينية كمنظمات إرهابية.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية الأمريكية، نيد برايس، في تصريحات صحفية، إن اسرائيل لم تبلغ بلاده مسبقا بشأن هذا القرار، وفقا لما ذكرته وكالة «معا» الفلسطينية.

وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، صنفت أمس الجمعة، 6 مؤسسات حقوقية فلسطينية كـ منظمات إرهابية، وفقا لقانون مكافحة الإرهاب الذي صدر في عام 2016.

ونشرت وزارة قضاء الاحتلال الإسرائيلي، المؤسسات وجاءت كالآتي: مؤسسة الضمير لرعاية الأسير وحقوق الإنسان، والحركة العالمية للدفاع عن الأطفال- فلسطين، ومؤسسة الحق، واتحاد لجان العمل الزراعي، واتحاد لجان المرأة الفلسطينية، ومركز بيسان للبحوث والإنماء.

مكتب جانتس: المؤسسات جزء من شبكة تعمل تحت غطاء نيابة عن «الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين»

وقال مكتب وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي، بيني جانتس، في بيان، إن المؤسسات جزء من شبكة تعمل تحت غطاء في الساحة الدولية نيابة عن «الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين» من أجل دعم أنشطتها وتعزيز أهدافها.

وأوضح مكتب جانتس، أن المؤسسات تعمل تحت غطاء منظمات المجتمع المدني لكنها عمليا تنتمي وتشكل ذراعا لقيادة المنظمة، التي تهدف إلى تدمير إسرائيل من خلال القيام بأعمال إرهابية، وفقا لما ذكرته وكالة انباء «شينخوا» الصينية.

من جانبهما، أدان عضوا الكونجرس الأمريكي بيتي ماكولوم ومارك بوكان، قرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي تصنيف 6 مؤسسات حقوقية فلسطينية كـ منظمات إرهابية، وفقا لما ذكرته وكالة الانباء الفلسطينية «وفا».

وأدانت ماكولوم في بيان، الإجراء لإغلاق مؤسسات المجتمع المدني الشرعية التي تدافع عن حقوق الإنسان الفلسطيني، وقات إن هذا ليس محاولة لإسكات مؤيدي الحقوق الفلسطينية فحسب، بل قرار معادي لـ الديمقراطية ومخالف للقيم المتوقعة من حليف لـ واشنطن.

وقال «بوكان» في تغريدة بموقع التدوينات القصيرة «تويتر»، إن العديد من هذه المؤسسات تعمل على إحلال السلام في المنطقة

بدوره، أعرب مكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان في الأراضي الفلسطينية المحتلة عن قلقه إزاء تصنيف إسرائيل مؤسسات حقوقية وإنسانية فلسطينية منظمات إرهابية.

وأضاف المكتب الأممي، أن قرارات التصنيف تدرج أسبابا شديدة الغموض وغير ذات صلة، بما فيها أنشطة سلمية ومشروعة مثل تقديم المساعدة القانونية والترويج لخطوات ضد إسرائيل على الساحة الدولية، حيث تعتبر التصنيفات أحدث تطور في حملة وصم طويلة ضد  المنظمات وغيرها، الأمر الذي يضر بقدرتها على أداء عملها ذي الأهمية القصوى.

وشدد مكتب الأمم المتحدة، على أن تشريعات مكافحة الإرهاب يجب ألا تستخدم لتقييد حقوق الإنسان المشروعة والعمل الإنساني، داعيا سلطات الاحتلال الإسرائيلي إلى الاحترام الكامل للحق في حرية تكوين الجمعيات والحق في التعبير دون أي تدخل أو مضايقة ضد المنظمات أو موظفيها.

وفي سياق آخر، أدانت وزارة الخارجية الفلسطينية عزم المجلس الأعلى للتخطيط والبناء الإسرائيلي، المصادقة على بناء 3144 وحدة استيطانية جديدة في الضفة الغربية المحتلة، لتوسيع عدد من المستوطنات والبؤر الاستيطانية الجاثمة على أراضي الفلسطينيين، واعتبرت الوزارة، ذلك امتدادًا لعمليات تعميق وتوسيع الاستيطان التي تجتاح الضفة الغربية المحتلة من شمالها إلى جنوبها، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية «واس».

ميدانيا، أصيب شاب فلسطيني، أمس الجمعة، بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط عقب استهدافه من قوات الاحتلال الإسرائيلي قرب جدار الضم والتوسع العنصري الذي يحيط بقرية الجلمة شمال شرق جنين الواقعة في شمالي الضفة الغربية المحتلة.

 

 

جميع الحقوق محفوظة لمصدر الخبر الوطن وتحت مسؤليتة ونرجوا متابعتنا بأستمرار لمعرفة أخر الأخبار علي مدار الساعة مع تحيات موقع موجز نيوز الأخباري

اشترك فى النشرة البريدية لتحصل على اهم الاخبار بمجرد نشرها

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعى

السابق اخبار السياسه الجزائر يضرب منتخب مصر بالهدف الأول في الدقيقة 20
التالى اخبار السياسه نيل بهات وإيشواريا شارما يحتفلان بعقد قرانهما «صور»